مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الاثنين 17 ديسمبر 2018 01:08 صباحاً

  

عناوين اليوم
آراء واتجاهات
الجمعة 15 يونيو 2012 12:08 صباحاً
  إنني لا أحبذ أن أعطي وصف أو تعبير لهذة الحادثة وخاصة في هذة الظروف فهذة الظروف الصعبة التي يعيشها شعبنا الجنوبي ويعيش وطأتها ..إلاّ انها رتبت نتيجة إيجابية جعلته يضعها في ميزان أخف مما
الخميس 14 يونيو 2012 08:16 مساءً
  أصبح الكثير من السياسيين والمثقفين العرب والعجم يردد ما قاله الرئيس اليمني المخلوع علي عبدالله صالح، بأن اليمن ليست مصر و لا تونس - أو كما يقال اليمن غير-، بل لعلنا نذهب أبعد من ذلك
الخميس 14 يونيو 2012 07:47 مساءً
  لا أعلم سبباً يجعل الاخوة الجنوبيون اليمنيون سابقا العرب حاليا يتطاولون على حضرموت بما نراه هذه الأيام من سبق إصرار وترصد على أن حضرموت جزء من جنوبهم ! وهم يعلمون علم اليقين أن حضرموت لم
الخميس 14 يونيو 2012 05:53 مساءً
صرخة ابناء الحديدة وصلت الى مسامع رئيس الجمهورية عبد ربه منصور هادي، وفتح لها قلبه قبل أذنيه، فما يعيشه ابناء الحديدة لا يحتاج الى اي تأخير فالخدمات الاساسية سيئة جداً، ويظهر ذلك بجلاء من
الخميس 14 يونيو 2012 12:48 مساءً
انتهت حرب القاعدة ، حرب افتراضية دنيئة اقاموها على أرضي الجنوبية بكل ما تحمل الكلمة  من معنى ، القاتل والقتيل جنوبيون ، والشاهد عليها جنوبي خجول يعرف جيدا انها حرب مفتعلة ولكن ليس بيده حيلة
الخميس 14 يونيو 2012 12:43 مساءً
برقيتي هذه هي ضمن سلسلة برقيات، ارتأيت أن أرسلها للمسئولين جميعاً في بلادنا وهذه البرقية أوجهها لك أنت يا حاكم مدينة عدن "المهندس وحيد علي رشيد " وسبق أن وجهتها إلى مدير أمن عدن ولكنها لم تحصل
الخميس 14 يونيو 2012 02:06 صباحاً
بعد فرار الأحزاب المحاصرين للمدينة المنورة وتحقق النصر في غزوة الخندق وقف الرسول ( صلى الله عليه وسلم ) هاتفا في أصحابه : من كان يحب الله ورسوله فلا يصلين العصر إلا في بني قريظة , قاصدا طردهم من
الخميس 14 يونيو 2012 01:43 صباحاً
الاهداء :إلى الأستاذة إحسان عبيد أي وطن يحتويني بعدك ، مثلما احتويتني ؟ حين يراودني الإحساس بالكتابة عن وضع وحقوق المرأة في اليمن ، تتعثر كلماتي بحبر القلم ، فما بالكم وأنا أجد في نفسي رغبة
الأربعاء 13 يونيو 2012 11:56 مساءً
يبدو أن قوى السياسة والنفوذ ، وهي تتهيأ للدخول إلى حلبة (الحوار الوطني) ، تحركها قوى دفع ذاتية أو خارجية ، قد نست أو تناست  - في غمرة التنافس المحموم على حجز مقاعدها ، وتعزيز شروطها التفاوضية
الأربعاء 13 يونيو 2012 10:59 مساءً
أبين تحررت,أبين أنتصرت.. أبين دحرت الأعداء,هكذا سمعنا, وهكذا شاهدنا,وهكذا تداول أبنائها الخبر..ولكن كيف أنتصرت أبين,ومن حررها؟ هل أتى أنتصارها من فراغ , أم أنه تخضب بالدماء والحزن والأسى
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
الضالع:مقتل شيخ قبلي برصاص جنود اللواء الرابع والسبب صورة علي عبدالله صالح
أسعار صرف وبيع العملات مقابل الريال اليمني اليوم الأحد بـ "عدن"
عاجل:وفاة شخص بحادث مروري في عدن
عدن:حادث مروري لحافلة نقل موجهين بوزارة التربية يودي بوفاة 3 واصابة 5 اخرين
قصة تشبه ماشهدناه في الافلام العربية. . شخص بأبين يعثر على اهله بعد أربعين عاما من الغياب
مقالات الرأي
مشكلة الأزمة اليمنية ان جميع الأطراف المشاركة في الحرب فيها ومن يشاركون فيها أيضا بصنع ورسم سيناريوهات هذه
أتفاق ستوكهولم قضى بالتسليم الدولي للحديدة،لسلطات الأمر الواقع للحوثيين، كبداية إنقلاب صادم للموقف الدولي
لاشيء أسوأ من خيانة القلم، فالرصاص الغادر قد يقتل أفرادآ..بينما القلم الخائن والمأجور قد يقتل أمم!! قد يعتقد
كما يبدو للمتابع السياسي بان الشرعية في صراع دائم مع المؤتمر الشعبي العام وان هناك عقدة سياسية لدى الشرعية من
الفترة الممتدة من 11 فبراير 2011م حتى الخميس 13 ديسمبر 2018م وامتدادة في يناير القادم واستكمال المباحثات بين طرفي
هذا هو الرئيس هادي، لم تمر مرحلة من المراحل إلا وهو شامخ شموخ الجبال، عصفت الأحداث باليمن، فظل هادي شامخاً في
لست فقيها في علم النفس، لكننا نعرف، كمعلومات عامة، أن حالة الفصام هي ضرب من تعدد السلوك الذي يصل حد التناقض،
لماذا لم يشارك المجلس الانتقالي في مباحثات السويد ؟! . يكرر كثيرون هذا التساؤل !! ومن خلال قراءة شخصية لواقع
لست مع المتشائمين الذي ينظرون إلى كوب نصفه مملوء بالماء  ونصفه الآخر فارغ فيقولون ان الكوب نصفه فارغ ولم
اتفاق السويد بين اليمنيين المتحاربين، خطوة كبيرة، لكن الشكوك أكبر حيال وفاء المتمردين الحوثيين به. ولولا أن
-
اتبعنا على فيسبوك