MTN
مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الجمعة 24 نوفمبر 2017 10:43 مساءً

  

عناوين اليوم
أخبار وتقارير

هل تعلم المنظمات الإنسانية أي دمعة غبن يسفحها هولاء!

مديرية المضاربة
الأربعاء 11 يناير 2017 06:39 مساءً
عدن (عدن الغد)خاص:

اتخذوا من الخير والعمل الانساني جلبابا للاحتيال واللصوصية، وقاموا بتمثيل دور المنقذ الرؤوف ، ومن معاناة العجزة والمعدمين طريقة سهلة لتحقيق مصالح حزبية ضيقة، ومن ثم تجيير هذا الممارسات وإبتزار الفقراء من المواطنين بتلك الوسيلة ..هكذا وصل الحال ببعض الحزبيين في إستغلال تلك المعونات والمساعدات الانسانية التي تستغل أسواء استغلال لمصلحة أحزاب وجمعيات جزافا تسمى خيرية.

 

ربما يدرك الكثير من المواطنين وحتى أولائك المضطهدين والمعذبين في مناطق نائية الذين يعانون من مثل تلك  الاساليب الدنيئة في هكذا استغلال رخيص لمساعدات انسانية تصل من خلف اعالي البحار ومن منظمات انسانية دولية..تحرص تلك المسمى جمعيات خيرية وبعض المتنفذين على اخذ تلك المساعدات والمعونات وبالتالي يبدءا هؤلا في لعب الدور المناط بهم من خلال مايزعمون من عمل الخير في حين يدرك الجميع الطرق التي يتخذونها، في توزيع مثل تلك المساعدات التي وجدت من أجل إعادة بسمة أمل لفقير..ولمسة حانية لأجل يتيم ورسم بسمة على شفاة طفل محتاج فقد والدة في حرب لم تبق او تذر.

 

ففي مديرية المضاربة والعارة بلحج وكذلك الحال بالنسبة لكثير من مناطق عدن ولحج وماخفي كان أعظم ، عناصر حزبية دينية توظف هذه المساعدات لأهدافها الحزبية بشتى الوسائل وبطرق أقل ما يقال عنها، مافيا للخير الحزبي  البغيض.

 

ماتمارسه بعض هذه العصابات كما يحلو للفقراء والمحتاجين في مناطق المضاربة الجبلية بلحج تسميتهم ، أهانة للعمل الانساني وحتى أهانة للخير نفسه يوم ان وظف لمصلحة حزبية كما يقول المواطنون..

 

في الوقت الذي شرعت العديد من المنظمات والهيئات الانسانية القيام بواجبها تجاه مثل تلك المناطق المنكوبة خدماتيا ومعيشيا وتعيش في وضع مأساوي مزري، يتساءل المواطنون أي جدوى لهذه المساعدات التي باتت الا ترى يتيما او محتاجا أو معدما وتوزع عبر هذه العناصر الحزبية التي رضعت الإقصاء وعملت على المبداء "ان لم تكن معنا فانت ضدنا" بل لاتستحق  حتى مجرد لفته مساعدات ..والتي وجدت أصلا لاجل هذا الفقير المنكوب بالحرب والمحروم من شتى مجالات ومقومات الحياة..

 

ويجدد  المواطنون  التساؤل عن دور السلطات وهذه المنظمات هل تدرك اين تذهب اموالها ومساعداتها التي

عملت لها الدراسات لمساعدة هذا المعذب في مناطق تلفحها قذائف ومدافع المعتدين من الجهة الشمالية بمناطق التماس بتعز..؟ .

 

وهكذا تستمر هذه العناصرالحزبية في تعاملها وتحيزها لمصالح  عصبة هذه الاحزاب التي جعلت من تاريخها الاسود نارآ تلظى  يلهب جوف هذا العاجز المحروم بهكذا سلوكيات وابتزاز حزبي مقيت كما يقول المواطنون بالمضاربة.

 

فهل تعلم سلطات لحج المحلية وتلك المنظمات الدولية الممولة لتلك المساعدات اي دمعة غبن تسفحها هذه الحزبية الاصولية على خد طفل يتيم او مغبون جائع بتلك المناطق التعيسة..

 

نأمل ان نرى تحركا جادا من هذه الجهات المذكورة تجاه من أساءوا لضمير عمل هذه المنظمات الانسانية.

* من وجدي الصوفي


المزيد في أخبار وتقارير
القيادي الجنوبي البارز المهندس علي المصعبي يتهم شركة توتال الفرنسية بالعبث في الجنوب والمنطقه اليمنية برمتها
  قال القيادي الجنوبي البارز المهندس علي المصعبي ان شركة توتال الفرنسية تسعى للعبث بالجنوب بشكل خاص واليمن بشكل عام. حيث كتب القيادي المصعبي عدة منشورات على
«الإنتقالي» في الميزان: أولويات الإمارات «تُكبّل» الانطلاقة و«تُقلِّص» التمدّد
تطرح الساحة الجنوبية الكثير من التساؤلات حول جدّية الطروحات التي يعلن عنها «المجلس الانتقالي الجنوبي»، وعن الإمكانات التي ستتيح له تنفيذ هذه الطروحات،
محافظ حضرموت يتحدث عن قضايا هامة ويكشف عن معالجات لقضايا رئيسية ويزف بشرى لابناء حضرموت !
اعلن اللواء فرج سالمين البحسني محافظ حضرموت قائد المنطقة العسكرية عن حزمة من الاجراءات الرقابية الصارمة لمواجهة الظواهر الخطيرة في رفع الاسعار الجنوني في المواد




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
وصول دفعة مرتبات لموظفي الحكومة إلى عدن
انفجار بخور مكسر ومدير الشرطة يوضح اسبابه
أهالي الممدارة يشكرون الوكيل الزامكي ومدير عام الشيخ عثمان احمد المحضار
القائد البوحر يستقبل قائد النخبة الشبوانية محور العلم ويناقش معه آخر التطورات بمحافظة شبوة
مقتل طفلتين بقصف المليشيات لمساكن النازحين بموزع والقائد ابو زرعة يدين ويستنكر الجريمة
مقالات الرأي
صعق العالم  بأسرة من حادثة التفجير التي تمت يومنا هذا الجمعة 24 / نوفمبر / 2017  في مسجد قرية الروضة بشمال
ماذا لو تخلت الزعامات الجنوبية والقوى الحراكية كانت انتقالي او مجلس اعلى عن عنادها وترك الساحات للصف الثاني
بعد الحرب العالمية الاولى واحتلال المانيا حدث ان تجاوز احدهم طابور رغيف العيش فانبرت له امرأة عجوز وهي تقول
مر اكثر عامان منذو تحرير عدن وكل المحافظات الجنوبية ولم تشهد هذه المحافظات اي تقدم سوى في الجانب الاقصادي او
لا تفصلُنا سوى أيام قليلة عن العُرس الجماهيري الذي دعى لَهُ قيادة المجلس الإنتقالي الجنوبي     لم يتبقى
بقدر يسابق الريح، كان لي النصيب أن اسعف إبنة أختي إلى مستشفى الصداقة بحكم قربي من المكان لإسعاف الطفلة .أشياء
لا يمكن تفسير هذا التمدد  ،بهذه السهولة و تسليم شبوة (امنيا)من يد السلطة  ممثلة بمحافظ المحافظة 
وحينما يكون وزير التعليم العالي والبحث العلمي  في بلد عربي هو أخفض المنخفضات يكون الخفض والانحطاط هو سيد
لا فرق بين أن تكون هناك جمهورية يرث فيها الأبناء آباءهم أو ولاية يتوارثها "الأشراف" من ذوي المراتب السلالية،
الأزمات  وتردي الخدمات  وأنقطاع التيار الكهربائي والمياه  عن الكثير من المدن المحررة  في الجنوب ،
-
اتبعنا على فيسبوك