MTN
مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الخميس 24 مايو 2018 02:42 مساءً

  

عناوين اليوم
أدب وثقافة

مخبازة القصر

الاثنين 19 يونيو 2017 03:27 صباحاً
عدن(عدن الغد)خاص:

بقلم : محمد نجيب الظراسي

هل سنقبل بعضنا البعض اذا اختلفنا ؟!
هل سنمارس جميعنا الديمقراطية بطلاقة ؟!
هل اذا وصل طرف الى القمة سيسمح للأخر أن يتنفس ؟!
هل لن نسمح للكراهية أن تتغلغل فينا بسبب مواقفنا ؟!
هل سنمارس صداقتنا بمنتهى الأريحية ؟!
هل سنخاف على بعضنا البعض ؟!
هل سنتبادل في الاعياد المكسرات والشهد ؟!
هل ستبقى ذكريات طفولتنا بريئة كما كانت ؟!
بصراحة وبكل ثقة أقولها وللأسف وبكل حزن
لا لا لا لا لا
نعم سنختلف
نعم سنفترق
نعم سنحترق
نعم سنمحو ونحرق بيننا كل جميل
كنا نطبل ومازلنا مستمرين بالتطبيل
سننسى بيننا كل الذكريات الجميلة
سنفتت ونمزق الروابط التي كانت تجمعنا
من أجل مناصب ومراكز حتما ستهلكنا
لسنا رائعون
لسنا محايدون
لسنا سوى كاذبون
نعاني من خريف العمر
فقد أرهقنا الشعر الأبيض
توضأنا كثيرآ ولم نصل بعد الى مستوى الطهر
فتجارة الأحلام أقذر أنواع العهر
ستذكرون كلامي
حين أسألكم عن وعودكم لأحلامي
بأنكم سوف تغيرون الطريق
وستعززون الرونق والبريق
وستبنون لأولادي أرصفة مرصعة بالعقيق
غياب العقل والمنطق
يحول الزريبة فندق
وحمام السباحة الأولمبي يصبح خندق
لأني بتفكيركم وعقليتكم عندي يقين مطلق
خطأكم التاريخي مكرر وستقولون اختلفنا
وضعف ما أتلف السابقون نحن بوحشية كعادتنا أتلفنا
أبهرنا الفيس بوك بمفسبكينة ونسينا مصحفنا
ببساطة كل بناء يحتاج الى قواعد
يدا واحدة لا تكفي نحتاج لحمة السواعد
نريد رجالا كجعفر من تقوى على حمل الشدائد
فلسنا بحاجة الى الكثير الكثير من الكشائد

حزني عليك يا وطني كبير
حزني عليك يا وطني كبير
حزني عليك يا وطني كبير
حزني عليك يا يمن


المزيد في أدب وثقافة
شعر: سقطرى جزيرة طيبه
 كلمات : ماجد العلالي   مهما تزاحم عليها المعجبين  بوردهم وكلامهم المعسول   لايستتطيعون كسب ودها كما يتمنون لايستتطيعون هم فقط يتزاحمون   هم فقط
الى القمر الذي يرافقنا كل ليلة 2
 ياقمر ينير المكان وكل الزمن كن أملا  لمن تقطعت بهم السبل في بلادي كن ضياء  كن نورا كن رفيقا كن املآ كن تفاولآ كن لهم ولقلوبهم وسط كل هذه الظلمو طوق نجاة.
" سداسيات الخيّال" ديوان شعري، جديد الشاعر إبراهيم طلحة
صدر عن مركز عزيز للدراسات والنشر بصنعاء، الديوان الشعري"  سداسيات الخيّال" للشاعر اليمني الدكتور إبراهيم طلحة.   ويحتوي الديوان الذي من القطع المتوسط، على 69




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
صدور قرارات جمهورية جديدة
قوة من الحزام الأمني تغلق البنك المركزي بعدن وتمنع إصدار شيكات رواتب الجيش
آل جابر: الحوثيون قرروا قتل «هادي» فحاولت إنقاذه بسيارتي
وزير الخارجية اليمني المقال يبارك لخلفه قرار تعيينه خلفا له ويغادر دون ضجيج
ارتفاع عدد السفن الغارقة بسقطرى الى ٤
مقالات الرأي
في العام 2007 وبعد انطلاق شرارة ثورة الحراك الجنوبي ظهر المهندس احمد الميسري على شاشات عددا من القنوات
العدل أساس الحكم فإذا أغلقت المحاكم والنيابات أبوبها أمام الناس فسوف تتحول عدن والجنوب لقرية صغيرة وللأسف
  تتسارع الخطوات الجنوبية اليوم باتجاه التقارب الجنوبي، وهي ظاهرة إيجابية يحتاجها الجنوب بعد ما ألم به من
الكاظمون الغيظ والعافون عن الناس ، قال حكيم خبر الحياة وعركتها تجاربها ، ومعظم النار من مستصغر الشرر ، يستمد
خلال الأيام وبعد عودتي من الاغتراب كنت اسأل عن حال بعض الأصدقاء الذي كانوا معنا في الغربة وعادوه إلى وطنهم
قبل حوالي أسبوع من اقتحام الحوثيين لمقر الفرقة الأولى مدرع في 21 سبتمبر 2014م أرسل عبدالملك الحوثي شقيقي محمد
في اللقاء المتلفز الأخير للسفير السعودي في اليمن محمد سعيد آل جابر تحدث عن مواقف حدثت في الأيام الأخيرة قبل
جريمة "إنماء" التي راح ضحيتها كلٌّ من: الدكتورة نجاة علي مقبل، عميدة كلية العلوم، وابنها المهندس سامح، وابنته
وهنا تكمن النفوس الخبيثة وهنا تتحرك الجحافل وتخرج من جحورها عندما تحس ان مصالحهم الخاصة سوف تتعرض للخطر او
كلما خرجت إلى السوق أعياني وأتعبني البحث عن الصرف، فإذا اشتريت خضار رجع لي صاحب الخضار الباقي حبتين طماطم،
-
اتبعنا على فيسبوك