MTN
مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الأحد 25 فبراير 2018 02:27 مساءً

  

عناوين اليوم
ملفات وتحقيقات

تقرير : سد حسان .. الحلم الضائع

صورة من سد حسان بابين - عدن الغد
الثلاثاء 08 أغسطس 2017 10:58 صباحاً
ابين (عدن الغد)خاص:

تقرير : علي المسحري

 

تعد محافظة ابين احد ابرز المحافظات اليمنية  في الجانب الزراعي والاهتمام به لخصوبة أراضها وطبيعة المواطن الابيني الذي احب الزراعة منذ نعومة أظافرة وعاش وترعرع بين  الأراضي والوديان واكل من من محصولها فطبيعة الإنسان الابيني انه لا يستغني عن أرضة ويبذل كل حياته فيها .

 

 

 

اكتسبت دلتا أبين شهرة عالمية بما تنتجه من قطن ذو جودة عالية منذ الاستعمار البريطاني للجنوب فأراضي الدلتا خصبة لوجودها وسط واديين هما  وادي حسان من الشرق ووادي بناء من الغرب ماجعل الدلتا تمتلك أفضل الأراضي الزراعية على مستوى البلد.

 

 تأتي السيول والتي تتدفق من الواديين في قنوات منظمة وحواجز تحكم وجسور ممتدة على طول مساحة الدلتا من شمال الدلتا الى جنوبها فتسقي الأرض ويفرح المزارعون وتكتسي الدلتا باللون الأخضر .

 

الآن وبعد زمن طويل أصبحت هذه  الحواجز والجسور متهالكة فقد مر أكثر من نصف قرن على بناءها ولم يتم تعاهدها بالصيانة والترميم منذ وقت طويل.

وحين تتجه إلى شرق الدلتا تنظر إلى سلسلة الجبال الممتدة على امتداد وادي حسان والتي توفر حماية طبيعية للأراضي الزراعية من الكثبان الرملية الزاحفه.

 

هنا في شرق الدلتا حيث وادي حسان الذي توسع كثيرآ وصار عميقآ عجز المزارعون عن إعادة الحواجز والقنوات التي تم إزالتها عند بداية أعمال إنشاء سد حسان والتي توقفت بسبب ظروف الحرب.

هذه الحواجز التي يعتمد عليها المزارعين في ري أراضيهم لم تقم الشركة او المقاول او وزارة الزراعة بإعادة إصلاحها مع قدرتهم على ذلك، بينما ينظر المزارعون للسيول وهي تمر وحالهم كقول الشاعر:

كالعيس في البيداء يقتلها الظمأ ------  والماء فوق ظهورها محمول

 

  هؤلاء المزارعون البسطاء ينتظرون استجابة عاجلة لإصلاح هذه الحواجز فالموسم الجديد قد بدأ وأرضهم التي يقتاتون منها لن تصلها السيول  مالم يتم إقامة هذه الحواجز.

ومثل ما استجابة الشقيقة الأمارات وتعهدت ببناء السد فأننا على ثقة بتجاوب الهلال الأحمر الأماراتي والصندوق الاجتماعي للتنمية ومختلف المنظمات العاملة مع نداء المزارعين فحناجرهم  بحت ولم يسمعهم احد منذ أعوام  فعملية إعادة الحواجز المؤقتة والتي تنجرف مع اول سيل هي عملية عبثية تشبه عملية تكرار الحديث لمن لا يفقه.

 

الأهالي وفي مقدمتهم الشيخ ناصر العاقل  وعلى مدى ثلاثة أسابيع يبذلون جهود كبيرة لإعادة حاجز التوزيع في قناة عبر الحسين، لكنهم غير قادرين على إعادة الحاجز الرئيسي في وسط وادي حسان وهو حاجز المشابك الحديدية والأحجار الذي كان قائم في السابق.

 

المخجل هو اللا مبالاة من قبل مكتب الزراعة في محافظة أبين وقد مرت خمسة اعوام منذ إزالة الحواجز ولم تحرك ساكن وكأنه ليس من هامهم  عمل كهذا فحججهم بانعدام الدعم الحكومي لا يعفيهم من متابعة مطالب المزارعين  لدى منظمات قادرة على انجاز مشروع لن يأخذ الكثير.

 

 


المزيد في ملفات وتحقيقات
الناشط الحقوقي الجنوبي أنيس جمعان يفتح ملف فتوى الديلمي بشأن استباحة دماء الجنوبيين
في إطار سلسلة فتح الملفات الحقوقية الجنوبية الناشط الحقوقي الجنوبي القاضي أنيس صالح جمعان يفتح ملف فتوى وزير العدل الأسبق عبدالوهاب الديلمي الصادرة أثناء الحرب
أوكسفام..مشاريع لبناء الانسان ..ودعم نبيل ..ونجاح عانق السماء
تقرير: علي عمر الهيج   توطئة جاءوا من الشرق والغرب.. حملوا حقائب السفر واجتازوا المحيطات والبحار وتحملوا عناء السفر..تركوا الاهل والاحباب ثم شدو الرحال بين اصقاع
الأغنية اليمنية .. و(قراصنة الإبــداع)
كـثـــير من فنانينا ومبدعينا الكبار( تسرق وتنهب ) أعمالهم أروع أغانيهم وقصائدهم وتبث في الفضائيات العربية دون الإشارة إلى مصادرها ومنابعها الأصلية، تقوم شركات


تعليقات القراء
271278
[1] بسبب يوم النكبة اليمنية .
الثلاثاء 08 أغسطس 2017
عبدالوكيل الحقاني | دولة الجنوب العربي الفيدرالية
من بعد الوحلة اصبحت الأرض قحله .0



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
مصدر: التحالف يمنع استيراد السيارات وقطع غيارها ومنظومة الطاقة الشمسية عبر ميناء عدن (وثيقة)
عاجل :هجوم بسيارات مفخخة يستهدف مقر جهاز مكافحة الإرهاب بالتواهي
عاجل : دوي انفجار بحي المنصورة بعدن
عاجل : اشتباكات مسلحة بمعسكر غرب عدن وسقوط جرحى
صور أولية للهجوم الإرهابي في حي جولدمور بالتواهي
مقالات الرأي
ميناء عدن يلوذ به بعضنا " تعويذة " .. وكأنه في مصاف الموانيء المزدهرة، لم يكبله ويعبث بازدهاره الا بنادق
  هل يعلم علي البخيتي ان من يبرر للارهاب جرائمه بحق الابرياء لا يقل شناعة وفضاعة عن من يرتكبه ويمارسه ؟ وهل
الحادث الإرهابي الذي استهدف اليوم مقر مكافحة الإرهاب في العاصمة عدن لا شك أنه جاء كرد فعل لما لحق به هذه
قال وزير الخارجية السعودي عادل الجُـبير في كلمة أمام البرلمان الأوروبي في بروكسل الخميس الماضي إن «بلاده
كل شعب من الشعوب يحتاج إلى ولي أمر شرعي يلتف حوله ويعمل تحت رايته لكي يدافع عن حقوقه ومكتسباته, ويقمع أهل الشر
على طريقة كيف تتكلم الإنجليزية في ظرف اسبوع وعلى طريقة كيف تصبح مليونيرا في ظرف عشرة ايام استوقفني احد
رأس الإمارات مازال ينزف في مأرب ، صواريخ الحوثيين تحقق إصابات دقيقه في الجسد والآلة العسكرية الإماراتية
هذا الكلام في حد ذاته يعتبر تطاول على رموز وثوار ومفجري وابطال ثورة اكتوبر الخالدة .. اولا وقبل ان يتعرض شطارة
أعلنها القائد اللواء أحمد بن بريك من منصبه كمحافظ لحضرموت سابقا وأبلغهم أنهم تحت المجهر والرقابة ومرصودن في
.........خطة تحرير تعز مثل خطة ديمة وخلفنا بابها . ومن 2011 الى اليوم عموما وابناء تعز يقدمون قوافلا من الشهداء في
-
اتبعنا على فيسبوك