MTN
مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الاثنين 23 أبريل 2018 04:15 مساءً

  

عناوين اليوم
العالم من حولنا

عرض الصحف البريطانية.. في الغارديان: مقتل "الأرملة البيضاء" ضربة لتنظيم الدولة

أطلقت صحف بريطانية لقب "الأرملة البيضاء" على سالي جونز
الجمعة 13 أكتوبر 2017 07:17 صباحاً
( عدن الغد ) بي بي سي العربية :

ترى صحيفة الغارديان أن مقتل سالي جونز، المعروفة بلقب "الأرملة البيضاء"، إذا تأكد، سيكون ضربة دعائية قوية لتنظيم الدولة الإسلامية.

وتفيد التقارير بأن جونز، التي ساهمت في تدريب مئات النساء لتنظيم الدولة، وإبنها جوجو، البالغ من العمر 12 عاما، قد قتلا في غارة شنتها طائرات بدون طيار في شهر يونيو/حزيران الماضي.

 

 

وقال شيراز ماهر، زميل معهد أبحاث التطرف والعنف في جامعة كينجز كوليدج لندن، إن جونز كانت واحدة من امرأتين حددتهما وزارة الخارجية الأمريكية كمقاتلتين أجنبيتين في التنظيم.

وكانت جونز عازفة غيتار ومغنية في فرقة جميع أعضائها من النساء في تسعينيات القرن الماضي، قبل أن تعتنق الأفكار المتشددة. ويعتقد أن ذلك حصل عن طريق زوجها جنيد حسين.

وقد اعتنقت جونز الإسلام، وتبعت زوجها إلى سوريا في عام 2013.

 

 

وحين قتل زوجها في عام 2015، بدأت الصحافة البريطانية تطلق عليها لقب "الأرملة البيضاء".

وكانت خلفية جونز مناقضة للافتراضات بأن الذين يتبعون تنظيم الدولة الإسلامية هم في العادة من الفقراء المعدمين، وهو ما ناقضته دراسة للبنك الدولي ورد فيها أنهم عادة يكونون متعلمين وأثرياء نسبيا، كما هي حال جونز.

 

 

ووفقا لـ"مشروع مكافحة الإرهاب" الدولي، واعتمادا على وثائق مصدرها تنظيم الدولة، فإن جونز هي من دربت النساء الأوروبيات اللواتي التحقن بالتنظيم.

وكانت تستخدم وسائل التواصل الاجتماعة للاتصال بنساء أوروبيات وجذبهن للتنظيم.

ومن تعليقاتها على وسائل التواصل الاجتماعي "أنتم أيها المسيحيون يجب أن تقطع رؤوسكم بسكاكين غير حادة وتعلق في الرقة. تعالوا إلى هنا لأفعلها بكم".

 

 

وقال أزادي موافين مؤلف كتاب "جهاد أحمر الشفاة" في حديث لبي بي سي "وجود جونز مع تنظيم الدولة كان مهما لإيصال فكرة أن التنظيم يستطيع أن ينفذ إلى أعماق المجتمع البريطاني".

 

عبودية الأطفال

وتتناول صحيفة التايمز في إحدى افتتاحياتها حالات استخدام أطفال في العمل لدى شركات في أنحاء العالم تزود شركات بريطانية بالبضاعة.

وتقول الصحيفة في افتتاحيتها إنه بالرغم من صدور قانون قي بريطانيا قبل سنتين للضغط على الشركات البريطانية من أجل التحقق من مصدر بضاعتها إلا أن تحقيقات الصحيفة تشير إلى أن العبودية ما زالت موجودة في الجوار.

 

 

وتعطي الصحيفة مثالا على أنواع العمل التي يزاولها فتيان وفتيات لم يبلغوا السن القانوني، مثل غسيل السيارات وغسل الأطباق في المطاعم والعمل في صالونات التجميل.

وتشير تقديرات وزارة الخارجية البريطانية إلى وجود حوالي 13 ألف طفل يعملون في ظروف تشبه العبودية في بريطانيا.

 

 

ويعمل الكثير من الأطفال في بريطانيا لمساعدة عائلاتهم في بلادهم، ويحتمل أن يكونوا وصلوا إلى بريطانيا للعمل بتشجيع من عائلاتهم.

 

5 سنوات في "ضيافة طالبان"

وفي صحيفة التايمز أيضا تقرير عن عائلة اأمريكية/كندية جرى تحريرها في أفغانستان بعد أن قضوا 5 سنوات محتجزين لدى طالبان والقاعدة.

 

وقد وضعت الزوجة، كيتلان كولمان، ثلاثة أطفال أثناء الاحتجاز، وهي الآن موجودة مع زوجها جوش بويل في السفارة الأمريكية في إسلام أباد في باكستان، بعد أن جرى تحرير العائلة من خلال عملية عسكرية اعتمد فيها الجيش الباكستاني على معلومات استخبارية أمريكية.

 

 

وكان الزوجان قد وقعا في الأسر في شهر أكتوبر/ تشرين الأول من عام 2012 بينما كانا في رحلة في إقليم "وارداك" في أفغانستان، وهو معقل للمسلحين بالقرب من العاصمة كابول.

 

 

وكانت الزوجة حاملا في طفلها الأول حين احتجزت مع زوجها، ووضعت طفلين آخرين في الأسر، وهو ما وضع ضغطا إضافيا على السلطات الأمريكية من أجل تحرير العائلة.

وكانت العائلة قد ظهرت في فيديو نشرته حركات طالبان العام الماضي وبرفقتها طفلان.


المزيد في العالم من حولنا
مصرع أكثر من 30 شخصا فى سقوط حافلة سياحية من أعلى جسر بكوريا الشمالية
سقط عدد كبير من الضحايا بينهم سياح صينيون جراء حادث سير فى كوريا الشمالية، بحسب ما ذكرت وزارة الخارجية الصينية الإثنين. وأفاد التلفزيون الحكومى الصينى فى تغريدة
عرض الصحف البريطانية - التايمز: تدريب أيزيديات على تصوير مواقع الإبادة الجماعية التي ارتكبها تنظيم الدولة
تناولت الصحف البريطانية الصادرة الاثنين عددا من القضايا العربية والشرق أوسطية من بينها مصير الاتفاق النووي الإيراني في حال انسحاب الولايات المتحدة منه، وتدريب
المكان والزمان يعرقلان لقاء ترمب وكيم
قبل أن يتمكن الرئيس الأميركي دونالد ترمب والزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون من الاجتماع معاً لبحث حل خلافاتهما النووية، يظل هناك تساؤل يطرح نفسه الآ وهو: أين يمكن




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
إعلان هام من قيادة وزارة الداخلية بعدن انتظره الناس 3 سنوات كاملة
طارق محمد صالح وقيادة قوات الحرس الجمهوري يدعوان الجنوبيين للإلتحاق بهم والبدء بعمليات تجنيد
السعودية تدعم وزارة الداخلية بعدن بعشرات المدرعات (صور فيديو)
( عدن الغد) تنشر جدول رحلات الخطوط الجوية اليمنية الاثنين 23 أبريل 2018م (المواعيد وخطوط السير)
قوات طارق صالح تسيطر على موقع الخزان بالمخا وسقوط قتلى وجرحى حوثيين
مقالات الرأي
لا أخشى على اخوتنا في شمال اليمن بقدر ما أخشى على أنفسنا كجنوبيين في قدرتنا على فرض أو حتى التأثير المعتبر في
  لا اعتراض على حضور هيبة الدولة ، الاعتراض على نتانة فسادها وسوء إدائها!! حضرت منذ خروج الحوثي ، ما آلت
(عدن الغد) نقطة نظام أحمد محسن أحمد عندما يفصح إبن عدن عن هويته العدنيه تجد الكثير من المناوئين لعدن و ابنائها
الزائر لعدن هذه الأيام وحضرموت ايضا يلاحظ أن هناك رواج وانتعاش في بعض القطاعات وتحديدا في قطاع البناء
#المفاوض الجنوبي و جريفيث (1)يبدو لي ان تصريحات المبعوث الأممي البريطاني الى اليمن السيد مارتن غريفيث واقعية
د كمال البعداني الى الشباب في (عدن ) والذين ولدوا بعد (الوحدة اليمنية ) ولا يعرفون شي عن سجن شهير كان في( عدن )
تلك اللقاءات التي أقدم عليها القيادات العسكرية لوقف تجييش الإعلام الجنوبي ضد بعض وتلك هي القاعدة الأساسية
عبدالملك المخلافي الدكتور عبدالعزيز المقالح بقي دائما بالنسبة لي أخا أكبر وصديقا وأستاذا وعلما ومعلما منذ
منذ اليوم الأول لانقلاب الانقلابيين الحوثيين الإيرانيين على الدولة ومؤسساتها الشرعية والدستورية أتخذ فخامة
  ينظر البعض إلى التحالف العربي بوصفه حراسة خاصة (بودي جارد) تحت تصرف بعض التنابلة، أو بندقية للايجار يمكن
-
اتبعنا على فيسبوك