مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الثلاثاء 17 يوليو 2018 12:52 مساءً

  

عناوين اليوم
ملفات وتحقيقات

مدرسة الفاروق مديرية يبعث بحضرموت .. صرحا تعليميا وحلم طال انتظاره

الاثنين 08 يناير 2018 12:24 صباحاً
كتب / محمد سالم بن جعفر

استبشر ابناء مديرية يبعث البوابة الجنوبية الغربية لمحافظة حضرموت بزيارة محافظ محافظة حضرموت السابق العميد /عبد القادر علي هلال رحمة الله عليه عندما زار مركز المديرية في عام 2005م.وخلال زيارته في ذلك الوقت وضع حجر الاساس لعدة مشاريع تنموية وخدمية لابناء المديرية فمنها من قضاء نحبه ومنها من ينتظر وكان أمل المواطنين فيه كبير ولا يعلمون انها مهب الرياح و اضغاث احلام .

فلم تكن الا دعاية انتخابية لاجندة سياسية تسعى لمصالحها الخاصة وشراء ضمائر المواطنين المغلوب على امرهم .

ومن هذه المشاريع المتعثرة هو مدرسة مجمع الفاروق بنين الصرح التعليمي بمركز المديرية الشروج الذي تم هدمه في ذلك الفترة قبل عقد ونصف من الزمن بنية توسعته وان المديرية في حاجة ماسة لمبنى تعليمي حكومي نموذجي، بسبب تزايد الطلاب والطالبات  المستمر والمدارس الحالية لا تكفي لاستيعابهم»، وتم اعتماده بتمويل من مكتب المحافظة وانشائه وبشكل عاجل نظرا للحاجة الماسة له و توسعته واعطائه طابع معماري فريد ،وتم بناؤه ولكن لم يكن يكتمل ذلك المبنى ،فحياة طلابنا في خطر من زمهرير البرد الشديد وموجات الصقيع الباردة التي تجتاح المديرية في فصل الشتاء التي لا ترحم صغارنا ، وقد تم متابعة ذلك من قبل السلطة عند المحافظين السابقين لاستكمال المشروع  بحيث لا توجد له ابواب للصفوف الدراسية ولا يوجد سور للمدرسة يحمي ممتلكاتها و يحفظها بل ظلت هذه المدرسة مأوى للكلاب والحيوانات الضالة  .

ومن خلال وسائل الاعلام ومواقع التواصل يناشد ابناء المديرية كافة الجهات المعنية، ان تعطي هذه المديرية لفتة وبعض الاهتمام واستكمال هذا المشروع المتعثر .

ومن هنا أجمع المواطنون على المناشدة و الاستغاثة عبر منبر (عدن الغد) بمعالي وزير التربية و التعليم الدكتور عبدالله لملس بضرورة اتخاذ الإجراءات اللازمة في أقرب وقت ممكن لإنقاذ التعليم في هذه المديرية ، و البت في أمر تأخر بناء واستكمال المدرسة التي أمرت بها الحكومة  ، من أجل تخفيف الازدحام الشديد في  المدارس ، و ذلك في خطوة فعالة تهدف إلى حماية طلابنا و رعايتهم بشكل يضمن لهم التعليم بشكل مُرضي.

وفي لقاءنا بعدد من المعلمين والتربويين والطلاب ، وأولياء الأمور أكدوا  بعض المشكلات التي تعيق العملية التعليمية في المديرية، وأن أبرز المشاكل التعليمية في المديرية تتمثل

 في عدم توفير الكتاب المدرسي  ، وسوء وانعدام دورات المياه في بعض المدارس، وانعدام الصيانة الدورية لبعض المدارس ، مشيرين إلى أن إدارة التعليم لا تتجاوب بشكل عاجل مع مطالبهم الأخرى والمتمثلة في عدم تثبيت المعلمين والمعلمات، فهذا آت وذاك راحل ..! وكذلك ضيق الفصول وسوء المقاصف خاصة لدى مدارس البنات، وافتقار الفصول لمعامل المختبرات والحاسوب ، والوسيلة التعليمية ،كما أن فصول المدرسة مكتظة بالطلاب ، فهناك أعداد كبيرة تملأ الفصول تصل إلى 60 طالب في كل فصل مما يعوق سير العملية التعليمية بالشكل الصحيح ، و يؤثر سلباً على أداء المعلم و مدى استيعاب الطالب ..

 إضافة إلى ضعف استيعاب بعض المعلمين للمادة قبل توصيلها للطالب لأنّ أغلب من يأتي هو من الخريجين الجدد وكأنّ يقدم محطة تجارب لهم !!،  وعدم توفير المعلمات لمدارس البنات وخاصة مجمع البنات للتعليم الاساسي والثانوي بالمديرية بحيث لم يعتمد له معلمات من مشروع معلمات الريف من الوزارة او المحافظة مثل المديريات الريفية والنائية الاخرى بحيث المعلمات التي يدرسن في المجمع على نفقة اهل الخير والمغتربين ابناء المديرية لتشجيع تعليم الفتاة الريفية وايضا غياب وسائل النقل للطلاب والطالبات بل تم نقل بعض الطالبات على نفقة اهل الخير المغتربين ابناء المديرية وليس الحكومة لكون المديرية مناطقها متباعدة ومترامية الاطراف.

والجدير بالذكر بانه يوجد في المديرية مجمع واحد لتعليم البنات اساسي وثانوي يتكون من سته صفوف بملحقاتها ومكتظ بالطالبات لصغر قاعاته ومساحته بحيث يدرسن الطالبات في ازقة ومخازن ومستودعات المجمع وجعلها قاعات دراسية لطالبات .ايعقل هذا وهل يصح ذلك قاعات تعليمة لطالبات في هذه الملحقات .علما بان عدد الطالبات في هذا المجمع اكثر من خمسمائة طالبه موزعات على التعليم الاساسي والثانوي فهل من مجيب .

كما طالب أهالي مديرية يبعث التابعة لمحافظة حضرموت ، طالب عدد منهم بتدخل هيئة مكافحة الفساد  للوقوف على مثل هذه المشاريع التعليمية في المديرية،  ومحاربة المفسدين حيث بعض المشاريع التعليمية حديثة وبدأت فيها تشققات ومعرضة للانهيار فوق رؤوس الطلاب .

ويتساءل المواطنون المسئولين عن هذا الإهمال ؟؟ أين الوزارة و الإدارات التعليمية من مثل هذه الفوضى التعليمية العارمة !! لقد هلك المواطنين من تجاهل الإدارات التعليمية لهم ، فكم من شكوى أُرسلوها يستغيثون فيها بالجهات المختصة مما أصاب مدارس فلذات أكبادهم ، و كأن شيءً لم يحدث ! يبدو أن هناك من غفل وتجاهل عن أداء واجبه و تقاعس عن القيام بعمله فانعكس ذلك بالفوضى و سوء الأحوال على المدارس ، فلا نجد الرقابة الصارمة على ما يجري في العملية التعليمية ، و لا نرى المسئولين يحاسبون علي كل هذه الأخطاء!

لو ناديت لأسمعت حيا ولكن لا حياة لمن تنادي. كم من وعود من السلطة المحلية بالمحافظة في هذه الحالة ونسمع بالوعود باستكمال المشروع وتمر السنوات تلي السنوات ولكن تمر الوعود كالسراب.

اًذا من المسؤول عن مصير ومستقبل وحياة طلابنا ؟هل الحكومة او الشعب او المقاولين .كلا انها مسؤولية الجميع فكلكم راعا وكلكم مسؤول عن رعيته .

مع خالص تحياتي..


المزيد في ملفات وتحقيقات
استطلاع :غلاء المهور ينتج عنوسة الفتيات و عزوف الشباب عن الزواج
 دخلت على المجتمع العدني مؤخرا الكثير من الظواهر السلبية التي تتجاوز حدود المغالاة في طلبات الزواج الكثير وارتفاع المهر واسعار السكن إضافة إلى ارتفاع أسعار
تقرير: من يتحمل تصاعد ظاهرة الغش في الامتحانات؟
 تقرير:عبد اللطيف سالمين       الغش في الامتحانات، ظاهرة مدمرة وثقافة للتجهيل أصبحت من ضمن اكبر المشاكل في المجال التربوي. ظاهرة انتشرت كالنار في الهشيم في
كلام سياسي | الجنوب بين ديماغوجية «الإصلاح» ومأزق «النُخب»
تعود أزمة الوقود في عدن، لتطل برأسها من جديد، سواء على شكل انعدام للمشتقات أو ارتفاعاً للأسعار، بالتزامن مع أزمات خدمية متعددة تعصف بالمدينة وباقي محافظات الجنوب،


تعليقات القراء
296640
[1] لقد اسمعت لو ناديت حيا ولكن لاحياة لمن تنادي
الاثنين 08 يناير 2018
العمودي | الجنوب
نؤيد ونزكي ماقاله الاخ محمد بن جعفر نعم هناك اهمال متعمد للمديريه وفي كل الجوانب ولكن السبب الاول هو فساد المسؤلين من ابناء المديريه والقائمين على شؤنها في كل المراحل وكذلك جهل الاعيان وعقال المديريه بحقوقهم فافسد المقاول والمعلم ومسؤلي الخدمات ومن امن العقاب ساء الادب



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
قيادة اللواء 115 تعقب على خطاب أبو اليمامة وتطالب بفتح تحقيق في الاتهامات الموجهه لها
اعلن تضامنه مع أبواليمامة.. البوحر: سنتصدى مع قوات الحزام الامني لأي تواجد عسكري شمالي
اليزيدي يعقب على قائد شرطة دارسعد بخصوص واقعة إغتصاب فتاة
حارس في كلية العلوم الإدارية بجامعة عدن يدخل الفرحة لأحد طلاب الكلية
فضيحة أخلاقية .. عصابة متهمة باغتصاب الأطفال تستخدم مضادات الطيران للهجوم على منزل الطفل رياض في تعز
مقالات الرأي
  سهير السمان كيف نتكئ على أفكار وتظل حقائق ثابتة لا تتغير على الرغم أننا نرى نتائجها السلبية في زمن يتغير
من يلعب بالنار ستكوية السنتها ومن يتنمر اليوم لن يجد له نصير يوم تختلط الأمور وتنتشر ثقافة الانتقام واستغلال
  اتّحّد الحوثيون والانتقاليون والعافشيون على حرب هادي، في تحالف غير معلن، بعد أن جرّب كل طرف من الأطراف
حمى شديدة اسمها "كوليندا كيتاروفيتش" ضربت الشارع العدني تزامنا مع نهائي مونديال روسيا، فأينما توجهت لا تسمع
في اعتقادي انه لا  يمكن لأي شخص أو قائد سياسي أو عسكري وفي الظروف التي نعيشها هنا في الجنوب  في اعتقادي
- تضمن خطاب العميد منير محمود أبو اليمامة قائد اللواء الأول دعم وإسناد صباح أمس الأحد رسائل ودلالات عدة حملت
الاصلاحات الاقتصادية والمالية التي اخذت بها اليمن منذ عام 1996 على اثر الازمة الاقتصادية وانهيار اسعار الصرف
ذهبتُ إلى محافظة حضرموت بأحد باصات النقل ومررنا بعدة نقاط أمنية من عدن حتى حضرموت و استوقفني مشهد مثير
أثبت سجل مليشيا الحوثي في الخيانة ونكث الاتفاقيات أنها لا تجنح للتفاوض إلا عندما تشعر بالضعف، وهو ما سمح لها
  شنت على الجنوب وعدن بالذات حربا متعددة الالوان والاشكال حربا  استخدمت فيها كل الوسائل التقليدية
-
اتبعنا على فيسبوك