MTN
مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع السبت 21 أبريل 2018 04:07 صباحاً

  

عناوين اليوم
ملفات وتحقيقات

تقرير: شبح الجفاف يهدد مديرية سرار يافع محافظة أبين

الأحد 07 يناير 2018 04:17 مساءً
ابين (عدن الغد) خاص:

تقرير / راشد النسري

انها مديرية سرار يافع محافظة ابين تلك المديرية النائية ذو الطبيعة الجغرافية الصعبة بتضاريسها الجبلية شديدة الانحدار والتي تعتمد على مياة الأمطار بشكل أساسي كرافد لخزانات حصاد الأمطار الموسمية التي تهطل بفصل الصيف والتي هيا شحيحه في بعض المواسم كما ان الآبار  التي معظمها جفت إلا القليل من الآبار الخاصة والتي تقع في أسفل وادي سرار سرعان ما ينخفض منسوب المياه فيها في  فصل الشتاء لعدم وجود حواجز كروافد تغذية للآبار ومهما كانت الأمطار غزيرة في الصيف فلا فائدة فإنها تمر مرور الكرام فلا خزانات عامه وكبيرة تخزنها ولا حواجز تحجزها لتغذية الآبار  .

فقد اعتمد الأهالي إلى بناء الخزانات الخاصة لحصاد الأمطار والتي معظمها صغيرة والتي لاتكفي وتنفذ في الشتاء. ولا يوجد مشروع مياه في المديرية لضخ المياه من الآبار العامه الموجودة في شرق مديرية سرار إلى الخزانات  بسبب تعثر مشروع المياه والتي يجبر الأهالي على نقلها بالوايتات والتي يصل سعر الوايت إلى بين 30 إلى 40 الف وآيل للزيادة كلما اشتد الجفاف .

إلى ذلك فإن معظم المناطق وقرى مديرية سرار متناثرة في الجبال والتي من الصعب وصول ووايتات الماء إليها وان وصلت إليها زاد سعرها وكلما اشتد الجفاف وشحت الأمطار نفذت الخزانات الخاصة الصغيرة عند الكثير وارتفعت أسعار الوايتات الماء أن وجدت .

وهذه الايام موجة جفاف شديده وغير مسبوقه تضرب مديرية سرار يافع حيث يقال بان عدد من الأسر في القرى المرتفعه والجبليه نزحت إلى المدينة هربا من الجفاف الشديد الذي يضرب المنطقة بسبب نضوب مياه الشرب في الآبار وتأخر هطول الأمطار.

وقال مواطنون انهم على وشك النزوح الى المدينة بسبب انعدام المياه..والجفاف هو السبب الرئيسي الذي اجبر البعض على النزوح حيث وان السكان في أغلب قرى ومناطق يافع سرار يعتمدون على مياه الآبار وبعض الخزانات الصغيرة الخاصه التي يتم ملؤها من مياة الأمطار الموسمية..

وبسبب قلة المطر هذا العام تأثرت المنطقة بشكل كامل البشر قبل الشجر حيث اضطر عدد من المواطنين لبيع الحيوانات التي كانوا يقومون بتربيتها بثمن بخس لعدم القدرة على رعايتها بتوفير الاكل والشرب لهم نظرا للوضع الاقتصادي الصعب الذي يعيشه المواطنين.

والجدير بالذكر أن  مشروع مياة سرار  المتعثر يحتاج إلى تنظيف وتوسعة الآبار  وربط الشبكة علمآ أن  الخزانات ووحدات إعادة الضخ  تحتاج إلى صيانه وربط الشبكة وتركيب المضخات وتوفير مواسير المياة الناقصة وربط الشبكة . 

فمن هنا نناشد الحكومة و السلطة المحلية بمحافظة أبين وكافة المنظمات الإنسانية العاملة في بلادنا والهلال الاحمر الإماراتي إلى النظر بعين الرحمة للمحتاجين والتحرك الجاد لعمل مشاريع للمياه في المنطقه ووضع اي حلول من شأنها تخفف معاناة المواطنين.


المزيد في ملفات وتحقيقات
مديرية كرش بمحافظة لحج بين لغم الميليشيات وقنبلة الشرعية !
  الطريق إلى مديرية كرش بمحافظة لحج جنوبي اليمن أشبه بلحن جنائزي غامضة المفهوم والمعنى خصوصا بعد أن تم أجتياحها ،من قبل مليشيات الحوثي وجعلها منطقة صراع بين
لجان التحقق لحالات الضمان الاجتماعي بطور الباحة تواصل عملها بشكل سلس
      نظراً لما حققته لجان التحقق في أدارة حالات الضمان الاجتماعي ومن مقر عملهم في مبنى الروضة   بطور الباحة تم أمس الخميس 19 إبريل 2018 نزولنا للاستطلاع
استطلاع : الفقر يطحن النازحين في "اليمن السعيد"
في غرفة صغيرة بمدينة جعار في محافظة أبين، جنوبي اليمن، تعيش حورية علي أحمد الجنيدي (55 عاما) مع أولادها الأربعة المعاقين في ظروف قاهرة ومؤلمة، بعد أن دفعتهم الحرب إلى




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
اول صور تظهر خسائر الحوثيين في معاركهم مع قوات الحرس الجمهوري
عدنيون الى الواجهة : اول تحرك عدني من نوعه منذ العام ١٩٦٧
في الصبيحة بقرة تتسبب في نزوح جماعي للمواطنين
اول تصريح رسمي لقوات طارق محمد صالح حول معاركها مع الحوثيين
تظاهرات مناوئة للتحالف العربي بعدن
مقالات الرأي
  القبيلة السياسة في اليمن تعد عائقا من عوائق الدولة الحديثة التي ينشدها ابناء اليمن وقدم لأجلها الأحرار
مع تطور التكنولوجيا وخاصة في مجال الاتصالات استطاعت الشعوب المتحضرة الاستفادة منها وبالذات في مجال مواقع
من غرائب الأقدار ونوادر الأسرار وسخرية الدهر أن يراهن البعض على الضابط طارق صالح الذي تجاوز مدة صلاحيته
لم يجدوا في اداءه عيبا لينالوا منه فاخترعوا له عيبا ، هذه شهادة له وليست عليه اذ لو كانت له اخطاء لانشغلوا بها
يتمتع الحضارم بطبيعة السكينة وهي سمة من سمات الحضارم التي خصّهم الله بها وميّزهم عن غيرهم .. فاعتقد البعض ان
  يعلم الكثير كنت ولازلت واحد من ضمن الملايين المناصرين للمجلس الانتقالي الجنوبي وعملت منذ اللحظة الأولى
لقد مرت ثلاث سنوات وثلثها الأول في طريق الاكتمال كلها نصب  واحتيال وكذب في الجنوب وزيف وتدليس ونهب وضحك على
الطريق إلى مديرية كرش بمحافظة لحج جنوبي اليمن أشبه بلحن جنائزي غامضة المفهوم والمعنى خصوصا بعد أن تم
تقرير هيومن رايتس ووتش عن مزاعم اغتصاب صبية ومهاجرين أفارقة بمعتقل أمني بعدن،يعد  إساءة بالغة لكل ابناء
بعد أقل من يوم واحد فقط على مذكرة محافظ البنك المركزي اليمني الجديد زمام بخصوص تسرب مبالغ كبيرة من رواتب
-
اتبعنا على فيسبوك