MTN
مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الاثنين 23 أبريل 2018 10:56 صباحاً

  

عناوين اليوم
ساحة حرة
الأحد 14 يناير 2018 02:05 صباحاً

لماذا خضع الشماليون لمليشيات الحوثي !!

 مليشيات منحرفة دينيا وتؤمن بالخرافات وتكذب الصحاح من السنة .

 مليشيات متطرفة يفجرون المساجد ويكبرون !

 مليشيات إجرامية تضرب الأحياء السكنية بالهاون حتى في نهار رمضان .

 مليشيات دموية تزرع عشرات الآلاف من الألغام بكل مكان بشكل عشوائي .

 مليشيات تقتحم المساكن وتنتهك حرمات البيوت وتعتدي على النساء .

مليشيات تبيح دم كل من يعارضها وتعتبره أما داعشي أو شوعي أو عميل للكفار وخاين لوطنه .

 مليشيات سلالية كهنوتية عنصرية لا تؤمن بالعدل والمساواة .

 مليشيات لا تؤمن بالسلم الاجتماعي ولا تحرص على العلاقة مع المحيط العربي ولا تهتم بالمصالح المشتركة .

 مليشيات تستخدم العنف الثوري وفق رؤية طائفية تحصر الحكم في سلالة فقط .

مليشيات تنفذ أجندات إيران بحذافيرها ولا تحافظ على أي قيمة للعرب .

 كل هذه الصفات السيئة وأكثر اجتمعت في الانقلابيين الحوثيين ويبقى التساؤل !

ماهو سر هذا الصمود منذ ثلاث سنوات ؟

لماذا يخضع شعب العربية اليمنية ( الشمال ) لهولاء المجرمين ؟

 أليس بسبب البديل السيء والمتمثل بقوى الشرعية الفاسدة والتي دمرت اليمن في الماضي ¡¡

تعليقات القراء
297800
[1] ااحقد و الارتزاق لا يخلق كاتب
الأحد 14 يناير 2018
و ليد السبد | عدن
خواطر بن عيفة تخزينة قات و تجاوب مع امر المطبخ الإعلامي . ما يكتبه الولد وضاح خاطرة يعتبرها نتيجة ويبني عليها اوهام . لا يعرف ان هناك مقاومة في البيضا و مارب م ااجوف و صعدة و الحديدة و تعز رغم حجم قوات عفاش و الحوثي . كافة القوات اامنسحبة من عدن جهزة لتدمير تعز الماصرة من كل الاطراف و اتضح ذلك بالملموس بالاسلحة اامهربة للحوثة من عدن و التي اختفت قضيتها لدى امن عدن و الامارات. الحقد و الارتزاق لا يخلق كاتب



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

ساحة حرة
اليوم الصراع الجولة العظمة العربية الأساسية ومالمهمة العروبية الحقيقية في العراق وسوريا ولبنان والجنوب
في البلدان غير العربية، وعندما تجمعك الصُدفة مع أحدهم وتبدآن مقدمة التعارف الروتينية، يسألك في العادة عن
أن المسؤولية الأخلاقية والمهنية وقد تابعنا باستغراب شديد ما نضحت به بعض الأقلام المسمومة   من تناولات
هنالك تلوح في سمائنا دومآ نجوماً برّاقة لايخف بريقها عنا لحظه واحده ،ونترقب إضاءتها بقلوب ولهانة ،ونسعد
لا أحد يقدر أن يزايد عن الواقع اليمني المفروض بالقوة على الأرض جنوبا وشمالا ، ولا أحد يقدر أن يتعداه إلى واقع
   الدعوة إلى تأسيس كيان سياسي عدني لا يراد بها خير للعاصمة عدن لأن الكيان لا يمكن له أن يعبر عن اتجاه
لا يختلف اثنان من المواطنين العاديين هناء في عدن والمناطق الجنوبية إلا ويشعران بالوضع الذي يعانيه فخامة
يقولون له كن رجلا استثناء، وأدرك مخاطر المرحلة ولا تكن ساذجا، فالناس ليسو أغبياء، فلديهم قدرة فطرية على
-
اتبعنا على فيسبوك