MTN
مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الثلاثاء 23 يناير 2018 12:41 صباحاً

  

عناوين اليوم
أخبار وتقارير

تدهور العملة يتجاوز جهود الحكومة اليمنية

الأحد 14 يناير 2018 02:30 مساءً
( عدن الغد ) الخليج :

تؤكد المؤشرات الراهنة على أرض الواقع، أن أزمة انهيار العملة المحلية في اليمن أمام العملات الأجنبية، وفي مقدمتها الدولار الأمريكي، الذي شارف سعره على الوصول إلى حوالي 500 ريال يمني، باتت تتجاوز حلول وجهود الحكومة اليمنية الشرعية، الساعية لتفادي التدهور الاقتصادي، ووضع حد لتبعاته السلبية على اليمن واليمنيين بدون استثناء. 
وبلغت أسعار شراء الدولار الأمريكي الواحد نحو 485.25 ريال يمني، وبيعه 489.25 ريال، وشراء الدرهم الإماراتي الواحد 131 ريالاً، وبيعه 132 ريالاً، فيما بلغ سعر شراء الريال السعودي الواحد 128.40 ريال يمني وبيعه 129.10 ريال يمني. 

 


ويمكن القول إن العلاقة بين جهود حكومة الدكتور أحمد عبيد بن دغر، لإيجاد الحلول، وأزمة تدهور أسعار صرف وتداول عملات الدولار، والدرهم الإماراتي، والريال السعودي وغيرها من العملات الأجنبية، أمام الريال اليمني صارت علاقة طردية، كما يعزز الواقع تلك الحقيقة التي تجسد بشكل واضح، استمرار تصاعد الأزمة وتداعياتها وما يرافقها من جهود حكومية غير مجدية، لا سيّما أن الأزمة والجهود الحكومية تسيران باتجاه واحد تصاعدي، مع تجاوز واضح وسريع للأزمة الاقتصادية، على حساب الجهود الحكومية. 

 


ويأتي ذلك بالتزامن مع استعداد الحكومة اليمنية الشرعية، لإقرار واعتماد موازنة عامة تقشفية للدولة للعام الجاري 2018 قريباً، وسط ظروف اقتصادية بالغة الصعوبة والتعقيد، يمر بها اليمن منذ نحو ثلاث سنوات؛ نتيجة الانقلاب على الشرعية وعبث الانقلابيين الحوثيين بالمقدرات المالية للبلاد، ونهب الاحتياطي النقدي المقدر بنحو 5.2 مليار دولار. 
وتأمل الحكومة اليمنية أن تكون الموازنة المرتقبة للعام الجاري والتي تعد الأولى منذ انقلاب ميليشيات الحوثي الإيرانية في سبتمبر/أيلول عام 2014 أفضل من موازنة 2014، متحدية بذلك كافة الظروف الصعبة التي تمر بها البلاد، كما أكدت أهمية استيعاب موازنة 2018، كافة المرتبات والأجور للموظفين في القطاعين المدني والعسكري، وضمان استمرار صرفها بانتظام، وتجاوز عقبات الماضي. 

 


وألقى ذلك التدهور الاقتصادي بمساوئه على مختلف شرائح وفئات المجتمع والشعب اليمني، وأضاف أعباء مضاعفة على كاهلهم، ألحقت تأثيراً مباشراً بهم خلال رحلتهم اليومية الشاقة، في سبيل تلبية احتياجات ومستلزمات الحياة، والحصول على قوت يومهم، كون جميع السلع الأساسية من غذاء ودواء ومشتقات مستوردة بالعملة الصعبة، ويأتي ذلك كله في ظل واقع كارثي باتت تعيشه البلاد، مع اقتراب دخول الحرب التي أشعل فتيلها الانقلابيون عامها الرابع. 

 


واللافت هو أن ميليشيات الحوثي الانقلابية، لم تأبه لإطلاق الإقليم والعالم الدعوات والنداءات التي تُنذر بمدى خطورة استمرار تدهور الأوضاع الحالية، على الخدمات والأمن الغذائي والبلاد برمتها، كما لم تكثرت تلك الميليشيات الانقلابية لحجم الكارثة التي خلّفها انقلابها على الشرعية، وأصبحت يوماً بعد آخر تتغلغل وتستشري في جسد البلاد والعباد، ولعل ما يؤكد ذلك هو استمرار الحوثيين في المضي بتنفيذ المشروع الانقلابي الذي أعدته وتُديره إيران.


المزيد في أخبار وتقارير
محافظ لحج يطلع رئيس الجمهورية على التطورات والنجاحات في المحافظة
تلقى فخامة الرئيس عبدربه منصور هادي رئيس الجمهورية اتصالا هاتفيا من محافظ لحج اللواء ركن احمد عبدالله تركي اطلع المحافظ رئيس الجمهورية خلاله على جملة التطورات
انطلاق دفعة جديدة تتبع النخبة الشبوانية لتلقي تدريباتها في حضرموت وبأشراف إماراتي ( صور )
انطلقت ظهر اليوم الاثنين من محافظة شبوة دفعة جديدة تتبع النخبة الشبوانية لتلقي  تدريباتها العسكرية في محافظة حضرموت وبإشراف اماراتي.     وقد أشرفت قوات
وزارة الداخلية تعقد مؤتمرها السنوي يومي الأربعاء والخميس القادمين في عدن
ناقش معالي نائب رئيس الوزراء وزير الداخلية المهندس أحمد بن أحمد الميسري، اليوم، مع اللجنة التنظيمية للمؤتمر السنوي لوزارة الداخلية، الاستعدادات والتحضيرات


تعليقات القراء
297828
[1] من المسؤل عن تدهور العمله اليمنيه؟!!!!
الأحد 14 يناير 2018
ام محمد | اليمن
اصلاً لايوجد رجال اقتصاد في الحكومه وكل الموجودين فيها كل ينَظّرحسب رأيه ..لاتوجد خطط اقتصاديه تسير عليها البلد وكأننا في بقاله او سوبر ماركت ..ياجماعه هذه دوله اذا انهارت انهار كل ما فيها ...لماذا الرئيس عبدربه لا يعين مستشاريين اقتصاديين ذوي الخبره والاختصاص والنزاهه ..لماذا كل التعيينات للقربه او المجامله او المحسوبيه ....نرى مسؤل فاشل لم يحقق اي منجز ومع هذا يبقى سنوات طوال في منصبه واذا انتقذه الناس حولوه الى منصب أخر ...لماذا التمسك بالفشله لماذا لا تُضخ دماء جديده من الشباب واهل الخبره وهم كُثرفي اليمن بحمدالله ..لابد من الرئيس ان يكون حازما ولااااا للمجاملات



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
الكازمي: غالبية قيادات المقاومة الجنوبية غابت عن اجتماع الانتقالي ونحذر من جر عدن الى نزاع جنوبي جنوبي
صحفي جنوبي يقدم مبادرة لحل الخلاف بين المجلس الانتقالي والرئاسة
الحالمي يلتقي بالزبيدي ويؤكد : لا خلاف بين المقاومة والتحالف او الانتقالي
الحوثي يدعو الى الحوار
اللواء بن بريك : سنشكل حكومة حرب في الجنوب
مقالات الرأي
  رأيت الفقراء والمعوزين ذكورا وإناثا ، كبارا وصغار ، وهم يتهافتون زرافاتا ووحدانا على المخيم المجاني
قبل ان نستعرض مضمون القراءة البسيطة لابد من التطرق بلمحه سريعة بشأن السياسية الإستراتيجية التي تتبعها دول
في كل مرة تسمح لي الفرصة لكي أذاكر بعض المقولات الفلسفية حول قهر المستحيل يتبادر إلى ذهني بسرعة ومن غير تردد
من منكم لاحظ الانقسام الذي حدث داخل اجتماع المقاومة الجنوبية الاخير الذي حدد مهله لرئيس الجمهورية اليمنية
إعلان عدن التاريخي ومواقف المجلس الانتقالي وبيان المقاومة يوم أمس تؤكد بأن الجنوب لن يكون الا مع جواره
قوات المقاومة الجنوبية هي (الحزام الأمني) الذي لا تديره المقاومة بل التحالف، ولهذا مجرد خلط للأوراق وجر عدن
التحضيرات التي قام بها المجلس الأنتقالي الجنوبي على مدى عام تقريباً والمدعوم بمليونيتين من أعظم المليونيات
لم أتوقع يوما أن يصل السقوط الإعلامي بشبكة إخبارية دولية بحجم وإمكانيات الجزيرة إلى مستوى تعاطيها الانحطاطي
  قبيل إقالة الأخ خالد بحاح من منصبيه كرئيس وزراء ونائب رئيس جمهورية كانت وسائل الإعلام الممولة من مراكز
كل خلاف بينكم سيستفيد منه الحوثيين وتعالوا نجتمع سواء لنحافظ علئ ماتحقق على الارض ودعوا الفتونة لبعضكم البعض
-
اتبعنا على فيسبوك