مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الأحد 21 أكتوبر 2018 06:14 صباحاً

  

عناوين اليوم
ملفات وتحقيقات

حتى لا نفقد رونق وجمال العاصمة عدن!

الجمعة 19 يناير 2018 04:26 مساءً
عدن (عدن الغد)خاص:

تقرير : عبدالسلام هائل تصوير زكي اليوسفي

ان الحفاظ على رونق جمال  العاصمة عدن مسؤولية مناطة بصندوق النظافة والتحسين  والذي ترتكز مهامه في اعمال النظافة والتشجير والذي يضفي جمالا على جمال هذه المدينة  بما حباها الله من جمال الطبيعة وسواحلها الذهبية  وجبالها المطلة على البحر  ما جعلها قبلة للسياح ومقصدا للزائرين .

و هناك جهودا جبارة تبذل  من قبل صندوق النظافة والتحسين للحفاظ على جمال ونظافة هذه المدينة  بمافي ذلك عملية التشجير والاهتمام بالمساحات الخضراء واشجار الزينة التي  تزين  الجولات والجزر الوسطية والحدائق والمناظر العامة .

-شحة الامكانيات :

المدير العام لصندوق النظافة المهندس / قايد راشد يؤكد أنه رغم شحة الامكانيات التي يواجهها الصندوق ممثلا بعدم توفر سيارات لنقل القمامة وكذلك الامكانيات المادية بسبب انخفاض  الايرادات   وعدم القدرة على مواجهة اعباء الصندوق بدفع المرتبات واجور الاعمال الاضافية والزيادة في اسعار الوقود .وغيرها .وهي مطالب ملحة نضعها حسب قوله امام السلطة المحلية والحكومة لإعادة النظر فيها بشكل جدي وعاجل لتفادي اي ترنح في نشاط

 

الصندوق .

واضاف المهندس راشد  ان الصندوق ممثلا بإدارة التشجير يقوم بجهود جبار ة في وقت استثنائي وبإمكانيات بسيطة جدا على إعادة تحسين وتشجير المواقع والحدائق العامة والجولات والجزر الوسطية للطرق  ومثلثات وتقاطعات المدينة .ففيما يتعلق بنشاط تشغيل الحدائق .يتواجد في العاصمة عدن حاليا ( ١٨) حديقة عامة في جميع مديريات المحافظة الثمان وهي التي تم تأهيلها وإعادة ترميمها بعد الحرب وهي مفتوحة يوميا لاستقبال المواطنين والزائرين .أما بقية الحدائق التي لم يتمكن الصندوق من إعادة تأهيلها بسبب عدم توفر الامكانيات يصل عددها الى (١٢)  حديقة

 

-الكورنيشات:

ولكون مدينة عدن مدينة ساحلية فهناك الكثير من السواحل والكورنيشات التي يتولى صندوق النظافة  والتحسين عملية صيانتها وترميمها .

يؤكد المهندس/ صالح  الرداعي مدير إدارة التشجير انه تم تأهيل عدد من الكورنيشات اهمها كورنيش قحطان الشعبي بساحل خورمكسر وكورنيش كود النمر بمديرية البريقة وكورنيش ريمي بمديرية المنصورة وكورنيش جولد مور بمديرية التواهي .

 

واضاف بان جهود كبيرة بذلت لإعادة تأهيل تلك الكورنيشات بعد الحرب وهناك بعض الكورنيشات بحاجة الى تأهيل ومنها

 

ومنها كورنيش ماركيور - سباء وكورنيش رامبو وكورنيش صيرة وغيرها .

-تشجير :

وفيما يخص اعمال التشجير خلال العام الماضى ٢٠١٧ م يقول المهندس/ صالح الرداعي : ان العام الماضي شهد غرس (٥٠١٢٠) شجرة في عموم مديريات مدينة عدن وتشمل اشجار ( الشجيرات ،الاشجار المعمرة والعشبيات المزهرة والصباريات والاشجار المتسلقة واشجار الاسيجة )

-خطة العام الجاري :

فيما يخص خطة العام الجاري ٢٠١٨م لزيادة المساحة الخضراء في العاصمة عدن .

- اكد المهندس/ حسين على الميسري مدير إدارة الدراسات والمشاريع أن خطة العام الجاري ٢٠١٨م تهدف الى زيادة المساحة الخضراء وذلك بغرس (٩١٣٦٠)شجرة مختلفة في (٥٦) موقعا مستهدفا ما بين حدائق وكورنيشات وجولات وجزر وسطية  وفي جميع مديريات العاصمة عدن

واضاف بان الخطة راعت احتياج كل موقع من الشتلات ونوعيتها  ( مقاومة للجفاف ،مقاومة للملوحة  ومستدامة اي غير موسمية ).

-اشكاليات:

عن الاشكاليات التي تواجه عملية التشجير .يقول الميسري ؛ اول واهم هذه الاشكاليات يتمثل بقل الوعي عند المواطنين بضرورة الحفاظ على الاشجار وحمايتها  وعدم العبث بها   الاشكالية الثانية في تخريب وتدمير المواقع الخدمية

 

داخل الحدائق والكورنيشات والاماكن العامة

اما المشكلة الثالثة فتتمثل بقل الامكانيات اذ ان اربع سيارات فقط للعمل بثمان مديريات لاتفي بالغرض .كون الحكومة لم تدعم الصندوق باي مبلغ مالي او اليات ومعدات للعمل .ولعل صندوق النظافة والتحسين بالعاصمة عدن يعد الوحيد الذي يعتمد على ذاته في تسير العمل ودفع الرواتب وغيرها من بين المرافق الاخرى التي لها ايرادات كبيرة .ولكن الحاجة ماسة للاهتمام بنشاط الصندوق  ودعمه بالامكانيات المادية والسيارات ولمعدات اللازمة لنقل القمامة وللحفاظ على  نظافة .وجمال مدينة عدن بشكل دائم .

-مناشدة:

قيادة وموظفو وعمال صندوق النظافة والتحسين يناشدون فخامة الرئيس / عبدربه منصور هادي ورئيس الحكومة والسلطة المحلية  بسرعة التعجيل بتوفير سيارات لنقل القمامة وتوفير الامكانيات المادية لمواجهة  اعباء الرواتب والاجور الاضافية وقيمة الوقود  غيرها فهل من مستجيب !!!! 


المزيد في ملفات وتحقيقات
هل أنتهت الحرب على تنظيم القاعدة في اليمن؟
نقلا عن الملعب: يقول تقرير لـ"منظمة مراقبة الإرهاب" صادر في 7 أغسطس 2015، إن تنظيم القاعدة في شبه الجزيرة العربية، كان ولا يزال، المنظمة الإرهابية البارزة في اليمن،
تذبح من الوريد إلى الوريد :- من يغرق عدن بالخمور والمخدرات ؟
تلك المدينة التي يداعب أسوارها أمواج البحر ونسائم الصباح الجميل وتلامس أحلامها جبال شمسان وطموحاتها قلعة صيره الشامخة المطلة على بحارها وتشرف على أبواب المدينة
الهلال الأحمر الإماراتي بمحافظة أبين .. واقع ملموس واحتياجات ملحة
مثلت الزيارة التي قام بها رئيس هيئة الهلال الأحمر الإماراتي بعدن المهندس/سعيد آل علي إلى محافظة أبين مطلع شهر يونيو من العام الحالي 2018, انطلاقة حقيقية لهيئة الهلال




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
عاجل : وفاة الفنان التمباكي بمستشفى الجمهورية
عاجل : قوة مسلحة بميناء المعلا تمنع نائب وزير الصناعة ومدير المؤسسة الاقتصادية من ارسال معونات اغاثية لاهالي المهرة
لماذا تراجع الرئيس هادي عن تعيين الميسري رئيسا للحكومة الشرعية؟!!
اعتقال مغترب من يافع بسبب منشور على الفيس بوك
عاجل | إنفجار عنيف يهز العاصمة عدن "تفاصيل"
مقالات الرأي
بعد شد وجذب طوال 18يوم كانت النهاية الدراماتيكية والمأساوية للصحفي السعودي المعارض جمال خاشقجي داخل مبنى
  بقلم / زبين عطية : منذ عودته الى محافظة شبوة ( مسقط راسه ) كرس وقته وجهده وفتح صدره وقلبه ومنزله لإستقبال
  -لم أستوعب حتى هذه اللحظة الخبر الذي تنامى إلى مسمعي بأن تم أغتيال القائد البطل صدام خالد في حدود قعطبة
ليست الخمور المضروبة أو المنتهية الصلاحية وحدها كما يشاع وقد أودت ب17ضحية بينهم الساخر ( التنباكي) الذي يعيش
  احتفالنا السنوي بثورة اكتوبر هو احدى اشكال التعبير الجماهيري عن فخرنا واعتزازنا بأحد اعظم الانجازات
تسارع الأحداث حول القضية المحورية الحالية أعلاميا ودوليا من قبل الدول الكبري  بخصوص ما حدث لجمال
المتقاعدون هم اولئك الذين افنوا معظم حياتهم واجمل سنوات اعمارهم في خدمة وبناء هذا الوطن ... وهم الذين بذلوا
اذا كان هناك من يهتم لأمر الرئيس هادي ومشروعيته وسلطته على الاقل في الجنوب المحرر ، فأن اهم مهمه وطنيه حالياً
كل مبلغ يتم دفعه لتعزيز العملة اليمنية لا يسوى شيء ولا يحل مشكلة تدهور العملة.. يجب اتخاذ جملة من الإجراءات
  لعل البعض يتساءل عن سبب انتشار  الخمور و المخدرات مع ضررها الواضح وأقول: إن لانتشارها أسباب عدة منها
-
اتبعنا على فيسبوك