مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الأحد 18 نوفمبر 2018 03:04 صباحاً

  

عناوين اليوم
آراء رياضية
السبت 03 فبراير 2018 11:12 مساءً

فبراير .. التفافة طيبة!!

مع بدايات شهر فبراير الجاري اطلع مدير عام مديرية سيئون  الاستاذ محمد عوض العامري على مستوى سير الأنشطة الرياضية المعتملة داخل وادي حضرموت وما حققه شباب ورياضيي مديرية سيئون على وجة التحديد من نجاحات على مستوى الأنشطة المحلية أو من خلال المشاركة في البطولة الوطنية  للألعاب الرياضية للمحافظات المحررة التي أقيمت بالعاصمة عدن أواخر العام 2017م

 

المدير العام لمديرية سيئون أعطى مؤشرا طيبا لاهتمامه بنشاط الأندية بالمديرية وجسد ذلك من خلال الالتفافة الطيبة في استكمال الإجراءات الخاصة بمناقصة تأثيث مقرات الأندية الاهليه بالمديرية وهي بادرة طيبه تؤكد مدى ألمكانه والاهتمام التي يحتلها شباب ورياضيو المديرية الذي هم بحاجه إلى الرعاية والاهتمام لتطوير بنيتهم التحتية ودعم انشطتهم المختلفة .

 

 التفافة مدير عام المديرية للأندية الرياضية بالمديرية التي تحتل مكانه متميزة في الخارطة الرياضية على مستوى وادي حضرموت وعلى مستوى المحافظة والجمهورية أعطت مؤشرا طيبا في إن القادم سيحفل بالكثير من الدعم والرعاية نظرا لدورها الوطني والأهلي داخل المجتمع الذي يعقد الآمال الكبيرة على شبابه في النهوض بالوطن والحفاظ على مكتسباته والدفاع عنها..

 



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

آراء رياضية
قمة الطموح والإصرار والعزيمة قلّ ما تجدها في شخص واحد حقّق كُل ما يحلم به كرياضي ولم يتوقف عند هذا الحد بل ذهب
الشعب اليمني رياضي بطبيعته و من لا يلعب يتابع و يشجع وهذه حقيقة لكن عند المشاركات نجسد قاعدة اكثر شعب يهوئ
مهمة صعبة تنتظر قناء رضوم امام كفاح ميفعة.. لكن المهمة ليست مستحيلة بالنسبة لقناء فلا مستحيل في كرة القدم..
فضيحة التزوير بدوري البراعم لكرة القدم بعدن فاحت بشكل مذهل بعد العقوبات التي  طالت الأندية المتهمة
بعد الإعلان عن إتمام صفقة التعاقد مع  السلوفاكي جان كوسيان مدرباً لمنتخبنا الوطني الأول لكرة القدم
لم يكن لأبناء مديرية (رضوم) حلم اخر غير تحقيق  هذه (البطولة النوفمبرية) ولم يكن لقناء حلم تاريخي يهامس حنانه
عزفت القارة الآسيوية من جديد على جيتار بطولات جديدة كأس 2019. وأولمبي تايلند المؤهل لطوكيو 2020. فأوقعت قرعة
نعم، هي مصيبة بكل المقاييس، تلك النهاية التي آلت إليها بطولة الفقيد سعد خميس، التي أقامها اتحاد كرة القدم في
-
اتبعنا على فيسبوك