مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الأحد 23 سبتمبر 2018 12:15 مساءً

  

عناوين اليوم
ملفات وتحقيقات

قراءة تحليلية لرؤية الرئيس ناصر: من الخاسر ومن المستفيد؟!

الثلاثاء 20 فبراير 2018 05:22 مساءً
عدن (عدن الغد) خاص:

كتب: عبدالله جاحب 

 

قد لا يختلف عليه اثنين بأنه يملك من الحنكة والدهاء السياسي والبعد الدبلوماسي مالا يملكه الكثير ممن يطلقون على انفسهم قيادات سياسية ودبلوماسية على أرض الجنوب.

ابتعد عن السياسية والحكم وادارة الدولة عقب مرحلة تاريخية حافلة سُجلت له شخصياً وسياسيا واقتصاديا بأحرف من نور.

عاش بين دمشق والقاهرة يحمل أوجاع وطن ويتألم لما وصل إليه الحال بعده ويضع استراتيجيات ومقترحات قد تخرج الجميع من عنق الزجاجة السياسة.

يعلم دهاليز وأسرار وخفايا ومتغيرات ومتطلبات ووقائع المرحلة وما تحتاج إليه.

له العديد من الأفكار والمشروعات السياسة والعديد من الأطروحات السياسية .

دعا الى وحدة الصف الجنوبي وترك التشرذم وإلى حق تقرير المصير في كثير من المؤتمرات والندوات الاقليمية والدولية والفدرالية "المزمنة" والعمل إلى سلك طريق الدولة من اقليمين.

حاول إيجاد حلول تفضي إلى تحسين الأوضاع الإنسانية والمعيشة وإعادة الدولة ومؤسساتها وشكلها وكيانها ورسم ملامح وبوادر سلام قد تفضي الى تشكيل جيش متناثر مترامي الأطراف بين المليشيات والجماعات والتشرذم واحلال السلام العادل بين الشمال والجنوب.

الرئيس السابق لدوله الجنوب "الأستاذ" السياسي "الاستراتيجي" المفكر "الداهية" موسوعة الجنوب "علي ناصر محمد" أبو "جمال".

الرئيس السابق لدوله الجنوب وحامل مشعل الرأسمالية والانفتاح الاقتصادي والنهوض والأعمار والانفتاح على العالم الخارجي وارساء قواعد الدولة الجنوبية المدنية الاقتصادية الحديثة.

اليوم يحمل رؤية حملت الكثير من الشد والجذب السياسي ومد وجزر بين مؤيد ومناصر رافض ومتشدد ومحايد والعديد من الإيجابيات والسلبيات والخفايا والأسرار على طاولة المشهد والصراع والنزاع السياسي بين الشمال والجنوب.

 

هل تريح الجنوب وتزعج الشمال:-

القى الرئيس الأسبق للجنوب "علي ناصر محمد" أمس الاثنين كلمة أثناء مشاركته في مؤتمر "فالداي" الذي يقام سنوياً في مدينة موسكو الروسية وجاء المؤتمر هذا العام بعنوان "روسيا في الشرق الأوسط.. اللعب بكافة المجالات".

وأثناء الكلمة وضع الرئيس "ابو جمال" رؤية سياسية لحل الأزمة اليمنية بين الشمال والجنوب وتطرق الى الكثير من القضايا على الساحة والمشهد في الأزمة اليمنية وركز كثيرا على الأوضاع الاقتصادية والإنسانية وما آلت إليه من أوضاع مأساوية وكارثة نتيجة للحروب التي خلفت الدمار والخراب وتمزق وتناثر وتشرذم الوطن وحالة الجوع والفقر والمجاعة الإنسانية التي تطرق أبواب اليمن من صنعاء إلى عدن.

وفي الضفة الأخرى ركز على الجانب السياسي وتمزق كيان ومؤسسات الدولة التي أضحت شبه معدومة وانحصار العمل الحكومي والإداري للحكومة بين المنفى وتكوين دويلات داخلية ممتدة بين عدن وصنعاء ومأرب.

وسرد وطرح رؤية سياسية تحمل مشروع سياسي يفضي إلى حل الأزمة اليمنية بين الشمال والجنوب ويخرج الجميع من عنق الزجاجة السياسية وأزمة التنافر والابتعاد إلى التوافق الواقعي، وإرساء دولة مستقبلية تفضي إلى السلم والسلام في قادم الأيام.

لكن ما يعيق ذلك كيف سيكون تقبل تلك الرؤية والأخذ بالنقاط المطروحة وعملية التجاوب من الأطراف السياسية والمشروعات التي تحمل مع كل طرف من أطراف الأزمة ويرى أنه الأقرب الى الحقيقة وتحقيق مشروعه وأهدافه على الأرض.

وكيفية عملية التجاوب من قبل الشارع والنخبة السياسية في الأزمة...؟؟ .

ومن جانب آخر أن الأطراف التي قد تحسن التصرف والاستفادة من الرؤية حتى في الوقت الراهن لإنقاذ ما يمكن إنقاذه وأحياء الحياة السياسية على طاولة الحوار التي حولت بوصلة الأزمة فيها الى الواقع العسكري ولغة الرصاص بدلا من الحوار.

فهل تريح رؤية الرئيس علي ناصر الجنوب وتزعج الشمال أم أن العكس صحيح؟!.

 

ماهي الخيارات والسيناريوهات في رؤية "ابا الناصر":-

من خلال الكثير من المتابعين والمحللين في العملية السياسية والأزمة اليمنية قد يرى العديد من تلك النخبة عن بزوغ العديد من الخيارات والسيناريوهات التي فتحت أبواب عديدة على قوى متعددة ووضعت جمل من الخيارات أمام الأزمة ولم تنحصر في زاوية معينة وفتحت الأبواب على مصراعيه بين الشمال والجنوب.

وكانت من تلك السيناريوهات والخيارات مشروع الفدرالية والدولة الاتحادية من اقليميين وحكم كامل الصلاحيات وخيارات تشكيل حكومة وطنية مشتركة بين الشمال والجنوب.

ونزع السلاح وجيش وطني بوزارة دفاع.

إضافة الى مناخ سياسي ملائم لا ينتجه الا عملية جادة في إيقاف الحرب المشتعلة على أرض اليمن .

ومجلس رئاسي لإدارة المرحلة الانتقالية وحكومة ولجان عسكرية ونزع السلاح كل ذلك كان من الخيارات التي تفضي الى سيناريوهات الدولة الاتحادية من اقليمين.

وقد شن الكثير من الكتاب والنشطاء والسياسيون وحاملو مشروع فك الارتباط والانفصال حملة إعلامية واسعة النطاق في المواقع والمنتديات ووسائل الإعلام والتواصل الإجتماعي على رؤية الرئيس علي ناصر محمد ووصفها البعض بأنها لا تلبي طموحات وتطلعات الشعب الجنوبي وتهدف إلى إعادة الأمور الى نقطة الصفر والعودة الى باب اليمن حسب وصف الكثير من حاملي مشروع الدولة الجنوبية.

ويرى البعض ان رؤية الرئيس ناصر تخدم الشمال وتعيده الى خطوات متقدمة بعد ان فقد العديد من تواجده وحضوره وتكسبه قفزات سياسية وتحقق له نقلة نوعية وقارب نجاة من السقوط الذي أصبح وشيكا بين لحظة واخرى.

ويرجح البعض أن تلك الرؤية تنعش آمال الشمال في الحياة السياسية مع الجنوب الذي فقد بريقها كثيرا وانتهت فترة الوحدة على الأرض.

ويذهب كثيرون إلى ان الرئيس ناصر قد تخلي وتنازل عن تقرير المصير الذي كان يطالب به في فترات ماضية في العديد من الأطروحات والأراء والمناسبات السياسية وان ذلك مشروع رؤية تصب في خدمة الحوثيين والإخوان المسلمين وتسقط هادي وحظوظه وحكومته وشرعيته وهناك نقاط وفصول تثبت ذلك وتأكد هذا الخيار من خلال تشكيل حكومة انتقالية ومجلس رئاسي بالطبع سيكون أول المستبعدين فيه هادي وحكومة الشرعية وهذا ما يبحث عنه الحوثي ويسعى إليه الإخوان وجاء باللسان وأفكار وقلم الرئيس "ناصر".

ويرى الكثير من أعضاء المجلس الانتقالي الجنوبي أن الرئيس ناصر بعيد كل البعد عن المتغيرات والمعطيات والوقائع على الأرض وما آلت إليه الأمور في الآونة الأخيرة وان الدولة الجنوبية أصبحت على الأبواب ولن تعود الى الخلف أو الى باب اليمن مجددا.

ويرفض المجلس الانتقالي تلك الرؤية جملةً وتفصيلاً حتى وان لم يعلن عليها رسمي ولكن من خلال التصاريح والخطوات والتحركات على الأرض داخليا وخارجيا.

وقد يرى البعض ان التخلي عن تقرير المصير وعدم التطرق إليه ومشروع فك الارتباط بالشمال والتلميح الى مجلس رئاسي وحكومة مشتركة وتسليم السلاح ودولة اتحادية من اقليمين تغضب الجنوب ومشروعه على الأرض وتجعل من الجنوب الخاسر الأكبر والشمال الرابح من رؤية الرئيس الجنوبي الأسبق علي ناصر محمد "ابا جمال".


المزيد في ملفات وتحقيقات
تقرير :الذكرى الثامنة لرحيل الشهيد ( الهدالي) قائد ثورتي الكفاح والسلم
  تقرير: غمدان الشعيبي   بداية نشأته أنه القائد المغوار الذي رحل وترك خلفه حزناً يرثي الارض طوبه طوبه، وكان يوم رحيله فاجعة كبيرة اهتزت حينها جبال الضالع
صرخة عدني ....ـ  عايز تشتري شقة يا باشا؟
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــكنت في القاهرة، و طلبت من سائق التاكسي في يوم لم أكن مشغول فيه ان يفسحني بالمناطق التي يكثر فيها اليمنيون، و
بعد قرار الرئيس بزيادة الرواتب 30%.. استمرار الاعتصامات في الشوارع مطالبة بالزيادة وتندد بالتصعيد في حال لم تتم الاستجابة
  عدن (عدن الغد)تقرير:دنيا حسين فرحان عصيبة هي الأيام التي يمر بها المواطنون اليوم فالغلاء محيط بهم وارتفاع الدولار يتحكم بحياتهم ومشكلات البلاد الاقتصادية


تعليقات القراء
303818
[1] من علي مرحباء يمتلك ايش
الثلاثاء 20 فبراير 2018
فاعل خير | عدن
ايوه يمتلك اكبر مجزره في تأريخ دوله كان رئيسهاء. واكبر خائن لشعب طيب هو الشعب الجنوبي. علي ناصر السفاح الكذاب الجبان هرب وابناء الجنوب يتناحرو في حرب هو سببهاء

303818
[2] بعد نوم طويل
الثلاثاء 20 فبراير 2018
محمد الحضرمي | الأمارات
ياعلي مرحبا انت في وادي والناس في وادي اخر الواقح تجاوز رؤيتك ولهذا نرجوك ان تصمت

303818
[3] الجنوب العربي الفيدرالي قادم قادم قادم رغم أنف المحتل اليمني البغيض، والأيام بيننا يا بويمن.
الثلاثاء 20 فبراير 2018
جنوبي حر | دولة الجنوب العربي الفيدرالية
الجنوب العربي الفيدرالي قادم قادم قادم رغم أنف المحتل اليمني البغيض، والأيام بيننا يا بويمن.

303818
[4] حقيقة تاريخية
الثلاثاء 20 فبراير 2018
جنوبي | عدن عاصمة الجنوب
وهي ان قيادات الحزب الاشتراكي وقواعده فشلت في ادارة الجنوب منذ 22.6.69 واستمرت الصراعات الدموية بينها على كرسي السلطة الى ان سلموا دولة الجنوب الى حكام صنعاء القبليين في 22.5.90. هذه القيادات ,اليوم ,هي جزء من المشكلة وليست من الحل . وما زال الجنوب وشعبه يعيش مآسي سببها له الاشتراكي وقياداته .

303818
[5] الجنوب العربي الفيدرالي قادم قادم قادم رغم أنف المحتل اليمني البغيض، والأيام بيننا يا بويمن.
الأربعاء 21 فبراير 2018
جنوبي حر | دولة الجنوب العربي الفيدرالية
الجنوب العربي الفيدرالي قادم قادم قادم رغم أنف المحتل اليمني البغيض، والأيام بيننا يا بويمن.

303818
[6] الجنوب العربي الفيدرالي قادم قادم قادم رغم أنف المحتل اليمني البغيض، والأيام بيننا يا بويمن.
الأربعاء 21 فبراير 2018
جنوبي حر | دولة الجنوب العربي الفيدرالية
الجنوب العربي الفيدرالي قادم قادم قادم رغم أنف المحتل اليمني البغيض، والأيام بيننا يا بويمن.



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
شاهد .. أول صورة لأبناء علي صالح بعد إفراج مليشيا الحوثي عنهم
عاجل: استشهاد قائد عسكري كبير في الجيش الوطني
قتلى وجرحى في انفجار قنبلة يدوية بعدن
عاجل | بيان بشأن استمرار جرائم الاغتيالات في العاصمة المؤقتة عدن
شركة عدن نت تخذل مستخدميها وتستغيث بهواوي الصينية
مقالات الرأي
جميل ان يثابر عدد من أبناء  الجنوب وان يستمروا  بالحافظ على المناسبات الوطنية من خلال إحيائها كلا
لنكن أكثر شفافية ووضح الانتقالي هو خلاصة نضال وكفاح  ومسيرات ومليونيات  أستمرت عدة سنوات حتى تكونت تلك
لم أشهد تعب طول حياتي.. وأنا الآن عمري واحد وسبعين سنة وثمانية شهور – كما شهدته يوم الحد اللي هب .. عندما تقرر
مما لا شك فيه بأن عدم الإستقرار الأمني في العاصمة عدن خاصة وباقي محافظات الجنوب عامة ، قد شكل مناخ ملائم
نحن ليس في مرحلة تحدي وبرز عضلات نحن في مرحلة تتطلب من الجميع الجلوس على طاولة واحده والتقارب في ما بينهم لكي
قلتها من سابق أنني لست من محبي ومتابعي الدراما بكل أنواعها , ولكن أستوقفني هذه الضجة الكبيرة التي أحدثها فيلم
مع بداية الوحدة اليمنية , حينما كان المناضل منصر السيلي محافظا لعدن , قدم له شيخ نافذ من الشمال امر صرف قطعة
أن من يتابع الكيفية التي تدار بها البلاد خلال العقود الماضية ووصوﻵ للفترة الراهنة سوف يستغرب من تلك العقليات
التقيت قبل يومين، أحد مدراء البنوك المعتبرة بعدن وتناقشنا على غير سابق موعد وبصورة شخصية، مدى جدوى إجراءات
ينطلق يوم غد الأحد ٢٣سبتمبر ٢٠١٨ المؤتمر السنوي لحزب العمال البريطاني في مدينة "ليفربول" ، أشهر موانئ
-
اتبعنا على فيسبوك