مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الأربعاء 26 سبتمبر 2018 01:22 مساءً

  

عناوين اليوم
احوال العرب

بعد رفقة 30 عاماً.. وفاة إمام ومؤذن مسجد معاً بالسعودية

الاثنين 26 فبراير 2018 01:37 صباحاً
( عدن الغد ) العربية :

اجتمعا 30 عاماً لخدمة مسجد سعد بن معاذ بالفواره بالرس، غرب منطقة #القصيم، وشاء القدر أن يفارقا الحياة في ليلة واحدة. إمام المسجد صالح بن خالد العريمة (54 عاماً) ومؤذن المسجد سالم بن سليمان العريمة (81 عاماً)، وتم الصلاة عليهما في مسجد الشايع بالرس، ودفنا في قبرين متجاورين.

 

وعلى ما قال فهد مبارك العريمة، أحد أقارب الإمام والمؤذن لـ"العربية.نت" فإن الفقيدين مشهود لهما بالعلم والصلاح وفعل الخير، وهما قريبان من قبيلة العريمة، والتي ترجع إلى قبيلة حرب، وأوضح فهد أن كليهما كانا يرقدان في #المستشفى لأسباب صحية، وتوفي صالح  بمستشفى الرس، في حين توفي سالم بمستشفى بريدة.

 

من جهته أوضح خالد بن صالح العريمة، نجل الإمام، أن والده كان "يعاني من سرطان في الكبد من 3 سنوات، وبدأ المرض ينتشر في جسده، وكان يتلقى الرعاية الطبية في مدينة الملك فهد الطبية، وقبل 10 أيام أبلغني الطبيب بدنو أجل الوالد، ولن يعيش أكثر من شهر وفقاً لظروفه الصحية، ولم أخبره بما قاله الطبيب، إلا أنه كان يشعر بأنه في أيامه الأخيرة، وقبل 3 أسابيع من وفاته، جمعنا أنا وإخوتي وأخواتي، وأوصانا بالحفاظ على #الصلاة، واعتبرها براً له حياً وميتاً"، مضيفاً أن والده كان يعمل في العديد من الأعمال الخيرية، فهو أمين لصندوق الجمعية الخيرية بالفوارة.

والمؤذن "سالم العريمة" كان يرقد في المستشفى بسبب جلطة دماغية ودخوله في غيبوبة، ويقول ابنه عبدالله إنه منذ أن ولد وهو يرى والده وهو يؤذن في المسجد ولم يتخلف عن#الأذان إلا عندما أصيب بجلطة.


المزيد في احوال العرب
الإمارات تفند مزاعم قطر أمام مجلس حقوق الإنسان في جنيف
فندت الإمارات العربية المتحدة، باسم الدول الأربع الداعية إلى مكافحة الإرهاب، مساء اليوم الثلاثاء، المزاعم التي وردت في بيان الوفد القطري في النقاش العام للبند
عودة الهدوء إلى طرابلس بعد شهر من المواجهات الدامية
توقفت بعد ظهر الثلاثاء المعارك التي استمرت قرابة شهر بين ميليشيات متناحرة جنوبي طرابلسوأسفرت عن مقتل أكثر من 110 أشخاص، في هدوء فتح الباب لعودة النازحين وإعادة
أكبر مركز للإخوان الإرهابية بموريتانيا في قبضة الشرطة
أخضعت الشرطة الموريتانية، مساء الإثنين، أكبر مركز  تابع لجماعة الإخوان الإرهابية في البلاد لسيطرتها.   ووضعت الشرطة الموريتانية، الإثنين، قبضتها على ما يدعى




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

آراء العرب
جاء في مقال للكاتب السعودي عماد المديفر تفصيل هامّ عن الإخواني الهارب جمال خاشقجي وزملائه ياسين القاضي وجمال
رأيت مشهداً في البرلمان العراقي الجديد، كأنه يعرض في مسلسل تاريخي، أو مسلسل كوميدي حديث، يسخر من المشاهد
هذه تجربة جيدة لبرلماني جديد، وإنْ كان أكبر أقرانه سنّاً ما رسّمه رئيساً مؤقتاً لهم. بهذه التجربة سيُدرك أنه
  بعد 40 عاماً، تخرج لنا سياسية إيرانية كبيرة، قدرا وسناً، وهي فايزة ابنة رمز التيار البراغماتي الإيراني،
كثيرة في الشهور الأخيرة هي المواقف السياسية والفكرية من الأحداث والمآسي في العراق وسوريا ولبنان. بيد أنّ
هناك عودة إلى الطريق المسدود في اليمن، وهو طريق مسدود منذ فترة طويلة في غياب تغيير على الأرض تفرضه تطورات ذات
كررتُ كثيراً في السنوات الماضية مقولة وزير الخارجية السعودية الراحل الأمير سعود الفيصل عام 2010 أنّ الوضع
احتجاجات المواطنين العراقيين في البصرة على الحالة المأساوية التي وصلت إليها مدينتهم هي احتجاجاتٌ محقة دون
-
اتبعنا على فيسبوك