مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الاثنين 19 نوفمبر 2018 01:49 مساءً

  

عناوين اليوم
آراء واتجاهات
الثلاثاء 27 فبراير 2018 04:06 مساءً

كلمة الرئيس علي ناصر محمد في الاجتماع الحادي عشر لمجلس الأمناء لمؤسسة ياسر عرفات

السيد رئيس مجلس أمناء مؤسسة ياسر عرفات ..

السادة  أعضاء المجلس ..

الحضور جميعاً ..

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته ..

مضى عام كامل منذ كُنا هنا في (بيت العرب) مقر جامعة الدول العربية، خلال الإجتماع الدوري لمجلس أمناء مؤسسة ياسر عرفات في 23 فبراير 2017م، وبودي أن أشيد بما أنجزته المؤسسة في العام الماضي المنصرم والواردة في تقرير مجلس الإدارة إلى اجتماعنا هذا..

       منذ ذلك التاريخ أيها السيدات و السادة ازدادت التحديات والتهديدات التى تواجه أمتنا العربية، وبصورة خاصة قضية الشعب العربي الفلسطيني العادلة والمشروعة.

       ولعل من أبرزها تحدي نقل السفارة الأمريكية إلى القدس الذي أعلنت عنه إدارة ترامب مع ما يعنيه ذلك من اعتراف خطير بحق اسرائيل في القدس عاصمة أبدية لدولة الكيان الصهيوني، مما يتطلب من كل القوى العربية الحية مواقف اكثر شدة لإسقاط هذا القرار..

      أما التحدي الأخطر الذي تواجهه شعوبنا العربية فهو هذه الحروب الداخلية المستمرة في أكثر من قطر عربي، في اليمن، وسوريا، والعراق، وليبيا، والصومال، والسودان بكل ماتسببه هذه الحروب من قتل، ودمار، وتشريد للملايين، ومآسٍ إنسانية لا حد لها.

وليس بخافٍ عليكم أن ذلك كله يصب في الأخير في مصلحة اسرائيل، وأعداء الأمة العربية.

      ينبغي ان نستشعر أن ثمة خطراً كبيراً يتهدد أمتنا ودولنا وجودنا كافة. العراق عراقان، والسودان سودانان، والصومال صومالان وسورية التي نعرفها قد لا تكون سورية في المشهد القادم، والوضع في ليبيا كما تعرفون مرشح للتقسيم إلى ثلاث دويلات، وليس اليمن أفضل حالاً، وقد لاينجو هو الأخر من مشاريع التقسيم والانفصال ولن يكون الشمال شمالاً ولا الجنوب جنوباً بل سيتحول إلى اكثر من دويلة، والحبل على الجَّرار كما يقال.

       بهذا المعنى، أيها السيدات والسادة، فإن هذه الحروب، وإن بدت مُنفصلة، وخاصة بكل قطرٍ عربي على حدة، إلا أنها في الأخير لا تدور بمعزل عن طابع الصراع الإستراتيجي مع أعداء الأمة العربية..

       هكذا ننظر إليها.. ولو كان ياسر عرفات، ذلك الرمز الفلسطيني والعربي الخالد (رحمه الله) على قيد الحياة لرأى حقيقة ما تشكله هذه الحروب من خطر على قضية فلسطين، لأنه بعقله وتفكيره الاستراتيجي كان يرى في سلامة وأمن ومتانة كل دولة عربية قوة ومنعة لفلسطين وللقضية الفلسطينية العادلة.

السيدات و السادة ...

       لقد طالبت في العام الماضي أن يتبنى إجتماع مجلس الأمناء إصدار نداء يدعو إلى وقف الحرب في اليمن التي أكلت الأخضر واليابس، وأن يشمل النداء وقف الحرب في سورية، والعراق، وليبيا، والسودان، والصومال  بالإضافة الى اليمن لكن ذلك لم يحظ باهتمام المجلس في ذلك الحين..

       واليوم أكرر مطالبتي مرة أخرى للمجلس أن يصدر نداءً يدعو إلى وقف الحروب في بلادنا العربية، لما تسببه من ويلات ومآسٍ جسيمة، ومخاطر تقسيم وتهديد لكيان الأمة العربية بأسرها، لأن تجار الحروب لا يريدون نهاية لها.

ما نطالب به نداء يدعو إلى وقف الحرب..

 

و السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

 

 

 

تعليقات القراء
305132
[1] الجنوب العربي الفيدرالي قادم قادم قادم رغم أنف المحتل اليمني البغيض، والأيام بيننا يا بويمن.
الثلاثاء 27 فبراير 2018
جنوبي حر | دولة الجنوب العربي الفيدرالية
يلعن ابويمن كل ابويمن و في مقدمتهم اصحاب تعز الغدر والخيانة. أنشـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــر

305132
[2] يا علي ناصر
الأربعاء 28 فبراير 2018
واحد من الناس | اقليم حضرموت المستقل
يا علي ناصر جزاك الله خيرا عن فلسطين والأمة العربية اللتين ما زلت تذكرهما. للاسف لم تعد الأمة العربية أمة واحدة ذات رسالة خالده كما كان يقول الشهيد صدام حسين المجيد لله يرحمه. نحن نعيش في عصر الرويبضات حيث العميل يتفاخر بعمالته ويدافع عن سيده علنا وعلى رؤوس الاشهاد كالقحبة وبيدها مشعل/فانوس.



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
العطاس : علي محسن الأحمر في عدن وشلال شايع سيكون في (أستقباله)
عاجل : البنك المركزي اليمني يصدر تعميما نهائيا بسعر صرف الدولار مقابل الريال
جريفيث.. هذا ما يجب تطبيقه في الجنوب وتحقيقه للجنوبيين
( عدن الغد) تنشر جدول رحلات الخطوط الجوية اليمنية الاثنين 19 نوفمبر 2018م (المواعيد وخطوط السير)
مصدر طبي يُنفي مقتل طالبة إثر حادثة مقتل غرامة .. ويوضح عن التفاصيل
مقالات الرأي
✅ سنناقش "شبوة اولا" من منطلقاتها، بدون وحدة مع اليمن ، او استقلال مع الجنوب ، مع يقيننا ان شبوة اولا ، سقف
كشف المبعوث الخاص للأمم المتحدة إلى اليمن، البريطاني مارتن غريفيث، أمام أعضاء مجلس الأمن في نيويورك، عن أنه
  الفن واجهة البلد، وعدن مدينة ذات تاريخ عريق، في مجالات كثيرة، واخص بمقالي هذا، الفن والفنانين والمبدعين
مازالت مديَنة لودر تدفع ثمن رفضها للإرهاب.لقد أعلنت مدينة #لودر حربها ضد الإرهاب من وقت مبكر ولم تخضع يوما
من خلال زيارتنا لمحافظة المهرة ( البوابة الشرقية) لدولة اليمن الاتحادي المستقر المزدهر وما شاهدناه شعرنا
ستظل أنهار الدماء تسيل ليل نهار في وطني،وستظل الأجساد تتمزق وتتفحم وتتناثر في أزقته وشوارعه، وسيظل الحزن
    - استشهد غرامة وجرح من حوله من الاطفال والفتيات " وودعناه وكأنه امراً طبيعياً كعادتنا نتفاجئ بإغتيال
أظهرنا نيتنا الصادقة لجماعة القفز الإقليمية والجنوبية والبدنية الجارة من خلال تجربة مأساوية بتضحياتنا منذ
إلى الآن والحوثيون لم يلوحوا أن فك الارتباط من ماتسمى الجمهورية اليمنية سيكون في حسبانهم متى ما حان الظرف
١- السلام قيمة إنسانية تستحق التضحية والكفاح من أجلها ، فلا تستقيم الحياة بدونها ، ولا تبنى الأمم من غير سلام
-
اتبعنا على فيسبوك