مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الأربعاء 20 مارس 2019 06:36 صباحاً

  

عناوين اليوم
أخبار المحافظات

محافظ حضرموت يلتقي مشائخ وأعيان مرجعيات قبائل وادي حضرموت

الأربعاء 14 مارس 2018 01:44 مساءً
المكلا(عدن الغد) خاص

التقى محافظ حضرموت قائد المنطقة العسكرية الثانية اللواء الركن فرج سالمين البحسني اليوم بالمكلا مشائخ وأعيان مرجعيات قبائل وادي حضرموت الذين باركوا للأخ المحافظ الانتصارات التي حققتها قوات النخبة الحضرمية ضد العناصر الارهابية في وادي المسيني .

وأشادوا بمستوى الأمن والاستقرار الذي تنعم به مديريات ساحل حضرموت ، بفضل جهود قوات النخبة الحضرمية ومعها الأجهزة الأمنية والاستخباراتية .

شاكرين جهود الأخ المحافظ في مجال التنمية ومساعيه في استقدام التوربين الثالث لمحطة وادي حضرموت الكهروغازية والتي ستسهم في رفع معاناة أبناء الوادي وستعمل على استقرار خدمة التيار الكهربائي .

وأكد مشائخ مرجعيات قبائل حضرموت أنهم حضروا للمكلا للتعبير باسم أهالي ومواطني وادي حضرموت جميعاً عن استيائهم  للوضع الأمني في الوادي وما يعانيه الأمن من انفلات واضح يذهب ضحيته الأبرياء بشكل شبه يومي ويثير نعرات الثأر التي كانت قد انتهت منذ أمد بعيد .

مؤكدين استعدادهم للتعاون مع السلطة المحلية بالمحافظة في أي جهود من شأنها حفظ الأمن والاستقرار وحقن الدماء .

وقد أشاد المحافظ البحسني بالمواقف الوطنية لمشائخ وأعيان مرجعيات قبائل وادي حضرموت وأبناء حضرموت بشكل عام ، مؤكداً اهتمام السلطة المحلية بالمحافظة بالملف الأمني لحضرموت وادياً وساحلاً ، وهي حريصة كل الحرص على استتاب الأمن في ربوع كل حضرموت .

وجرى في اللقاء مناقشة بعض القضايا واحتياجات مديريات الوادي في مجال الخدمات والمجال الأمني .


المزيد في أخبار المحافظات
صدرت أربع شحنات من النفط لكنها تعيش في ظلام دامس.. "شبوة" المنسية بلا وقود
يعيش سكان محافظة شبوة في ظلام دامس لليوم الثاني على التوالي نتيجة نفاذ مادة الديزل عن محطة الكهرباء. ويشكو مراراً سكان المحافظة الغنية بالنفط من تقطعات خدمة
المدير العام لمديرية مدينة المكلا وسفير النوايا الحسنة للمنظمة النرويجية للعدالة والسلام أوسلو يزوران مرضى المركز الوطني لعلاج الأورام
بتنسيق من قبل السلطة المحلية بمديرية مدينة المكلا قام المهندس عوض أحمد بن هامل المدير العام لمديرية مدينة المكلا وسفير النوايا الحسنة للمنظمة النرويجية للعدالة
انتقالي المسيمير بلحج يعقد اجتماعه الدوري
عقدت الهيئة التنفيذية للقيادة المحلية بمديرية المسيمير محافظة لحج اجتماعها الدوري صباح امس الثلاثاء بمقر المجلس الانتقالي بالمسيمير. وفي الاجتماع تم مناقشة عدد


تعليقات القراء
307718
[1] التكا تف
الأربعاء 14 مارس 2018
عمر بن بريك | جده
التكاتف مع المحافظ الذي مهما قلنا لن نوفي في حقه والوقوف بجنبه وترك مشاريع الضلام كفيله بتحسن الوضع في واديكم



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
عودة كاملة للحكومة برفقة الرئيس هادي إلى عدن
العثور على جندي محبوب في عدن
عاجل : مقتل مواطن طعنا بعدن
عاجل : مسلحون يعتدون بالضرب على شباب نفذوا حملة توعية بمخاطر المخدرات بعدن
عاجل: العثور على مواطن مقتول داخل منزله بعدن
مقالات الرأي
جاسيندا اردين ؛ هي رئيسة وزراء نيوزيلندا.. ولحسن حظ نيوزيلندا والمسلمين في هذا الظرف العصيب بأن من يحتل هذا
اليوم ، وبعد أربع سنواتٍ من الحرب بالتّمام ، حينذاك كانت العيون جاحظةً معلّقةً بأعلى الجباهِ هلعاً ورعباً ،
    تناقشت مع شخص عزير احترمه لشخصه رغم كونه ضمن مشروع القوى اليمنية والمستخدمين الجنوبيين مشروع
تختلف الاراء والمواقف والقناعات بين الناس.. وكل انسان يميل للذي يشعر بانه مقتنع به...وهذه هي سنة الحياة..في
زيارة قيادات في الانتقالي الى روسيا او اي تحرك او مشاركة سياسية في الخارج للجنوبيين وبعيداً عن اي اختلاف فيما
سمعت وقع الأقلام فطربت له ...منذ أن سمعت بطباعة كتاب وقع أقلام للأستاذة رانيا عبدالله وانا متشوق لقراءة
مدينة لودر مدينة السلا والسلام، فسلاها دائم، بل ومزيَّد على غيرها، ألم يقل فيها الشاعر: يا أهل لودر مزيَّد
أيقظ السفاح الاسترالي مقترف جريمة المسجدين بنيوزلندا الضمير الإنساني ، لكنه لم يستطع لفت أنظار العالم إلى
حذّرنا مراراً – وما زلنا- مِنْ إقحام القبيلة والعشيرة بخضم الحرب التي تقودها المملكة العربية السعودية
يمر الجنوب في الوقت الراهن بمرحلة خطيرة ، وهي أهم مراحله النضالية وهي المرحلة الحاسمة ، وعلى الجنبوبيين
-
اتبعنا على فيسبوك