مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الجمعة 21 سبتمبر 2018 06:16 مساءً

  

عناوين اليوم
أخبار عدن

سيوان شهيد التفجير الإرهابي بحي عبد العزيز .. من لأبنائه الأربعة ؟!!

الأربعاء 14 مارس 2018 07:07 مساءً
كتب: جعفر عاتق

توجه سيوان وأخوه بسام الذي أصر على ذهابهما معا في ساعة مبكرة صباحا من مدينة خور مكسر عقب تناولهما وجبة الفطور، ليتوجها صوب مدينة الشيخ عثمان قاصدان ورشة إصلاح سيارات بسام.

وعندما وصلا إلى مديرية الشيخ عثمان أجبرهما الازدحام أن يسلكا طريقا فرعيا في حي عبد العزيز الذي يمر بقرب مطبخ الحزام الأمني وتحديدا في تمام الساعة التاسعة والنصف صباحا لصادف انفجرت سيارة مفخخة يقودها انتحاري أمام المطبخ موقعة العشرات من الشهداء والجرحى.. وكان سيوان الحبيشي أحد شهداء هذا التفجير الإرهابي.

قذف الانفجار الشقيقين بعيدا عن سيارتهما، فيما كان المكان أشبه بقطعة من جهنم، (كومة من النار وآلاف الشظايا تتطاير) .. حاول بسام أن يفيق من صدمة ما حدث ليتمكن من الوقوف على قدميه مصدوما ومذعورا وأول شيء عمله هو البحث عن شقيقه سيوان.. نظر يسره ويمنه مذهولا ليجد سيوان ممدا بجانب الطريق، اقترب بسام تجره قدماه محاولا إنقاذه ولكن روحه قد فارقت جسده ليصرخ ودموعه منهمرة على جسد أخيه.

سيوان جمال على محمد الحبيشي أحد شباب حي الأحمدي بمدينة خور مكسر ويبلغ من العمر 34 سنة متزوج وأب لأربعة أطفال، وهم: وديان عمره 12 سنة وليان 9 سنوات رينان 5 سنوات ورزان تبلغ من العمر سنتين.

لم يكن سيوان من منتسبي الحزام الأمني أو له غرض لزيارة المطبخ التابع لقوات الحزام الأمني الذي خلفت عملية استهدافه الإرهابية 3 شهداء وأكثر من 30 جريحا أغلبهم من المواطنين نظرا لوقوع العملية في حي سكني.

سقط سيوان شهيدا وترك خلفه زوجة وأربعة أطفال، فيما شقيقه بسام لا يزال مصابا بعشرات الشظايا التي مازالت في جسده، كما أن الباص الذي يعيل الأسرة تضرر جراء العملية الإرهابية.


المزيد في أخبار عدن
مركز شغف للتدريب والطريق إلى القمّة بعدن يختتم دورة المشاريع التنموية
اختتمت مساء الخميس في مركز شغف للتدريب والتأهيل، بعدن الدورة النوعية إدارة المشاريع التنموية للمنظمات غير الربحية PMD Pro 1. حيث أن هذه الدورة كانت بقيادة الاستشاري
بتوجيهات السلطة المحلية في الشيخ عثمان تستكمل اعمال صيانة الانارات في مدينة عبد الله غانم الممدارة
  نفذ عمال صيانة الانارات في مديرية الشيخ عثمان اعمال الصيانة وتركيب كشافات جديدة في مشروع عبد الله غانم السكني خلف ملعب 22 مايو وذلك لاستكمال الصيانة للكشافات
تحذير هام وعاجل من مؤسسة المياه بعدن
اصدرت قيادة مؤسسة المياه بعدن تحذيرا هاما حذرت فيه من خطورة توقف امدادت المياه الى عدد من المديريات بعدن. وقالت المؤسسة في بلاغ صادر عنها ان احتراق مولد حقل بير احمد


تعليقات القراء
307797
[1] حسبنا الله ونعم الوكيل!! أحداث تدمي القلب
الأربعاء 14 مارس 2018
حبتووور | الجنوب العربي شبوه
رحم الله الشهيد البرئ سيوان واسكنه جنات الفردوس, اللهم الهم ذويه الصبر والسلوان, يارب لقد زهقت الكثير من ارواح الابرياء وعصرت حزنا قلوب اليتامى والأرامل والثكالى, اللهم ياجبار انتقم من كل من له صلة بما يدور...

307797
[2] نسأل ألله العلي العظيم
الأربعاء 14 مارس 2018
فاعل خير | عدن
ان يتوقف الارهاب في الجنوب.

307797
[3] مكانهم ولايفهموا
الأربعاء 14 مارس 2018
فلانووو | هناك
الترحم وحده لاينفع المطلب توحيد الاجهزه الامنيه كافه تحت راية الحكومه ونقل جل المعسكرات خارج المدن وكفايه موت

307797
[4] هؤلاء الكلاب يقتلون الابرياء من اجل الحواري في الجنة..
الأربعاء 14 مارس 2018
بن مجاهد |
وهل هذا الانتحاري لو عمل خيرا واطاع الوالدين ومشى على الطريق ... هل هذه الاشياء لاتدخل الانسان الجنة ..او ان قتل الابرياء وترك الايتام والارامل ونحيب الوالدين على ابنائهم سوف تدخل الانتحاري الجنة...هؤلاء مجانين ومغرر بهم وفقدوا عقولهم.. المطلوب نشر الوعي ومحاربة وفضح الارهابيين في كل مكان في المساجد والمدارس والاعمال وايضا بين الاسر.

307797
[5] الله يرحمه ويرحم كل الشهداء ..... ومن يعرف رقم والده ارساله
الخميس 15 مارس 2018
ابو كمال | السعوديه
من يعرف رقم والده او اخوه احب ان اعزيهم هاتفيا

307797
[6] العثور على صواريخ
الخميس 15 مارس 2018
محمد الحكمي | جنوب اليمن عدن
انجاز عظيم محسوب المقاومه الجنوبيه التحيه والتقدير لشباب الجنوب الاحرار ربنا يوفقكم ويسدد خطاكم



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
البخيتي لعبد الملك الحوثي: انكشف الغطاء أيها الكاهن والناس ينتظرون رحيلك بفارغ الصبر
الزبيدي: سنسيطر على الحديدة
آل مرعي يرد على البخيتي: الجنوبيين لم يطعنونا في الظهر ولم يخونونا في غرف ومسرح العمليات
عاجل : مواطن يقتل ابن اخيه بلودر
صرخة عدني ....ـ  عايز تشتري شقة يا باشا؟
مقالات الرأي
لم استطع الامساك بالبندقية.. خرجت من صنعاء بعد استشهاد "الزعيم"، بيوم واحد. خرجت غاضبا، محتارا.. خرجت ضد
سمعنا كثيراً عن (الفوضى الخلاقة) واليوم نراها في عدن رأي العين. سمعنا عنها كنظرية واليوم نراها في عدن تطبيقاً
  فجأة وجدت صديقي من زمن الطفولة في الدراسة وهو محمد وجدت في مسجد جلس في الخلف في  المسجد في الزاوية هذا
كغيري من الاعلامين وربما المثقفين والساسة وعامة الناس في اليمن ، ممن كانوا يعتقدوا ان الرئيس المخلوع
  تمر علينا اليوم الذكرى الرابعة لنكبة ٢١ أيلول الأسود من العام ٢٠١٤م . . أربعة سنوات عجاف من ذكرى الانقلاب
عدت مجهدا من رحلة ميدانية استطلاعية مرهقة بدأتها صباح اليوم من بساتين الحسيني وصولاً إلى قرة العين التي تغزل
رغم وعدٍ صريح لي من المرحوم صالح الصماد، بالإفراج عنهم..ورغم وعدٍ صريح آخر من الأخ عبد الملك الحوثي بإطلاق
أربعة أعوام مرت وحملت معها عذابات وطن، وجراحات وأنين شعب كان يتوق للإنعتاق من حكم الفرد الواحد فعاد إلى ذات
عندما نتحدث عن ماوصل إليه اليمن وتحديدًا "الجنوب" اليمني من سيطرة من قبل الإمارات، ومحاولة تركيع الشعب اليمني
يحكى ان رجلا تزوج من أمرتين وهو قد دخل في الثلث الثاني من العمر حيث أختلط بلحيته شعر البياض بالسواد. فكان
-
اتبعنا على فيسبوك