مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الجمعة 24 مايو 2019 12:07 صباحاً

  

عناوين اليوم
رياضة

المنتخبات العربية بين أمال التأهل .. واقع الحضور وخيبة الامل في مونديال روسيا 2018م

الثلاثاء 19 يونيو 2018 07:01 مساءً
عدن ((عدن الغد)) خاص:

تتجه الانظار وكل وسائل الاعلام والقنوات الفضائية ووسائل التواصل الاجتماعي جميعها مساء اليوم إلى اللقاء المرتقب الذي يجمع المنتخب المصري بالمنتخب الروسي في مباراة تجمع المنتخبين على ملعب"....." في ثاني مباراة يخوضها المنتخبين في مونديال 2018م" والذي يعول عليها كثيرا كل متابعي مونديال لفوز قد يتحقق للمنتخب المصري في خطف الفوز واعادة أمال لملايين العرب .

المنتخب المصري خسر في المباراة الاولى من المنتخب الارجواي بهدف دون رد في الدقيقة 89 من عمر المباراة ليضع المنتخب المصري قاب قوسين او ادنى من مصير التأهل .

بينما تعرض المنتخب السعودي لخسارة كبيرة امام المنتخب الروسي بنتيجة 5/0 ..نتيجة وضعت المنتخب السعودي في موقع محرج امام الجمهور العربي للخسارة الكبيرة والتقليل من امأل التاهل .

تلك النتيجة لازمت المنتخب المغربي الذي خسر مباراته الاولى في الدقيقه الاخيرة من عمر المباراة امام منتخب ايران بهدف مقابل لاشي ، تلك النتيجة قد تكون ملازمة للمنتخب العربي المغربي امام موقف صعب .. وتسأئلات للمنتخبات العربية في التفريط بالفوز في وقت لايمكن للمنتخب العودة للمباراة .

وفي امأل وتفائلات كان يعول عليها كل الرياضيين خيبت أمال الملايين من العرب والمسلمين في مباراة اضاع المنتخب التونسي فرصه لخطف اول نقطة في مونديال روسيا 2018م من مباراة صعبه خاضها مع منتخب انجلترا الذي اهدر المنتخب التونسي ايضا خطف اي نتيجة تذكر سوى خسارة مباراته امام منتخب انجلترا .

هكذا كانت الصدمه التي لازمت المنتخبات العربية في مونديال روسيا 2018م .. ضياع نتيجة المباراة في الدقيقة الاخيرة .. خسارة مصر بهدف في الدقيقة الاخيرة .. والمغرب في نفس الوقت.. وتونس فقد تعادلها في اخر دقائق المباراة .. ولاسيما المنتخب السعودي الذي تعرض لهزيمة ثقيلة .

نقول ماذا بعد ؟ هل مازال لمنتخباتنا العربية ان تعيد البسمة نوعا ما إلى قلوب الملايين من العرب واظهار الرياضة العربية بمستوى مشرف على المستوى العالمي ..ام ستكون خيبة الامل وفرصة الدقيقة الاخيرة للمنتخبات العربية هي نفسها الذي تعودنا عليها لهدم امألنا .."وكانك يازيد ماغزيت"
هذا ماسنعرفه خلال المباريات القادمة الذي ستخوضها المنتخبات العربية وأمال الصعود للدور الثاني او مغادرة المونديال .


*من عبدالرقيب السنيدي


المزيد في رياضة
قرعة رولان جاروس تبتسم لنادال وتدير وجهها عن ديوكوفيتش
ابتسمت قرعة بطولة رولان جاروس، التي أجريت اليوم الخميس، في باريس، للإسباني رافائيل نادال حامل اللقب والذي يسعى وراء لقبه الـ12، مقابل عبوسها في وجه منافسه اللدود
في مباراة لم تكن بالمستوى.... الاهلية يتغلب على الصبر في بطولة الهوكي الرمضانية
تعود منافسات بطولة الهوكي الرمضانية بعد توقفها يومان بسبب سؤ ارضية ملعب الهوكي بعد هطول الامطار الغزيرة على مدينة كريتر وتأجلت مبارتان كان من المقرر اقامتها يوم
السلام يكسب شعلة المنقذ ويتقاسم صدارة المجموعة الثانية مع شعلة بديري بالمكلا
حقق فريق السلام فوزاً هاماً بنتيجة هدفين مقابل هدف على نظيره فريق شعلة المنقذ في الجولة الثالثة للدور الأول من البطولة الكروية الرمضانية لقدامى لاعبي المكلا التي




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

آراء رياضية
    يوما ما وبالتحديد عام 2003 عملت كمدرب للحراس لنادي التلال في عهد المدرب العراقي الشهير هاتف شمران. .
منذ تولي الأستاذ منيف الزغلي رئاسة نادي الجلاء الرياضي والنادي يتألق واحدة تلو الآخرى , تجاوز النادي عدد من
كانت ساعة (الملعب) تشير إلى إنتهاء وقت المباراة الأصلي !! ، من على خط التماس رمقت الحكم الرابع رافعا يديه يلوح
  قلنا لكم في أكثر من مناسبة وفي وقائع عديدة, وأحداث سابقة وبحروف وكلمات وجمل عديدة , بأن قرار إدارة نادي
حذرنا مراراً وتكراراً من تبعيات الاستمرار في الأخطاء الكارثية, وأرسلنا نداءات متعددة قبل تنصيب الأصنام,
من ينظر إلى رياضة ابين وبالذات زنجبار يتحسر الما لما تعانيه هذه الرياضة في هذه المنطقة الصغيرة التي كانت بعبع
وانا أتابع المسابقات الكروية الرمضانية بعدن والمكلا وصنعاء وبعض المحافظات الأخرى للاعبين القدامى او
يبدو ان ماسينا الكروية تشهد إنتكاسة من عام الئ عام وذلك بسبب التخبط والعشوائية وعدم تدارك الامور قبل وقوعها
-
اتبعنا على فيسبوك