مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الجمعة 21 سبتمبر 2018 04:28 مساءً

  

عناوين اليوم
اليمن في الصحافة العالمية

70 قتيلاً وجريحاً في تعز برصاص الحوثي خلال يونيو

الأربعاء 11 يوليو 2018 03:15 مساءً
عدن(عدن الغد) العربية:

قُتل 40 مدنياً وجُرح أكثر من 30 آخرين بينهم نساء وأطفال برصاص ميليشيات الحوثي وقذائفها في مدينة #تعز خلال شهر يونيو/تموز الماضي.

وأوضح تقرير صادر عن منظمة "ائتلاف الإغاثة الإنسانية" أن القصف العشوائي للميليشيات على أحياء المدينة خلّف خلال شهر واحد 117 يتيما يحتاجون للاهتمام والرعاية وتقديم المساعدات اللازمة لهم.

التقرير الذي ركّز على تشخيص الأوضاع الإنسانية في مدينة تعز المحاصرة من قبل الميليشيات الانقلابية منذ أغسطس/آب عام 2015 أشار إلى أن 39 أسرة فقدت عوائلها، بعد أن قتلوا بسبب الحرب، كما تعرض نحو 31 شخصا آخر كانوا يعولون أسرهم للتوقف عن أعمالهم جراء الإصابات التي تعرضوا لها خلال الشهر الماضي.

وأشار التقرير إلى أن من بين الضحايا المدنيين ستة أطفال تعرضوا للقنص من قبل الميليشيات وامرأتين و17 شابا، بالإضافة إلى إصابة 8 أطفال وامرأة واحدة و13 شابا، وبعض هذه الإصابات خطرة، وذلك نتيجة القصف المدفعي العشوائي الذي تعرضت له أحياء المدينة.

وأشار التقرير إلى أن 15 منزلا ومنشأة عامة وخاصة تعرضت لأضرار جزئية وكلية في المدينة.

ودعا الائتلاف المنظمات الإنسانية والجهات المختصة إلى تحمل مسؤولياتها الأخلاقية والإنسانية تجاه ما يعانيه أبناء محافظة تعز، وعدم التخلي عنهم في ظل ظروف صعبة يعيشونها جراء الحرب.

وتشهد محافظة تعز، وهي أكثر المحافظات اليمنية سكاناً، معارك عنيفة على عدة جبهات في محيط المدينة ومناطقها الرئيسية بين الجيش اليمني والمقاومة الشعبية وميليشيات الحوثي منذ أكثر من ثلاثة أعوام، وتعاني من حصار محكم تفرضه الميليشيات منذ أكثر من عامين.


المزيد في اليمن في الصحافة العالمية
مقتل قيادي حوثي بارز برفقة خبير صواريخ بالحديدة غربي اليمن
قتل قيادي بارز في مليشيا الحوثي الانقلابية المدعومة من إيران، مع خبير صواريخ في العمليات العسكرية التي تخوضها قوات المقاومة اليمنية المشتركة، بإسناد من التحالف
قائد المقاومة اليمنية: الحوثي يدفع بأبناء القبائل لعملية قتل جماعي
قال قائد المقامة الوطنية اليمنية العميد الركن طارق محمد عبدالله صالح، إن زعيم مليشيا الانقلاب عبدالملك الحوثي ينفذ عملية قتل جماعي ضد أبناء اليمن بالساحل الغربي،
مناهج "الحوثي" تهدم العقيدة وتغتال الطفولة.. هل دعمت الأمم المتحدة طباعتها؟
لجأت ميليشيا الحوثي الإيرانية قبل ثلاثة أعوام إلى المؤسسات العسكرية والصحافية الخاضعة لسيطرتها لطباعة مناهج دراسية تحوي فكراً عقيماً ضالاَ يريدون به تشويه




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
البخيتي لعبد الملك الحوثي: انكشف الغطاء أيها الكاهن والناس ينتظرون رحيلك بفارغ الصبر
الزبيدي: سنسيطر على الحديدة
آل مرعي يرد على البخيتي: الجنوبيين لم يطعنونا في الظهر ولم يخونونا في غرف ومسرح العمليات
عاجل : مواطن يقتل ابن اخيه بلودر
صرخة عدني ....ـ  عايز تشتري شقة يا باشا؟
مقالات الرأي
  فجأة وجدت صديقي من زمن الطفولة في الدراسة وهو محمد وجدت في مسجد جلس في الخلف في  المسجد في الزاوية هذا
كغيري من الاعلامين وربما المثقفين والساسة وعامة الناس في اليمن ، ممن كانوا يعتقدوا ان الرئيس المخلوع
  تمر علينا اليوم الذكرى الرابعة لنكبة ٢١ أيلول الأسود من العام ٢٠١٤م . . أربعة سنوات عجاف من ذكرى الانقلاب
عدت مجهدا من رحلة ميدانية استطلاعية مرهقة بدأتها صباح اليوم من بساتين الحسيني وصولاً إلى قرة العين التي تغزل
رغم وعدٍ صريح لي من المرحوم صالح الصماد، بالإفراج عنهم..ورغم وعدٍ صريح آخر من الأخ عبد الملك الحوثي بإطلاق
أربعة أعوام مرت وحملت معها عذابات وطن، وجراحات وأنين شعب كان يتوق للإنعتاق من حكم الفرد الواحد فعاد إلى ذات
عندما نتحدث عن ماوصل إليه اليمن وتحديدًا "الجنوب" اليمني من سيطرة من قبل الإمارات، ومحاولة تركيع الشعب اليمني
يحكى ان رجلا تزوج من أمرتين وهو قد دخل في الثلث الثاني من العمر حيث أختلط بلحيته شعر البياض بالسواد. فكان
تجري الأحداث متسارعه بصورة تجعل حتى المتابع لها يلهث خلفها ,  وتسونامي ألوية العمالقة ، الموالية للحكومة
  محمد جميح بمناسبة ذكرى مقتل الإمام الحسين في كربلاء، التي تصادف اليوم، يمكن إثارة بعض النقاش- الهادئ
-
اتبعنا على فيسبوك