مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الاثنين 16 يوليو 2018 12:06 صباحاً

  

عناوين اليوم
ساحة حرة
الخميس 12 يوليو 2018 12:18 صباحاً

هل المشكلة ضد مجهول؟

الطرق داخل العاصمة عدن، حالها يغني عن السؤال بعد ان وصلت إلى مرحلة مُخجلة. لا ينبغي السكوت عليها.

وكدالك الخطوط الخارجية التي تربط المحافظات بالعاصمة عدن

تعاني نفس العيوب وايضآ الشوارع في العاصمة. تعاني من العيوب التى تاتي في مقدمتها: الحفر، والشقوق، والتآكل، والرقع العشوائية وتطايرها المستمر، والمطبات والمجاري، بحيث أنها أصبحت سمة من سمات جمال  العاصمة،

ان مايحدث لشوارع العاصمة عدن وغيرها «بالكارثية» لتسببها المستمر في إزهاق الأرواح بسبب الحوادث المرورية، واتلافها لقطع غيار السيارات، وإرهاقها ميزانية الدولة عند المعالجة المؤقتة أو الطويلة.. والسؤال الذي نطرحه: لماذا تتصدع وتنهار الطرق الإسفلتية بالعاصمة بمثل هذه السرعة .وهل الوزراء والمحافظين والوكلاء والسلطة المحلية يمشون  في هذه الطرق؟

ام يعيشو في كوكب اخر؟

ادا هم معنا هي جريمة بكل المقاييس سكوتهم عنها وتقصير في تنفيذ واجباتهم  ؟

لماذا لم يحاسب المسئول عن ما أصاب هذه الطرق من غش ادا كان الاستشاري؟ أو المقاول؟ هو المسول؟

المسول عن مااصاب هذه الطرق والشوارع التى تمارس القتل كل يوم بسب الاهمال ؟

المجالس المحلية؟.او المواطنين او مالكين السيارات او الهيئة ألعامه للطرق والجسور بصفتها المسئولة عن الطرق الداخلية والتى تربط المحافظات بالعاصمة،او وزير الإشغال ألعامه والطرق او السلطة المحلية في المديرة والمحافظة ؟

او نقيد السؤل ضد مجهول وتستمر المعاناة ؟؟

 



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

ساحة حرة
ان عدالة القضية الجنوبية لا يختلف عنها اثنين القضية العادلة الجلية كا الشمس في كبد السماء لقد كان الجنوبيين
قصتُنا اليوم تحكي عن ثلاثةَ ألآف مُقاوم أو يزيدونَ عن ذلك،ينتظرونَ العونَ و المدد في إيصال قضيتُهم العادلة
استبشر أبناء المهرة بالاتفاق بين السلطة المحلية والتحالف ممثلا بالجانب السعودي المتعلق بتنفيذ مطالب أبناء
قبل أشهر و تحديد مطلع الصيف الحالي توقفت القطرية لفترة تجاوزت الأسبوعين حيناها ارجع القائمون على المحطة ذلك
الحملة التي استهدفت إزالة العشوائيات ورفع الباعة البساطة من أماكنهم التي حصلت خلال الفترة الماضية وشملت
راهن خفافيش ولاية الفقيه الحوثية الإيرانية بحفاظهم على اكبر شريط ساحلي في الجمهورية لما يمثله من أهمية
في الآونة الأخيرة ذاع صيت بعض الجمعيات الخيرية او ما شابه ذلك من ميسوري الحال او المنظمات الإنسانية في
يا هولاء : أن ماتقومون به من حرب إعلامية عدوانية ، ذات الاستهداف الصريح للقضية الجنوبية عن طريق استهدافكم
-
اتبعنا على فيسبوك