مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الثلاثاء 21 أغسطس 2018 05:27 صباحاً

  

عناوين اليوم
ملفات وتحقيقات

تقرير : الوضع الصحي في اليمن معاناة متواصلة

الجمعة 10 أغسطس 2018 12:23 مساءً
تقرير: سهير السمان

لا تنتهي معاناة اليمنيين بمجرد أن تقف طلقات الرصاص أو أن تحرر منطقة ، بل تستمر المعاناة والكوارث تباعا مع انعدام في  مختلف الخدمات وأهمها الخدمات  الصحية.

في مستشفى يعد هو الأكبر في مدينة عدن " مستشفى الصداقة"   نجد المرضى بين معاناة النقص الحاد لجميع المستلزمات الطبية من أدوية وتجهيزات ضرورية وخدمات للمرافق في المستشفى وفساد العامليين داخلها الذي يشهده العديد من الذين ارتادوا المستشفى ، إلى معاناة  النزاعات المسلحة التي تؤثر سلبا على سير عمل المستشفى . وقبل يوم تم الاعتداء على صيدلي خلال جدال مع مسلحين من المفترض أنهم يعملون على حماية المستشفى

مستشفى الصداقة من بين المنشآت الطبية الأكثر حصولا على المساعدات، ويقصدها الأفقر والأكثر يأسًا من المرضى. وبحسب واشنطن بوست يستقبل المستشفى من 500 إلى 800 مريضًا.

لكن في السنوات الأخيرة تواجه صعوبات لا يمكن تخيلها.  فالمليشيا المحلية التي تقوم على حراستها.  تسبب الكثير من  المضايقات ضد الاطباء والممرضين، وهناك مزاعم حول الاستيلاء على المعدات وتخريبها. وأجبر المستشفى على منح كل مسلح من المليشيا 15 دولار شهريًا، بجانب أنه لا يمكن الاستغناء عنهم أو طردهم 

 مدير سابق للمستشفى قال في تصريحات سابقة :" إ ما أن ندفع لهم أو يهددون بالقتل وإثارة الفوضى.

أما  الفساد الذي أصبح يفاقم الوضع الكارثي الإنساني، تقول إحدى رواد المستشفى في قسم النساء والتوليد " رندا كعبور": لقد رأيت  الصراصير منتشرة بشكل كبير وتتحرك في كل مكان في القسم فوق الأسرة  و فوق أوجه النساء وأجسامهن  تفيض المجاري من المواسير في الطابق الأعلى إلى ممر القسم .و الكهرباء في الغرف تحتاج للصيانة و تنقطع المياه من الحمامات  وتفتقر المستشفى للنظافة .أما عاملات التنظيف بالقسم يعملن بالسمسرة مع المختبرات ويأخذن المرضى لعمل فحوصات خارج المستشفى بأسعار غالية مع أنه توجد هذه الفحوصات في مختبر المستشفى وبأسعار أقل ويتم استغلال عدم معرفة أغلب النساء بالمستشفى ، وتوجد ايضاً عاملات نظافة يوصين بشراء ألبان للأطفال من نوعية وشركة معينة ، وتستغل عدم استطاعة الأهل الدخول للطبيبة وتوهم أهل الطفل بأن الطبيبة أوصت بشراء هذا النوع من اللبن معاملة أغلب الممرضات فيها إهمال وتكبر على المريضات التي بحاجة لهن

ركز تقرير لصحيفة واشنطن بوست الأمريكية،، على الأحوال الصحية في اليمن وسط الحرب الدائرة. وأشار إلى  أسرة الطفل كنعان التي عانت من أجل الحصول على حضّانة للصغير.  فحين وصل إلى الحضانة الثالثة كان قد مات بحسب أقوال جدته أم صلاح حسين والتي أعقبت أنهم لم يجدوا أي مساعدة مقدمة لهم . ولم يكن كنعان وحيدًا بل كان لديه شقيق توأم، لقي مصرعه قبل يوم من موت أخيه. وحينما استيقظت أم التوأم من الغيبوبة بعد الولادة، كان أول ما تسمعه هو خبر وفاة طفليها.

وقالت واشنطن بوست إن النزاع داخل المستشفى مع المجموعة المسلحة لم يكن الأول من نوعه، ولم يكن التراجيديا الأخيرة في النظام الصحي باليمن الذي تأثر بشدة بهذه الحرب.

في مستشفى تعد هي الأكبر في جنوب اليمن. والآن باتت مشلولة تماما، أما آن أن تلتفت الجهات المسؤولة لما  يحدث على الأرض ؟؟


المزيد في ملفات وتحقيقات
كبش العيد يقسم ظهور المواطنين في عدن
صُدم المواطنون في مدينة عدن هذا العام بالارتفاع غير المسبوق لأسعار أضاحي العيد، والتي تضاعف سعرها عن العام الماضي، بحيث تجاوزت قيمة مرتب شهر لموظف من الدرجة
خروف عيد الأضحى.. الأمنية الصعبة في اليمن
    يتميز عيد الأضحى الذي يصادف العاشر من شهر ذي الحجة من كل عام، بخلاف عيد الفطر، بالذبائح التي يتقدم بها المسلمون في شتى بقاع الأرض، تيمناً بنبي الله ابراهيم
السركال براين هرتلي
  السركال براين هرتلي مدير الزراعة في المحميات الغربية لمستعمرة عدن جاء الى أبين في 1941 م تقريبا للإشراف على أكبر مشروع زراعي في الجزيرة العربية آنذاك ( لجنة أبين




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
مصدر امني : اعتقال أسرة البكري له صلة بواقعة مقتل الطفل معتز ماجد
المئات يشيعون جثمان الشهيد علي عوض عبدالحبيب
د. الوالي : المتنفذون حاليا في الجنوب بلاطجة ولصوص
إصابة مواطن برصاص مسلحين بمنطقة جعولة بعدن
صندوق النظافة بعدن ينفذ أعمال تنظيف مكثفة بالتواهي استعداداً لحلول عيد الأضحى المبارك
مقالات الرأي
وحتى اللحظة لم يستفيدوا من احداث ومستجدات الماضي وحتى الان لم يفهموا بواطن الامور وكيف تسير علما بأنهم
ــــ لحظة اعتقال "سلمان العودة" كانت البروڤا الأخيرة للنسخة السعودية من العلمانية، وهي نسخة وحشية تفضي إلى
تحالفات الضرورة التي تقوم في اي بقعة من العالم ولمواجهة اي حدث تقيدها أسس وتحكمها اتفاقات وتوضع لها معايير
  د. وهيب خدابخش* الرئيس عبدربه منصور هادي قائد استثنائي في زمن استثنائي ، قائد وضع نصب عينيه منذ اليوم
لقد تابعت عدد من المقالات والمنشورات في مواقع التواصل الاجتماعي تطالب فخامة الرئيس بنقل الوزارات والمؤسسات
  خرجت صباحا في الطريق نحو أبين، كانت الساعة الـ7 والنصف حين غادرت عجلات السيارة معبر العلم، الذي تغيرت
لماذا عدن تحديداً ؟ لان الذي يجري فيها شئ لا يطاق ولا يحتمله بشر , تشيب له الولدان وتقشعر منه الأبدان , ما يحدث
من ابرز صفات المسلم البر بالوالدين والإحسان اليهما .. وديننا الاسلامي الحنيف رفع مقام الوالدين إلى مرتبة لم
رفع علم اليمن في قلب عدن جريمة بعد كل التضحيات التي قدمها الشعب الجنوبي لاستعادة الدولة الجنوبية وذلك
لربما إن هناك من لا يعلم ويدري بأن مهنة ابو اليمامة منبر اليافعي التي يجيدها ويتقنها مهنياً وحرفيا هي إصلاح (
-
اتبعنا على فيسبوك