مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الأحد 24 فبراير 2019 01:36 صباحاً

  

عناوين اليوم
آراء واتجاهات
الاثنين 24 سبتمبر 2018 09:23 مساءً

هل آن الأوان يا سيادة الرئيس .؟

 

بادئ الأمر أحييك سيادة الرئيس تحية يملؤها الأسى والحزن على واقعنا البائس وحالنا (المكدود), وحيلنا (المهدود),وأبعث إليك تحايا كل أولئك (المكلومين) الذين سحقتهم السياسة , ودمرتهم طقوسها القذرة وأسيادها الفاسدين,وتناوحتهم المحن, وعصفت بهم الرزايا والجوع والحاجة والفقر والعوز ..

تحية مهما كان بؤسها والمها وسقمها إلا أنها لا تحمل (ذرة) من حقد أو غل أو كره لشخصك الكريم, فليس من الرجولة ولا من الدين (الفجور) في الخصومة والخساسة في العدواة , ولا من الأخلاق أن (نسب) ونشتم ونقذف سيادتكم بأبشع الألفاظ وأقذعها وأوسخها, فما هكذا جُبلنا, وما هكذا تربينا, وما هكذا علمنا (ديننا), ولكن أحببت أن أضع على طاولتكم المكتظة بالمشاكل والهموم شيء من أوجاع (البسطاء) ممن لا حول لهم ولاقوة, أما (الهوامير) فلا خوفاً عليهم فقد عاثوا في الأرض فساداً..

هؤلاء البسطاء والمعدمين والمسحوقين والمكلومين هم من ينتظرون من سيادتكم النظر إليهم بعين الإعتبار وبقلب (مُحب) كما عهدك الشعب من أقصاه إلى أقصاه, نظرة عميقة لواقعهم البائس وحياتهم الكالحة وهمومهم التي (أنهكتهم), وجوعهم وفقرهم وعوزهم الذي بلغ مبلغه في ظل هذا الوضع المتردي والمؤلم..

هؤلاء يا سيادة الرئيس لايبحثون عن (مناصب) , ولايتسابقون على الثروات, ولن يزاحموا أحد على الأموال الطائلة التي (تهدر) هنا وهناك دون وجه حق, وتذهب بقدرة قادر إلى (جيوب) الهوامير والمرتزقة والعملاء ومن لايخشون الله..

هؤلاء كل مايتمنونه وطن آمن،(وكسرة) خبز يابسة تسد رمق جوعهم،وشربة ماء تطفئ لهيب عطشهم،لايحلمون بمبان (سامقة)، أو بسيارات (فارهة)، أو بأرصدة مالية، أو بمرتبات مغرية،بل يبحثون عن أقل القليل مما يقتاته الفاسدون والمرتزقة والعملاء..

هؤلاء ياسيادة الرئيس هم من خرج بصدور (عارية)،وبطون (خاوية) يحملون (أكفانهم) فوق أكفهم،حينما حمي وطيس المعارك،وحينما ولى الهوامير والفاسدون الأدبار،ودس بعضهم رأسه في التراب كـ(الأنعام)،والتحف البعض الآخر رداء الذل والخزي والعار..

فهل آن الآوان ياسيادة الرئيس لأن تخفف عن كاهلهم هموم الحياة وقسوتها وتضع حداً لمهزلة الحياة التي أختلقها من لايريدون لهذا الوطن والمواطن الخير؟ هل آن الآوان كي تقول كلمتك وتقضي على من يقتاتون على مصالح البسطاء وحياتهم ويسترزقون من معاناتهم..

هل آن الآوان كي توقف هذه المهزلة التي لم يتوقع حدوثها أحد،ولم نتوقع أن تتجاوز حدود المعقول والمسموح به والمنطق،هل آن الآوان ياسيادة الرئيس كي تختار شعبك ومن وقفوا معك في محنتك وتجتث شأفة من عاثوا في الارض فساد،وتقطع دابرهم،وتبدد فسادهم وعبثيتهم..

ننتظر سيادة الرئيس منك الكثير رغم كل المؤشرات المؤلمة والمخيفة،ولكن ثقتنا في الله اولاً كبيرة ثم في ذلك القلب الطيب الذي تحمله بين (جنبيك) وروحك الطاهرة التي يحتويها جسدك..

سننتظر أن يعض الفاسدون الأنامل من الحسرة والندم،وينتشي البسطاء فرحاً وسروراً..

تعليقات القراء
338863
[1] رئيس بدون رأسه
الاثنين 24 سبتمبر 2018
فارس | شقره
قصقصو اجنحته يابن العم من كل جانب ماعاد بقي شي من الرئيس

338863
[2] الجنوب لنجعلها خاليه من الاصلاح والدحابشه
الاثنين 24 سبتمبر 2018
عدن تنتصر | الجنوب العربي
هدا يسموها العصرن الاخير لللشعب اركعو وتنازلو عن الانفصال او بنعصركم حتى النخاع وقالكم الدنبوع الاقاليم بتفرج كربتكم يا جنوب

338863
[3] أن يطلب الإنسان شيئاً.. فليطلبه من الله تعالى ثم من إنسان كريم قادر
الثلاثاء 25 سبتمبر 2018
سعيد الحضرمي | حضرموت
نعم، أن يطلب الإنسان شيئاً، فليطلبه من الله تعالى ثم من إنسان كريم قادر.. يقول كاتب المقال مخاطباً الرئيس هادي (هل آن الآوان كي توقف هذه المهزلة التي لم يتوقع حدوثها أحد،ولم نتوقع أن تتجاوز حدود المعقول والمسموح به والمنطق،هل آن الآوان ياسيادة الرئيس كي تختار شعبك ومن وقفوا معك في محنتك وتجتث شأفة من عاثوا في الارض فساد ...)، حسناً، لنفرض جدلاً أن الرئيس هادي يريد أن يوقف ما أسماه الكاتب بالمهزلة، وأنا أسمّيه الجريمة، فهل هو يستطيع، لا، إنه لا يستطيع، ذلك أنه ضالع في المهزلة وشريك أساسي فيها، فهو من عيّن الحكومة الفاسدة ! وهو مَن شارك عفاش في حرب غزو الجنوب !! وهو نائب عفاش لـ 17 سنة متواصلة، تم فيها إحتلال الجنوب وتدميره وتخريبه وقتل آلاف الجنوبيين (عسكريين ومدنيين) وطرد آلاف الجنوبيين من أعمالهم، وسلب ونهب ثروات الجنوب.. وإذاً، هل يمكن لرئيس بهذه المواصفات ان يوقف (المهزلة) التي هو زعيم المشاركين فيها ؟! ولا مستقبل للشعب الجنوبي الحضرمي ولا لأجياله القادمة، إلا بفك إرتباطه من الوحدة اليمنية المتعفنة، وإستعادة كامل حقوقه الشرعية المغتصبة بالقوة والحرب، وفي مقدمة تلك الحقوق، حقه في تقرير مصيره وإستعادة دولته وكرامته ومقدراته.



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
هل لديك اسرة فقيرة وتحتاج لمرتب شهري مجاني في عدن او في غيرها (تعرف على الطريقة)؟
أسعار الصرف وبيع العملات الأجنبية مقابل الريال اليمني اليوم بعدن
تقرير امريكي: احتياطي النفط في اليمن يفوق احتياطي نفط دول الخليج
عاجل : العثور على جثة شاب مرميه في منطقة المصعبين بعدن
عاجل : وزير الداخلية يوجه بالافراج عن مصريين موقوفين في عدن وتكفل الدولة بنقلهم الى مصر
مقالات الرأي
عندما نطالع تصرفات أهم الأجهزة في الدولة والتي من المفروض أن تحمي حقوق الشعب مثل القضاء والنيابات تقف عند
البوابة التي تعتبر من أخطر المعضلات التي تهدد أمن المناطق الجنوبية بل تعد من أسهل المنافذ لإحتلال
  -من مصلحة الجنوب وممثله الانتقالي فشل حكومات الشرعية. من مصلحة الاقليم والعالم ان تفشل هذه الحكومات التي
  وصف مقدم حفل البارحة الطالب النابه عبد الله صلاح برعية زميل له ، آخر، سالم شاكر، بأنه الدينمو المحرك
----------------------يسعى الانقلابيون الحوثيون في ظل المعطيات الجديدة بكل الوسائل إلى الدفع بالأمور نحو تجميد العمل
مع التأخير في عدم اي انتصار عسكري او سياسي  في حرب دول التحالف  والشرعية يقابله هناك انتصار سياسي
يستمتع الدبلوماسي العجوز مارتن غريفيث بتنقله بين الانقلابيين و بين الشرعية، و الذي يعاملهما بنفس المكيال،
رحم الله الشهيد القائد اللواء محمد صالح الطماح، الذي رحل قبل أربعون يوماً، واليوم يتم تأبينه بحضور مبهر
كعادتي كل صباح استنشق الهواء الطلق من بلكونت منزيلي واتحسس النسمة الباردة التي تداعبني بريحها العطر لاخذ
الحادي والعشرون من فبراير ٢٠١٢م لم يكن يوما اعتياديا . . كان يوما مشهودا سجل فيه اليمنيون ميلاد وطن يرسم ملامح
-
اتبعنا على فيسبوك