مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الجمعة 22 فبراير 2019 11:43 صباحاً

  

عناوين اليوم
اليمن في الصحافة العالمية

100 قتيل حوثي.. حصيلة معارك الساحل الغربي اليمني خلال أسبوعين

مليشيا الحوثي الانقلابية.. أرشيفية
الثلاثاء 25 سبتمبر 2018 09:21 صباحاً
( عدن الغد) العين :

أقرت مليشيا الحوثي الإرهابية بمصرع أحد قياداتها الأمنية البارزة في جبهة الساحل، التي تحولت إلى محرقة للمليشيا الانقلابية، حيث خسرت خلال أسبوعين أكثر من 100 قتيل.

 

وذكرت وسائل إعلام حوثية ومصادر خاصة، أن القيادي الأمني مبخوت صالح باسلامة، وهو أحد أذرع المليشيا داخل قوات الأمن المركزي، لقي مصرعه إثر غارة محكمة لمقاتلات التحالف العربي، استهدفته مع مرافقيه شرق مدينة الحديدة.

 

يأتي ذلك، في ظل تكتم المليشيا عن مقتل قيادات حوثية كبيرة استهدفها التحالف العربي في المدينة ذاتها، خلال اليومين الماضيين.

 

ومع استمرار المعارك الدائرة بجبهة الساحل الغربي، الممتدة من تعز غربا وحتى مدينة الحديدة شرقا، واصلت المقاومة اليمنية المشتركة، تتصدرها ألوية "العمالقة"، مطاردة فلول عناصر الحوثي الإرهابية بمديرية التحيتا ومحيط مدينة البرح.

 

وقال بيان صحفي لـ"ألوية العمالقة"، حصلت "العين الإخبارية" على نسخة منه، إن القوات اليمنية دحرت مليشيا الحوثي من طريق الواصل إلى بلدة "السويق"، وطهرت عددا من المزارع وصولا إلى محطة الغاز الواقعة في البلدة الواقعة بالقرب من مدينة التحيتا بالحديدة.

 

العملية التي قادتها ألوية التأمين بالقوات اليمنية المشتركة، استعادت في يومها الثاني أسلحة نوعية وذخائر كانت بحوزة المليشيا، استخدمتها لقصف المدنيين داخل مدينة التحيتا، وأسفرت عن تطهير مسافة 12 كيلومترا في البلدة، ومقتل 17 عنصرا من المليشيا المدعومة من إيران.

 

وفي غرب تعز، نفذ اللواء السادس عمالقة ضربات مكثفة على المواقع الجبلية، التي تتمركز فيها المليشيات الحوثية، وتطل على مدينة البرح بمديرية مقبنة.

 

وأوضح البيان أن مدفعية "العمالقة" دكت ثكنات عسكرية للمليشيا كانت تتخذها بجبل "البرقة"، فيما شهد المحور المتقدم نحو عمق بلدة الكدحة غرب تعز، قصفا متبادلا، ولم تشر في بيانها إلى تفاصيل أكثر.

 

وفي سياق النزيف الحاد الذي تعيشه مليشيا الانقلاب الحوثي، إثر دفعها بأبرز قياداتها وقواتها القتالية إلى محافظة الحديدة، قال مصدر بألوية العمالقة، إن المليشيا تكبدت خلال الأسبوعين المنصرمين أكثر من 100 قتيل، بينهم قيادات ميدانية للمجاميع وأخرى تتولى مهمات إشرافية مختلفة لدى المليشيا، خسرتهم خلال الأسبوعين المنصرمين من الشهر الجاري.

 

المصدر أوضح في تصريحات لـ"العين الإخبارية"، أن مليشيا الانقلاب الحوثي، أبلغت أهالي العناصر الذين جندتهم مؤخرا في عدد من البلدات الواقعة تحت سيطرتها بتسلم جثامين أبنائهم، بعد تدخل الصليب الأحمر بانتشال عدد منهم من مناطق التماس الدائرة في جبهة الساحل الغربي، وعلى خطوط النار في المحور المتقدم نحو مدينة الحديدة.

 

وأوضح المصدر أن بين قيادات المليشيا، المدعو عقيل السراجي، والمشرفين الأمنيين في جهاز الجماعة "الوقائي" المدعويْن عاصم الهيج، وعبدالرحمن الحكمي، إلى جانب المدعو النبهاني ومحمد علي الطيبي، ومحمد جسار وعلي معلان العباسي، الذين يعدون من أبرز قياداتها الذين خسرتهم مؤخراً.

 

وحول إقرار المليشيا بمصرع باسلامة، أكد المصدر بقوات العمالقة أن الحوثيين خسروا عددا كبيرا من قتلاهم العسكريين، ولجأت لتكليف عناصرها الأمنية بمهام قتالية في الوقت التي تتكتم فيه عن الاعتراف بمقتل عدد كبير من قياداتها، وأعلنت عنه للتغطية على الأسماء الكبيرة الذين قتلوا في تلك العملية النوعية لقوات التحالف العربي في مدينة الحديدة.


المزيد في اليمن في الصحافة العالمية
العميد طارق صالح: الجميع أخطأ في حق الوطن والحوثيون في اليمن في أضعف مراحلهم لولا المكايدات
  منذ مقتل الرئيس اليمني السابق علي عبدالله صالح، فضل نجل شقيقه العميد ركن طارق محمد عبدالله صالح قائد ألوية "المقاومة الوطنية" الصمت، وعدم الحديث إلى وسائل
اليمن.. ”وادي وصحراء حضرموت“ بؤرة توتر تهدد المناطق الجنوبية
منذ تحرير مديريات ساحل محافظة حضرموت شرقي اليمن، من سيطرة تنظيم ”القاعدة“ في العام 2016، باتت هذه المديريات تشهد استقرارًا أمنيًا ومجتمعيًا يُضرب به المثل، إلا
"نيويورك تايمز" تسلط الضوء على الغام الحوثيين وخطرها على مستقبل المدنيين "مُترجم"
وسط استماتتها للتوغل داخل خطوط العدو، ترسل قوات التحالف العربي المُشترك جنودًا غير مدربين ومؤهلين لإزالة حقول الألغام، والذين يستخدمون بعض الاحيان خناجر بنادقهم،


الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
شهود عيان يروون لعدن الغد تفاصيل حادثة القتل في الممدارة
عاجل: السلطات السعودية تعلن اعدام ثلاثة يمنيين
عــاجل العثور على شخص مقتول في الممدارة
اسرة الشاب الاقليمي تنهي اجراءات تسلم جثته بعدن
مسؤول حكومي بالمهرة اٌقيل مؤخرا يصدر بيانا شديد اللهجة
مقالات الرأي
  نعمان الحكيم تم صباح امس الخميس..وفي مكتب التربية بالمعلا تسليم العقود من الجمعية السكنية للتربويين
عندما اختلفت مراكز القوى في صنعاء ودخلت في الصراع لم يجدو من يجمعون علية لتولي الرئاسة في تلك المرحلة الصعبة
  في مثل هذا اليوم ٢١فبراير من العام٢٠١٢م انتصر شعبنا اليمني على منظومة الحكم العائلي والفكر الامامي
‏في ٢١ فبراير ٢٠١٢ تم انتخاب عبد ربه منصور هادي رئيساً للجمهورية اليمنية من قبل الشعب اليمني
سبق وان قام بن دغر بزيارة ابين، و وعد بالكثير ومن ثم تلاشت وعوده الافلاطونيه ببناء المدينة الفاضلة ورحل قبل
فوض اليمنيون المشيرعبدربه منصور هادي رئيس في  21 فبراير عام 2012م في تحولا سياسيا هاما تمر به البلد هي بحاجة
على مدى اكثر من عامين وقوات الحزام الامني زنجبار تعمل على قدمآ وساق لاجل استتاب الامن وحفظ السكينة العامة
    يمثل يوم 21 فبراير حدثاً تاريخياً هاماً في ذاكرة اليمنيين؛ فهو اليوم الذي كان حُلم اليمنيين جميعاً،
  أجزم بأنه لم يخطر على بال الحكومة السعودية أو القائمين على المنحة أو حتى رئيس الوزراء الدكتور معين
من حيث ما مررت في أبين، سترى له أثراً، وفي كل مجلس ونادٍ ستسمع له ذكراً، ستراه في الجامعة، وفي المدرسة، وفي
-
اتبعنا على فيسبوك