مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الاثنين 17 يونيو 2019 03:01 صباحاً

  

عناوين اليوم
اليمن في الصحافة العالمية

100 قتيل حوثي.. حصيلة معارك الساحل الغربي اليمني خلال أسبوعين

مليشيا الحوثي الانقلابية.. أرشيفية
الثلاثاء 25 سبتمبر 2018 09:21 صباحاً
( عدن الغد) العين :

أقرت مليشيا الحوثي الإرهابية بمصرع أحد قياداتها الأمنية البارزة في جبهة الساحل، التي تحولت إلى محرقة للمليشيا الانقلابية، حيث خسرت خلال أسبوعين أكثر من 100 قتيل.

 

وذكرت وسائل إعلام حوثية ومصادر خاصة، أن القيادي الأمني مبخوت صالح باسلامة، وهو أحد أذرع المليشيا داخل قوات الأمن المركزي، لقي مصرعه إثر غارة محكمة لمقاتلات التحالف العربي، استهدفته مع مرافقيه شرق مدينة الحديدة.

 

يأتي ذلك، في ظل تكتم المليشيا عن مقتل قيادات حوثية كبيرة استهدفها التحالف العربي في المدينة ذاتها، خلال اليومين الماضيين.

 

ومع استمرار المعارك الدائرة بجبهة الساحل الغربي، الممتدة من تعز غربا وحتى مدينة الحديدة شرقا، واصلت المقاومة اليمنية المشتركة، تتصدرها ألوية "العمالقة"، مطاردة فلول عناصر الحوثي الإرهابية بمديرية التحيتا ومحيط مدينة البرح.

 

وقال بيان صحفي لـ"ألوية العمالقة"، حصلت "العين الإخبارية" على نسخة منه، إن القوات اليمنية دحرت مليشيا الحوثي من طريق الواصل إلى بلدة "السويق"، وطهرت عددا من المزارع وصولا إلى محطة الغاز الواقعة في البلدة الواقعة بالقرب من مدينة التحيتا بالحديدة.

 

العملية التي قادتها ألوية التأمين بالقوات اليمنية المشتركة، استعادت في يومها الثاني أسلحة نوعية وذخائر كانت بحوزة المليشيا، استخدمتها لقصف المدنيين داخل مدينة التحيتا، وأسفرت عن تطهير مسافة 12 كيلومترا في البلدة، ومقتل 17 عنصرا من المليشيا المدعومة من إيران.

 

وفي غرب تعز، نفذ اللواء السادس عمالقة ضربات مكثفة على المواقع الجبلية، التي تتمركز فيها المليشيات الحوثية، وتطل على مدينة البرح بمديرية مقبنة.

 

وأوضح البيان أن مدفعية "العمالقة" دكت ثكنات عسكرية للمليشيا كانت تتخذها بجبل "البرقة"، فيما شهد المحور المتقدم نحو عمق بلدة الكدحة غرب تعز، قصفا متبادلا، ولم تشر في بيانها إلى تفاصيل أكثر.

 

وفي سياق النزيف الحاد الذي تعيشه مليشيا الانقلاب الحوثي، إثر دفعها بأبرز قياداتها وقواتها القتالية إلى محافظة الحديدة، قال مصدر بألوية العمالقة، إن المليشيا تكبدت خلال الأسبوعين المنصرمين أكثر من 100 قتيل، بينهم قيادات ميدانية للمجاميع وأخرى تتولى مهمات إشرافية مختلفة لدى المليشيا، خسرتهم خلال الأسبوعين المنصرمين من الشهر الجاري.

 

المصدر أوضح في تصريحات لـ"العين الإخبارية"، أن مليشيا الانقلاب الحوثي، أبلغت أهالي العناصر الذين جندتهم مؤخرا في عدد من البلدات الواقعة تحت سيطرتها بتسلم جثامين أبنائهم، بعد تدخل الصليب الأحمر بانتشال عدد منهم من مناطق التماس الدائرة في جبهة الساحل الغربي، وعلى خطوط النار في المحور المتقدم نحو مدينة الحديدة.

 

وأوضح المصدر أن بين قيادات المليشيا، المدعو عقيل السراجي، والمشرفين الأمنيين في جهاز الجماعة "الوقائي" المدعويْن عاصم الهيج، وعبدالرحمن الحكمي، إلى جانب المدعو النبهاني ومحمد علي الطيبي، ومحمد جسار وعلي معلان العباسي، الذين يعدون من أبرز قياداتها الذين خسرتهم مؤخراً.

 

وحول إقرار المليشيا بمصرع باسلامة، أكد المصدر بقوات العمالقة أن الحوثيين خسروا عددا كبيرا من قتلاهم العسكريين، ولجأت لتكليف عناصرها الأمنية بمهام قتالية في الوقت التي تتكتم فيه عن الاعتراف بمقتل عدد كبير من قياداتها، وأعلنت عنه للتغطية على الأسماء الكبيرة الذين قتلوا في تلك العملية النوعية لقوات التحالف العربي في مدينة الحديدة.


المزيد في اليمن في الصحافة العالمية
تحليل.. استهداف النفط ومطار أبها محاولة حوثية لتغيير معادلة الصراع لصالح إيران؟
بعد 4 سنوات من استهداف جماعة "أنصار الله" (الحوثي) أراضي السعودية عبر قصف صاروخي عشوائي كان غالبا ما يخطئ هدفه أو يتم اعتراضه عبر منظومة الدفاع الجوي الأمريكية
هيومن رايتس ووتش: هجوم الحوثي على مطار أبها جريمة حرب
وصفت منظمة هيومن رايتس ووتش الهجوم الأخير، الذي شنه الحوثيون اليمنيون على مطار أبها الدولي في السعودية بأنه "جريمة حرب واضحة". دعت هيومن رايتس ووتش الحوثيين إلى وقف
الامم المتحدة:الحوثيون أعاقوا دخول 60 مراقباً لليمن طيلة 6 أشهر
كشفت مصادر أممية عن عزم الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش اقتراح التمديد لمراقبي الأمم المتحدة لاتفاقية الحديدة لولاية ثانية، التي جرت الموافقة عليها من


الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
القباطي ينفي تسجيلا صوتيا منسوبا له تحدث عن تدبير انقلاب بعدن
الخبر السار للواء محمود الصبيحي في المعتقل.. الحفيد على خطى الجد
الرئيس هادي يبلغ السعوديين قرار العودة الى عدن
دعوة خليجية لإعلان دولتين ووقف الحرب نهائيا في اليمن
اغرب خبر عن الحرب اليمنية
مقالات الرأي
مما لا شك فيه بان دول التحالف العربي التي تقود عاصفة الحزم بالتدخل العسكري في اليمن من اجل القضاء على
مقبل محمد القميشي الذي نراه ونسمعه اليوم من مماحكات على الساحة الجنوبية وخاصة عدن ، بين بعض الجهات الجنوبية
العمر  هو "هبة عظيمة من الله لاينبغى أن تهدر على من لا يستحق" . أن اعتمد على نفسي ولا اترك  أمورنا لغيرى
  توترت الأوضاع في عدن منذ أواخر شهر شعبان وطوال شهر رمضان بين المجلس الانتقالي الجنوبي وبين حكومة
تُغلب الفرحة على المسلمين في عيد الفطر المبارك ، عن ثمة مشاعر ، وما فرحتنا بالفطر إلا واحدة من فرحتين بشرنا
يتبجح الحوثيون بأفعالهم الإرهابية، بقصفهم أهداف مدينة مثلا في مطار أبها وأحيانًا في جازان، وأخرى استهدافهم
  الحقيقة المرة اخي العزيز صاحب القصة ومخرج الحبكة.  -هناك وفد أمريكي لتقصي الحقائق في طريقه الى
يا اهلنا في داخل عدن وخارجها .. اليكم ندائي الاخير وادعوا الله ان يوفقنا في انقاد عدن من عبث العابثين ... سوف يصل
  من يريد لعدن وأهلها الهلاك فليس بوطني ولا آدمي،من يريد أن تحترب القوات داخلها وتقتتل فأقل ما يمكن أن نطلق
لعل من الإنصاف والعدل الإشارة إلى علمين عاليين من أعلام اليمن اشتهرا بأعمال البر والخير والإحسان، إضافة إلى
-
اتبعنا على فيسبوك