مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الثلاثاء 22 يناير 2019 01:36 صباحاً

  

عناوين اليوم
آراء واتجاهات
الجمعة 19 أكتوبر 2018 12:34 صباحاً

البديل جاهز وقريب جدا فاحذروا

 

السيناريو الذي يلوح في الأفق والذي تم اعداده بعناية فائقة من قبل قوى إقليمية وخارجيه والغرض منه تغذية صراع جنوبي ينهك الجنوب والجنوبيين ولا توجد قوات شمالية في عدن الا القوات التي ببئر احمد والكل يعرفها وهي البديل فاحذروا يا أبناء الجنوب الوقوع في فخ هذا السيناريو الذي يذكرني بقصة الرعوي الاقطاعي والابتال حيث ان :

رعوي كان معه ثلاث ابتال  اثنين منهم اكثر هدرة وأقل عملاً وواحد اقل هدرة وأكثر عملاً  بس طماع يريد اكثر من اجرة البتولين الهدارين

والرعوي يراعي مصلحته شاف وان البتولين الأقل عملاً والأكثر هدره والأرخص أجراً عطلوا مصالحة  ويريد استبدالهم بالبتول الأكثر عملاً حتى ولو اجرة مرتفع الا انه سينجز العمل الذي يلبي مصالحة

ففكر الرعوي في خطة يتخلص بها من البتولين دون ان يخسر شيء بحيث يكونوا هم السبب في ابعادهم من العمل مع الرعوي

 فرسم الرعوي خطة جهنمية لتخلص من البتولين حيث استدعاء احدهم على انفراد وقال له : شريكك يقول انك لا تعمل وأنك تضيع الوقت في الكلام الفارغ الذي لا يودي ولا يجيب  وقال إنكم لا تتفقون على العمل وانت السبب فحمل البتول من زميله الحقد والكراهية

واستدعاء البتول الثاني وقال له نفس ما قال للأول فحمل في نفسه ما حمله زميله من الكره والحقد وفِي الصباح التقى البتولين كلاً يريد الموت والهلاك لزميله  والرعوي يراقب عن كثب والبتول الاكثر عملا والأقل هدرة  يتبرص الفرصة ليكون البديل  ويسيطر على العمل كله

فاشتبك البتولين مستخدمين العصي والسكاكين  وارتفع الغبار حتى غطى البتولين المتصارعين وبعد ان أخذ التعب منهم ما اخذ وشارفوا على الهلاك تدخل الرعوي وفض الاشتباك  وطردهم من الخدمة بدون مستحقات مكسوري الناموس

في الوقت الذي يعتقد كل منهم انه سيحظى بدعم الرعوي له  ولا يعلمون ان البديل جاهزفمكن الرعوي البتول البديل من العمل ، وضاع البتولين الغبيين  بسبب صراعهم على الذي صنعه لهم الرعوي لتخلص منهم

فهل يعي أبناء الجنوب المخطط الجهنمي الذي يعد لهم لينهك قواهم  ويأتي الطرف الاخر الذي يعده المخرج والمنتج ليكون البديل اتمني ان تتمسكوا بخيار مبدا التصالح والتسامح والتضامن الجنوبي كقاعدة لتحقيق كل الأهداف التي ناضل شعبنا من اجلها وقدم خيرة ابناءه فالبديل جاهز وقريب جدا فاحذروا !!

والله من وراء القصد

تعليقات القراء
343344
[1] حكمة النضج
الجمعة 19 أكتوبر 2018
محسن اسماعيل | لحجح
صدقت ورب الكعبة ....الثالث الطامع منذ الازل كامن ومتربص ويراهن على غباء وحماقة البعض ....ياهؤلاء تفرقكم واقتتالكم يعني ضياع وطنكم ومصيركم ومصير اجيالكم القادمة ....ستعودون عبيدا لاوباش باب اليمن وهمجية اصحاب النخيط (ومابلا حجي)افيقوا هداكم رب العباد قبل ان تقعوا (جراد في مكريب)

343344
[2] قال بن معرج : انتوا جنوبيين صونوا دمكم .. انتم ضحيه لعبة اولاد الحرام ..
الجمعة 19 أكتوبر 2018
قال بن معرج : انتوا جنوبيين صونوا دمكم .. انتم ضحيه لعبة اولاد الحرام .. | قال بن معرج : انتوا جنوبيين صونوا دمكم .. انتم ضحي
قال بن معرج : انتوا جنوبيين صونوا دمكم .. انتم ضحيه لعبة اولاد الحرام ..

343344
[3] ولكن
الجمعة 19 أكتوبر 2018
طالبة | عدن
صدقت ولكن العالم تحكمه المصالح فمن لا يستطيع تحقيق مصالحه وهو في عز مجده والآخرين في حاجته لن يستطيع تحقيق شئ في ضعفه



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
إنفجار عنيف يهز مديرية خورمكسر بعدن "تفاصيل"
"عدن الغد" تزور الشاب فادي الحجيلي في المستشفى وتخرج بالقصة الكاملة لحادثة الاعتداء عليه
قيادي في المجلس الإنتقالي يعود لممارسة وظيفته الحكومية عقب سنوات من الإنقطاع
معياد يفتح النار .. 9 مليار ريال فساد شهر واحد .. من يحاسب من ؟
عاجل :غدا تدشين صرف مرتبات الجيش لشهر ديسمبر 
مقالات الرأي
شيء محير ولغز يبحث عن اجابة، اين تذهب العناصر والمجاميع الاجرامية التي تم ضبطها على خلفية قيامها باغتيالات
بعد ان استهدفت طائرات التحالف العربي اهدافاً حوثية مهمة في قلب العاصمة المختطفة صنعاء ، وبعد ان تمكنت هذه
  بعض الناس لا يأبهون بمدلولات أقوالهم.. فيتكلمون فيما يعنون، ويتكلمون فيما لا يعنون.. فيما ينفع، وفيما
بعيدا عن فذلكة الإعلاميين وتنطع السياسيين ، فإن أبناء الجنوب قد ضاقوا ذرعا بالوعود الكاذبة وتلك الشعارات
في عام الحرب والتشرد 2015م وقد ضاقت بنا الدنيا بما رحبت، ونحن نواجه الغزو الحوثي لمدينتنا عدن وفي مواجهة شرسة
الجنوب ليس بحاجة إلى عودة الصراعات السابقة من ذو خمسين عام الصراعات الداخلية في دولة الشطر الجنوبي أو
الصراع الدائر والمُستمر في اليمن على الجنوب تحديداً ليس وليد الصدفة ولَم يظهر بالأمس ولكنه بدأ من عقود طويلة
1-       أمس ، وبعد انتهائي من تعميم تغريدةٍ لصديقٍ لي ، وهي عن طرد مدير المصفاة - البكري - لمدير
  لا أقول إن الدور الإماراتي في الجنوب نموذجي بالكامل وخال من بعض الأخطاء التي يمكن أن تحدث هنا وهناك بصورة
  اليوم لفيت كعب دائر على محلات الصرافة بمدينة كريتر .. حاولت خلالها التسلح والاستعانة بمنشور وقرار البنك
-
اتبعنا على فيسبوك