مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الأحد 24 مارس 2019 02:32 مساءً

  

عناوين اليوم
آراء واتجاهات
الأحد 04 نوفمبر 2018 05:25 مساءً

الميسري.. رجل بحجم وطن

كثيرا من الاشياء تفرض عليك ان تكون قريبآ منها او الولوج بين ثناياها نظرآ لما تحمله من معاني انسانية نبيلة تجعلك في نسق واحد ومحبآ لهذه المعاني الذي اثلجت الصدور وباتت قريبة وملاسمة للواقع المتجسد بحجم وهامة الوطني احمد الميسري الذي اثبت بقوة ارادته وصلابة موقفة ان عجلة التاريخ لن ترجع للوراء مهما حاول البعض الاصطياد في المياة العكرة التي نفثها الميسري الئ ابعد الحدود وجعل منها مطيةً للخير ومغلاقآ للشر .

فالميسري بمواقفة الوطنية الشاهدة للعيان ارسئ الركيزة الاساسية للحكومة الشرعية التي لابد ان يترضع وزراءها حليب الوطنية الذي ترضع وتفطم عليه الميسري في مختلف المراحل والضروف.

نعلم جليآ الارهاصات التي مرت بها عدن والمناطق المحررة والتي اثبتت للقاصي والداني اننا على عتاب الانزلاق المتسارع الذي لامناص منه صوب الاحداث وجعل الفوضى العارمة  سيد الموقف حتمآ دون اي تداعيات لتنجلي من كبد هذه الاحداث ان الوطنية الشريفة علئ المحك لكثير من الوطنيين والذي لم يترجل عنها القائد الجسور بحجم الوطن الميسري بل ظل شامخآ واقفآ في طور الاحداث التي لم تثنية عن واجبه الديني والوطني والاخلاقي تجاة وطنه ومواطنية الذين التمسوا الامن والامان بتواجد القائد الجسور احمد الميسري متواجدآ وثابتآ كجبل شمسان لم يتزحزح قيد انملة في طورهم المكاني والزماني اللذان شكلآ والقائد الميسري وجهان ناصعةً لعملةً واحدةً من الحب والولاء للانسانية كل لحضةً وثانيةً

اكثر من عامين والوزير الميسري رغم تكالب الامور وكثرة الدسائس والمؤامرات التي كانت تحاك ضد الوطن الا ان الميسري لم يطلب الغوث ولم يدر وجهه للخلف وحمل امتعته اسوةً بالاخرين بل ظل صابرآ مثابرآ غير خائفآ كي يرسم البهجة والسرور لابناء جلدتة التواقين للحرية المتجسدة بوجود الميسري بينهم فكان لهم ماارادوا.

فنحنا اليوم بكل ماتعنية الكلمة نلامس الواقع المشرق الذي رسمة لنا الوزير الميسري بتلاحمه وتكاتفة وتعاضده مع السواد الاعظم الذين لن يخذلوه كونه نديمهم وقريبهم مهما كانت التحديات والصعاب

فالميسري مهما اختلفت الظروف وتعددت الازمنه والامكنة سيظل الرجل الوحيد في حكومة الشرعية الذي سيدخل التاريخ من اوسع ابوابة وتكتب نضالاته في كتب التاريخ وفي انصع صفحاته وتدرس للاجيال جيلآ بان الوزير الميسري في نظر السواد الاعظم رجل بحجم وطن..



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
المجلس الانتقالي يعلن استعداده للمشاركة في معارك تعز
البدء باصدار الجوازات اليمنية من عدن "موعدها"
عاجل .. وصول مسؤول دولي بعد قليل إلى عدن
تصريح هام وعاجل من محافظ البنك المركزي اليمني
عبود خواجه يُصدر أغنية جديدة بعنوان عمياء تخضب مجنونة "نص/فيديو"
مقالات الرأي
       @/ مهْما تَقَوّل خصومُ مجلسنا الإنتقالي ، ومهما قَلّلُوا من شأنِ وأهميّة وتبعات زياراتِ رئيس
  بقلم : د. علوي عمر بن فريد إن ما يجري اليوم من انتهاكات لحقوق الإنسان اليمني خاصة في صنعاء على أيدي مليشيات
كان الزعماء والأثرياء والمشاهير يُطوّقون معاصم أيديهم اليسرى بساعات "رولكس" أو "أوميجا" أحياناً. إثر ذلك
------------------- ممثلي الدولة الكبرى وان تباينوا في رؤائهم حريصين ان يعطو كل طرف مايرغب ان يسمعه في سياق خدمة
  حينما تُذكر (تعز) يتبادر إلى الأذهان العلم والثقافة والأدب والفنون والجمال, يُذكر القلم والحرف والكلمة
    يبدو واضحا ان المجلس الانتقالي الجنوبي لم تعد تكفيه التحالفات السابقة وتطمينات محللي قنوات الحدث
في تاريخ 13-3-2019 نشرت الخارجية الامريكية تقريرها حول حقوق الإنسان تحت عنوان (( إسرائيل والجولان والضفة الغربيه
تم الإعلان عن («المجلس» الانتقالي الجنوبي) في 11 مايو 2017 بعد أن دعا اللواء عيدروس الزبيدي (محافظ عدن
كثيرا من إخواننا الشماليين  لا يطيقون  ولا يسمحون  ولا يرتاحون  ولا يقبلون  إطلاقا أن يسمعوا من
تحتل السّياسة جانبًا مهمًّا في حياة الزّعماء والقادة، كما يتعلّق الكثير من الكتّاب والمحلّلين بالسّياسة
-
اتبعنا على فيسبوك
style=" border-bottom:1px #ccc dotted; padding:5px; margin:5px 0; padding-bottom:10px;position:relative;">