مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الثلاثاء 22 يناير 2019 01:47 صباحاً

  

عناوين اليوم
حوارات

مدير مكافحة المخدرات بحضرموت :إحصائية عدد قضايا المواد المخدرة من يناير وحتى سبتمبر من العام الحالي بلغت ٢١٠ ل٣٥٢ متهم مضبوط، وتصدرت المكلا المدن الأكثر تعاطي

الاثنين 05 نوفمبر 2018 08:16 مساءً
التقاء:عبدالله بخضر

استضاف راديو نماFM في برنامج صباحات حضرمية مع عبدالله بخضر، مدير إدارة مكافحة المخدرات بساحل حضرموت المقدم عبدالله أحمد لحمدي للحديث عن انتشار ظاهرة تعاطي المخدرات والحد منها وآخر الإحصائيات حسب الضبطيات الأخيرة للمتعاطين والمهربين.

وفي بداية اللقاء تم الحديث عن الاستراتيجية التي تتبعها الادارة لمكافحة ظاهرة المخدرات والحد منها والقضاء عليها حيث أشارت المقدم لحمدي الاعتماد على حزامين امنيين هما طوق الساحل ليشمل مداخل مديريات الساحل الشرقي والغربي والشمالي اضافة الى الدفاع الساحلي( خفر السواحل) أما الحزام الآخر هو الحزام الأمني الداخلي للمديريات الكبرى المكلا والشحر وغيل باوزير من خلال النقاط الامنية والتحريات والعناصر الاخرى المساندة،واضافة أن العمل يتم بكل جهد للحد من انتشار هذه الظاهرة.

 

ودعم المقدم لحمدي إجاباته بإحصائيات دقيقة ، حيث أكد أن إجمالي عدد القضايا المسجلة في الإدارة من مطلع يناير وحتى سبتمبر من العام الحالي بلغت ٢١٠ قضية ل٣٥٢ متهم مضبوط أما عدد المصانع بلغت ١٣ وعدد المروجين ١٨  والمتعاطين بلغ عددهم ١٦٦ أما قضايا الحبوب فبلغت٤٤قضية،اما احصائية العام المنصرم بلغت ١٣٦ ل٢٥٩ متهم مضبوط بينهم ٣متهمين أجانب أما عدد المصانع بلغت٢٣ وعدد المروجين٣٢ والمتعاطين١٤٠ أما قضايا الحبوب فبلغت ٢٣قضية.

 

كما أشار لحمدي عن اكتشاف  صيدليتين تقوم ببيع الحبوب المهدئة والمخدرة مخالفة للنظام تم تغريمهم ومعاقبتهم وفق القانون،وقال أن نسبة كبيرة من القضايا الإجرامية كالقتل والاغتصاب والسرقة سببها تأثير الحبوب المهدئة التي تباع في الصيدليات، مضيفاً أن هناك تعاون بيننا مع مكتب الصحة لكن لايرقى إلى الشكل المطلوب،مناشدا السلطات المحلية ومكتب الصحة وقيادة الأمن لوضع إجراءات رادعة لاصحاب الصيدليات التي تبيع هذه الحبوب.

 

كما تناول اللقاء الحديث عن المناطق الأكثر تعاطيا للمواد المخدرة إذ أكد المقدم لحمدي أن المكلا تتصدر هذه المناطق حسب إحصائية الضبطيات تليها الشحر ومن ثم غيل باوزير، مضيفا أن المناطق الشرقية هي أكثر المناطق تهريبا للمخدرات عبر السواحل نتيجة ضعف التغطية الأمنية فيها،وقال أن هناك تصور جاهز لإنشاء مركز لمكافحة المخدرات في الديس الشرقية تم اعتماده من مدير أمن ساحل حضرموت العميد منير التميمي وستبدأ أعمال الإنشاء وتزويده بالإمكانيات في القريب العاجل.

 

وشكر المقدم لحمدي دول التحالف المتمثلة بالإمارات وقيادة الأمن بعد الخطة الاستراتيجية التي وضعتها في الدعم اللامتناهي للادارة،مؤكدا التجهيز لإنشاء موقع جديد لإدارة مكافحة المخدرات مزود بسجن يتناسب مع المهام المناطة لهذه الإدارة، مشيدا بمستوى التعاون الملحوظ مع الجهات الأمنية والمواطنين في الضبط على متعاطي ومروجي هذه المواد المخدرة.




المزيد في حوارات
صاحب أشهر الفيديوهات في السناب بعدن.. أحمد الفقي:أناقش قضايا المجتمع بشكل كوميدي وهذا الموقف جعلني ادخل عالم السناب شات
البساطة دائما تجعلك تحتل مكانة في قلوب الناس والتلقائية والعفوية تجعا من شخصا محبوبا لدى الجميع , وأن تناقش قضايا يعاني منها مجتمعك بشكل سلس وقريب من الناس ويلامس
مدير عام هيئة مستشفى الجمهورية العام لـ "عدن الغد" : من المـُعيب ألا تتوافر في المستشفى أجهزة الأشعة المقطعية والموازنة التشغيلية للمستشفى لم تشهد أي زيادة منذ العام 2008
مستشفى الجمهورية العام النموذجي يعد أحد الصروح الطبية الشامخة، حيث بدأ عمله عام 1958م، وكان حينذاك المستشفى الوحيد في عموم المنطقة العربية.أجرت صحيفة "عدن الغد"
سكرتير صالح : أنصاره تركوه وحيدًا لحظة المواجهة لأنهم كانوا يريدون ماله وليس زعامته
كشف أحمد الصوفي، السكرتير الصحفي لرئيس اليمن السابق على عبد الله صالح، أن جميع أنصار الرئيس والمقربين والمحيطين به تركوه وحيدا لحظة الحقيقة والمواجهة لأنهم كانوا




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
إنفجار عنيف يهز مديرية خورمكسر بعدن "تفاصيل"
"عدن الغد" تزور الشاب فادي الحجيلي في المستشفى وتخرج بالقصة الكاملة لحادثة الاعتداء عليه
قيادي في المجلس الإنتقالي يعود لممارسة وظيفته الحكومية عقب سنوات من الإنقطاع
معياد يفتح النار .. 9 مليار ريال فساد شهر واحد .. من يحاسب من ؟
قبل قليل : دوي انفجارين بالقلوعة واطلاق نار كثيف
مقالات الرأي
  نبيل علي غالب من أجل عدن ـ كلنا عمال نظافة ـ شعار جميل يتم رفعه هذه الأيام في مدينة عدن (أم المساكين) من قبل
شيء محير ولغز يبحث عن اجابة، اين تذهب العناصر والمجاميع الاجرامية التي تم ضبطها على خلفية قيامها باغتيالات
بعد ان استهدفت طائرات التحالف العربي اهدافاً حوثية مهمة في قلب العاصمة المختطفة صنعاء ، وبعد ان تمكنت هذه
  بعض الناس لا يأبهون بمدلولات أقوالهم.. فيتكلمون فيما يعنون، ويتكلمون فيما لا يعنون.. فيما ينفع، وفيما
بعيدا عن فذلكة الإعلاميين وتنطع السياسيين ، فإن أبناء الجنوب قد ضاقوا ذرعا بالوعود الكاذبة وتلك الشعارات
في عام الحرب والتشرد 2015م وقد ضاقت بنا الدنيا بما رحبت، ونحن نواجه الغزو الحوثي لمدينتنا عدن وفي مواجهة شرسة
الجنوب ليس بحاجة إلى عودة الصراعات السابقة من ذو خمسين عام الصراعات الداخلية في دولة الشطر الجنوبي أو
الصراع الدائر والمُستمر في اليمن على الجنوب تحديداً ليس وليد الصدفة ولَم يظهر بالأمس ولكنه بدأ من عقود طويلة
1-       أمس ، وبعد انتهائي من تعميم تغريدةٍ لصديقٍ لي ، وهي عن طرد مدير المصفاة - البكري - لمدير
  لا أقول إن الدور الإماراتي في الجنوب نموذجي بالكامل وخال من بعض الأخطاء التي يمكن أن تحدث هنا وهناك بصورة
-
اتبعنا على فيسبوك