مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الاثنين 19 أغسطس 2019 03:08 مساءً

  

عناوين اليوم
ملفات وتحقيقات

علوي فيصل علوي في ذكرى رحيله الثالثة

الاثنين 05 نوفمبر 2018 11:05 مساءً
احمدفضل ناصر*

 

 

مرت علينا يوم السبت الموافق 27 اكتوبر 2018م الذكرى الثالثة لرحيل المبدع اللحجي الشاب علوي فيصل علوي، طيب الله ثراه.

علوي فيصل علوي، كما قيل عنه (ابن الوز عوام ) هو ذلك الشاب الموهوب بما تعنيه الكلمة، حيث ترك فينا اثرا كبيرا بإبداعاته ومواهبه، كما تركها لدى كل الاوساط في الداخل والخارج، حيث لازالت اعماله وتسجيلاته تتردد لدى الكل ويتداولها الشباب بكثرة في كل مكان.فهو الذي اطرب الجميع بتكنيكاته وابتكاراته الموسيقيه على العود والمغنى، كما بدأ بشق طريق فني خاص به، بالرغم من اعاده معظم اعمال والده الفنان الراحل فيصل علوي، وغيرها من الاعمال التراثية اللحجية والصنعانية واليافعية والحضرمية واغاني محمد سعد عبدالله والمرشدي والزيدي وغيرها من الاعمال الخالدة في وجدان الجمهور من الزمن الفني الذهبي، حيث اعادها علوي فيصل بِنفَسَه الخاص، واضاف لها لمسات من روحه رحمة الله عليه، كما قدم اعمالا فنية جديدة اخرى خاصة به، واكتسب الكثير من المعجبين بأدائه الرائع حيث لازال الكل يتذوق ويستمتع باعماله كما نراها تتردد بين اوساط الشباب وفي الاعراس والإعلام.
لقد خسرته ساحة الثقافة والفنون اللحجية، لانه كان يمثل لها مشروعا فنيا كبيرا وطموحا اكبر، لمستقبل تطمح اليه كل الجماهير التواقة لمجد الحضارة والابداع الذي غاب عنا اعواما واعوام، وبدأت ملامحه بظهور علوي وزملائه من الشباب المبدعين.
كماخسرته الساحة الفنية والابداعية في اخصب مراحلها وتوهجها الفني.
سيظل الفنان الراحل علوي فيصل علوي خالدت بإبداعاته ومواهبه ربنا يرحمه ويغفر له ويسكنه فسيح جناته.
انا لله وانا اليه راجعون

* مدير عام مكتب الثقافة بلحج


المزيد في ملفات وتحقيقات
منارات عدنية.. صيدلية الصانبي..
*منارات عدنية..* نعمان الحكيم صيدلية الصانبي..(مخزن الصانبي) للادوية تاسست عام1968م..في شارع مدرم..منارة طب وخدمة انسانية على مدى عقود من الزمن..تقدم خدمات جليلة للناس
مواطنون لعدن الغد: خدمة شركة "عدن نت" حلم صعب المنال في ظل احتكار بيعها بالسوق السوداء (تقرير)
  تقرير: عبداللطيف سالمين.     مضى عام على تدشين عمل شركة الانترنت الحكومية "عدن نت" والتي انتظرها المواطنين انذاك على أحر من الجمر اعتقادا منهم انها ستأتي
بعد أيام عصيبة في عدن : كيف أستقبل المواطنون العيد وهل سيكون القادم أجمل للجنوب؟
    أحداث دامية وعصيبة شهدتها العاصمة عدن خلال الأيام الماضية والتي سبقت عيد الأضحى المبارك , لم يذق فيها المواطنون طعم النوم والراحة بسبب اندلاع اشتباكات




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
عاجل: مسؤول كبير في الحكومة الشرعية يغادر عدن
صورة الشاب الذي اغتاله مسلحون بالمنصورة
عاجل: تكليف قائد للواء الأول دعم وإسناد بديلا للشهيد "أبو اليمامة"
صحيفة إماراتية: المجلس الانتقالي سيشارك في حكومة جديدة يتم التشاور بشأنها
رفع علم الجمهورية اليمنية في مديرية ردفان
مقالات الرأي
  ما تناقلته وسائل الإعلام وشبكات التواصل الاجتماعي، من أخبار عما سمي بقرارات لوزيري الداخلية والنقل بوقف
في لحظة مخيفة مضت الأسبوع الماضي وجدنا أنفسنا أمام أزمة خطيرة أخرى في المنطقة، وربما حرب أهلية أعنف في جنوب
  تحصل المجلس الانتقالي (الذي يمتلك قاعدة شعبية كبيرة في الجنوب) على "منحة" (إقليمية ودولية) بتمكينه من
  كما يبدو للجميع بأن حلم المجلس الانتقالي قد تحقق و أصبح الحاكم الفعلي لعدن بعد فرض شرعيته بقوة السلاح
كتب/ جمال حيدرة لن نزخرف الكلمات ولن ننمق الحروف وسنتحدث من القلب، فليس لدينا وقت كافٍ للبحث عن المحسنات
التقيت، الليلة، في العاصمة المصرية القاهرة، بعض جرحى المقاومة والجيش الوطني المنتمين لمحافظة تعز. أخبروني
  بقلم/ عبدالفتاح الحكيمي. يبدو إن عدوى التشكي والهروب من مواجهة الاستحقاقات التي نذر التحالف نفسه من اجلها
الجنوب لن يسلم إلى أي مكون مهما كانت قوته أو تواجده في الساحات او توفرت إمكاناته المادية والمعنوية المرتبطة
انقلبوا على الوطن وبيعوه في أسواق النخاسة السياسية, دمِروه, مارسوا هوايتكم في القتل والتدمير و السلب والنهب,
الوحدة الاندماجية انتهت.. ومن لا يستوعب ذلك عليه إعادة قراءة التاريخ بعيدا عن العاطفة والصراخ على اللبن
-
اتبعنا على فيسبوك