مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الاثنين 19 نوفمبر 2018 04:32 مساءً

  

عناوين اليوم
ساحة حرة
الأربعاء 07 نوفمبر 2018 06:38 مساءً

لماذا لا تهبط اسعار المواد الغذائية

لاحظ الجميع وتابع الارتفاع في الاسعار للمواد الغذائية بسرعة جنونية مصاحب للارتفاع في صرف العملات الاجنبية الدولار والريال السعودي.

 

حيث ان اقلب التجار توقفوا عن بيع المواد الاستهلاكية للمواطن من اجل تحقيق اكبر، قدر من الارباح مع الارتفاع المتسارع لصوف العملة الاجنبية وكان البعض يوعز انه اذا باع بسعر، اليوم المواد الموجودة معه فانه مطر لشرائها يوم غدا بسعر مرتفع الامر الذي ارهق الكثير من الاسر .

 

ولوحظ ان الزيادة في الاسعار كانت مرتبطة في الزيادة في ارتفاع الصرف للعملات حيث كان كلا من ارتفاع في الاسعار والصرف يسيران بتوازي وانسجام تام .

 

ولكن هذا الامر وهذا التناقم والتوازي الذي كان بين المواد الغذائية والعملات في الارتفاع غاب اليوم في الانخفاض الذي حدث لصرف العملات الاجنبية فقد تفرق الاثنين وكلا منهم سار في طريق اخر، فقد هبط صرف العملات وظل الارتفاع في سعر المواد الغذائية في مكانه ولسان حاله، يقول لقد طلعت وطعمت لذة الارتفاع فلا اتجرع ثانية مرارة الهبوط.

 

ماذا يقول اليوم تجارنا كيف لكم اليوم تغيرت نبرت صوتكم التي كانت تقول الارتفاع في الصرف للمعلات هو سبب ارتفاع سعر المواد الغذائية فهاهي اليوم العملات في هبوط لماذا اذا محتفضون في ارتفاع اسعار المواد الغذائية.



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

ساحة حرة
يتأثر الإنسان دوما بمحيطه سلبا او ايجابا فحضرموت متمسكة اليوم كثيرا بل وبشدّة بالتقسيم الطبقي والاجتماعي
عندما كنت أقرأ في رسائل (إخوان الصفاء وخلان الوفا) وجدت نفسي مبتسما ولم أدر أكانت ابتسامتي من طريف ماكنت أقرأ
  كانت إدارة ودولة ، كان نظام وقانون .. هكذا كانت عدن وهكذا كنا رجال دولة وموسسات.. تربينا على احترام
مع استمرار الانتصارات للقوات الجنوبية والنجاحات الساحقة التي تتحقق خارج الاراضي الجنوبية في ارض غير ارضهم
في زيارة عابرة لدار المعلمين الصرح التعليمي الذي كان يقدم أفضل المخرجات التعليمية التي كان يشار لها بالبنان
وهكذا يضل الشرفاء في زوايا التهميش حينا متفائلين وآسين يائسين أحيانا المناضل الجريح / عبدالسلام عمر ( ابو نصر
  سعيد الجعفري بدد ظهور فخامة الرئيس عبدربه منصور هادي من مقر إقامته في إمريكا جميع المخاوف التي وجد
احتفالات بعشرات ان لم يكن بمئات الملايين من الدولارات؛ اذا ما حسبنا ما يتم صرفه خلالها في المحافظات الخاضعة
-
اتبعنا على فيسبوك