مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الاثنين 19 أغسطس 2019 03:26 مساءً

  

عناوين اليوم
من هنا وهناك

تاجر ألماس هندي يهدي موظفيه مئات السيارات

الأربعاء 07 نوفمبر 2018 06:59 مساءً
الهند(عدن الغد)رويترز:

وزّع تاجر الألماس الهندي، سافجي دهولاكيا، مئات السيارات على موظفيه كهدايا مع اقتراب عيد «ديوالي» الهندوسي، وذلك في مراسم شارك فيها رئيس الوزراء، ناريندرا مودي.
وقال دهولاكيا، في منشور على «فيسبوك»: «هدف هذا البرنامج، هو مكافأة الموظفين على إخلاصهم وتفانيهم في العمل».
بدوره، ألقى مودي، كلمة خلال المراسم، عبر الفيديو، وقدم مفاتيح سيارات لبعض الموظفين في العاصمة نيودلهي، أمس  الأول الخميس.
وحصل 600 موظف في شركة «هاري كريشنا إكسبورترز» لتجارة الألماس، التي يملكها الملياردير سافجي دهولاكيا، على سيارات من إنتاج شركة «ماروتي سوزوكي» الهندية، كما حصل نحو ألف موظف آخرين على هدايا في شكل ودائع نقدية وشقق، ضمن مراسم كبيرة أقيمت في الهواء الطلق بولاية جوجارات.
ويتبادل الهنود الهدايا مع اقتراب عيد «ديوالي»، وهو مهرجان هندوسي بارز يحتفي بانتصار الخير على الشر، ويحل هذا العام في السابع من نوفمبر تشرين الثاني.
وتتجاوز قيمة السيارات المهداة للموظفين مليوني دولار.
ويشتهر دهولاكيا في الهند، بتقديم هدايا سخية لموظفيه في عيد «ديوالي»، من بينها مئات الشقق وزعها على العاملين لديه في مراسم عام 2016.
والهدايا جزء من برنامج يستهدف الموظفين الذين يتفانون في العمل بشركة الألماس.


المزيد في من هنا وهناك
ما هي كمية العسل التي يمكن تناولها في اليوم؟
تحدث الأطباء وخبراء التغذية عن كمية العسل التي يمكن أن يتناولها الإنسان في اليوم دون أن تسبب له أي أضرار صحية. ووفقا للأطباء وخبراء التغذية، يجب ألا تزيد كمية العسل
طالبة تعيد تركيب وجه أنثى من العصر الحديدي
تمكنت طالبة جامعية بريطانية، من إعادة تركيب وترتيب تفاصيل ثلاثية الأبعاد، من الشمع، لوجه وجه امرأة كاهنة توفيت في الفترة ما بين 55 قبل الميلاد و 400 بعد الميلاد. وتدرس
كشف طريقة جديدة لمنع الوفاة بسبب السرطان
اكتشف علماء جامعة تكساس في دالاس الأمريكية، أن تحديد مستوى الغلوكوز في الدم يمكن أن يكبح تطور بعض أنواع السرطان. ويفيد موقع MedicalXpres، بأنه خلال التجارب المخبرية التي




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
عاجل: مسؤول كبير في الحكومة الشرعية يغادر عدن
صورة الشاب الذي اغتاله مسلحون بالمنصورة
عاجل: تكليف قائد للواء الأول دعم وإسناد بديلا للشهيد "أبو اليمامة"
صحيفة إماراتية: المجلس الانتقالي سيشارك في حكومة جديدة يتم التشاور بشأنها
رفع علم الجمهورية اليمنية في مديرية ردفان
مقالات الرأي
يمر وطننا الجنوب الحافل دوما بكل ما هو جديد بمخاض عسير ومستقبل محفوف بالكثير من الارهاصات والمخاطر. فغالبية
  ما تناقلته وسائل الإعلام وشبكات التواصل الاجتماعي، من أخبار عما سمي بقرارات لوزيري الداخلية والنقل بوقف
في لحظة مخيفة مضت الأسبوع الماضي وجدنا أنفسنا أمام أزمة خطيرة أخرى في المنطقة، وربما حرب أهلية أعنف في جنوب
  تحصل المجلس الانتقالي (الذي يمتلك قاعدة شعبية كبيرة في الجنوب) على "منحة" (إقليمية ودولية) بتمكينه من
  كما يبدو للجميع بأن حلم المجلس الانتقالي قد تحقق و أصبح الحاكم الفعلي لعدن بعد فرض شرعيته بقوة السلاح
كتب/ جمال حيدرة لن نزخرف الكلمات ولن ننمق الحروف وسنتحدث من القلب، فليس لدينا وقت كافٍ للبحث عن المحسنات
التقيت، الليلة، في العاصمة المصرية القاهرة، بعض جرحى المقاومة والجيش الوطني المنتمين لمحافظة تعز. أخبروني
  بقلم/ عبدالفتاح الحكيمي. يبدو إن عدوى التشكي والهروب من مواجهة الاستحقاقات التي نذر التحالف نفسه من اجلها
الجنوب لن يسلم إلى أي مكون مهما كانت قوته أو تواجده في الساحات او توفرت إمكاناته المادية والمعنوية المرتبطة
انقلبوا على الوطن وبيعوه في أسواق النخاسة السياسية, دمِروه, مارسوا هوايتكم في القتل والتدمير و السلب والنهب,
-
اتبعنا على فيسبوك