مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الخميس 17 يناير 2019 12:25 مساءً

  

عناوين اليوم
آراء واتجاهات
الخميس 08 نوفمبر 2018 11:38 مساءً

ابو زرعة المحرمي اليافعي .. سيف من سيوف القادسية

حسين بن شعيلة

 

القادة العظماء لا يكتبون تاريخهم بأقلامهم ولا يسطرونه كلمات على الورق بل التاريخ يجسد أفعالهم وينحت إنجازاتهم وانتصاراتهم على جداره بحروف مضيئة يستمد مداده من نور مصباح المشكاة تكريم وتخليد وعرفان وفخر بهم ولهم.
القادة العظماء يقتحمون بجسارتهم ميادين الفداء ويفتحون بشدة بأسهم كل باب (غلق على من راقه متعسر) فتجسد صورهم الحية في قلوب جنودهم فتعتلي ساحات الوفاء تهليل وتكبير يشحذ همم المجاهدين الصادقين المؤمنين الصابرين ليكرمهم العزيز الجبار جزاء صبرهم بمدده العظيم الذي يقودهم من نصر إلى نصر مبين .
إلى القائد المجاهد الأكبر ابن الجنوب البار أبو زرعه المحرمي اليافعي الذي زرع حبه في قلوب جنده المرابطين الرجال الذين صدقوا ما عاهدوا الله عليه من أبطال المقاومة الجنوبية والمقاومة التهاميه الذين يسطرون اليوم أعظم ملاحم الإقدام والفداء فاتحين مدينة الحديدة بقوة شكيمتهم وبسواعدهم التي تفوقه بقوتها وقوة إيمان رجالها على الحديد والنار مكسره قيود الزيود التي تكبل أبناء تهامة وأخمدت نار المجوس وأعادت مدينة الحديدة محروسة اليمن وحررتها من بغي الفجار بعون الله ثم بمدد وإسناد دول التحالف العربي الحازم .
وعليه....
نرفع أسمى آيات التهاني عرفان وإجلال وإكبار ترفعها قلوب مختلجه بالاعتزاز والفخر والفرح مبتهلة بخالص الدعاء إلى مقام من يسمو ويشرق بشموس النصر من وسط ميادين الفداء والإقدام , نرفعها ونحن نحني الرؤوس إلى مقام القائد الفذ خليفة سيف الجنوب الوارث المجد الذي يحق له ولجنده المفاخرة .. وهم اليوم يسطرون ملحمية عربية تاريخية لبتر أيدي الفرس المجوس المتطاولة على العرب وجزيرتهم ..
فأبطال المقاومة الجنوبية اليوم يعيدون ويذكرون العرب بأمجاد الأجداد يوم القادسية... ذلك اليوم الفاصل في التاريخ , يوم أعز الله فيه الإسلام والمسلمين وأذل مجوس الفرس في ملحمة تاريخية تهاوى من بعدها عرش كسرى وانطفأت نار المجوس إلى الأبد..
وهذا القائد الفخر أبو زرعه المحرمي اليافعي يعيد للتاريخ مجده يوم فتحت السيوف الحميرية أرض العراق , وهاهم اليوم سيوف و فرسان الجنوب ببأسهم الشديد فرسان المجد العربي الجديد , كل فارس منهم بألف فارس..
ولله درك ودر جندك لكم العزة من الله يا خير جند الله اليوم على وجه الأرض بكم ترتفع رايات الأمة.. ويستعيد الوطن امنه ويتحقق ما استشهد الشهداء من أجله... ففي أصلابكم جند الخلاص القادمين يوم يحين الوعد الصادق ينصرون الإسلام في النصر الموعود ...
حفظ الله القائد أبو زرعه المحرمي القاصدي اليافعي وجنده فرسان المقاومة الجنوبي والتهامية وتحية لقيادة التحالف العربي الحازم , ونصر من الله وفتح قريب .



تعليقات القراء
347581
[1] تزييف
الجمعة 09 نوفمبر 2018
إبن عدن | عدن
حتى التأريخ تشتو تزوروة سيوف مذحج ورجالها كأن لها الدور الاكبر في معركة القادسية

347581
[2] مقارنة سخيفة وجاهلة بالتاريخ الإسلامي المجيد
الجمعة 09 نوفمبر 2018
سعيد الحضرمي | حضرموت
شتان ما بين معركة القادسية ومعركة الحديدة، والجاهل بالتاريخ الإسلامي المجيد هو الذي يمكن أن يقارن بين المعركتين، حيث لا مجال للمقارنة بينهما، فأولاً- معركة القادسية كان يقودها سعد بن أبي وقاص بأمر من خليفة المسلمين الفاروق عمر بن الخطاب، وكل مسلمي العالم يعرفون الخليفة عمر وقائد القادسية سعد، بينما معركة الحديدة يقودها أبو زرعة المحرمي بأمر من الرئيس هادي، وكلٌ من القائد أبو زرعة والرئيس هادي لا يعرفهما جيداً معظم مسلمي العالم.. وثانياً- أن معركة القادسية كانت معركة فاصلة بين المسلمين وبين الكفار (الفرس)، وهي جهادٌ واضح بيّن، لأجل عزة الإسلام والمسلمين، بينما معركة الحديدة هي بين مسلمين ومسلمين آخرين، وبين يمنيين ويمنيين آخرين، وهي أشبه بالفتنة وليست جهاداً في سبيل الله كما يدّعي البعض، فحتى الزيود والفرس هم مسلمون أيضاً، حيث لا يوجد كفار يعبدون النار كما كان الحال في معركة القادسية.. ولذلك لا يجوز الإدّعاء بأن معركة الحديدة مثل معركة القادسية، وأن أبوزرعة المحرمي مثل سعد بن أبي وقاص، وأن هادي مثل الفاروق عمر بن الخطاب.. ولا مستقبل للشعب الجنوبي الحضرمي ولا لأجياله القادمة، إلا بفك إرتباطه من الوحدة اليمنية المتعفنة، وإستعادة كامل حقوقه الشرعية المغتصبة بالقوة والحرب، وفي مقدمة تلك الحقوق، حقه في تقرير مصيره وإستعادة دولته وكرامته ومقدراته.

347581
[3] الحوثي الشيعي
الجمعة 09 نوفمبر 2018
عصام | الحصن
سعيد الحضرمي رقم 2 تعليقك غير صحيح نعم معركة القادسيه فاصله بين المسلمين والفرس وكلنا يعرف عن الصفويين وأفكارهم وعقليتهم ضد الدين الإسلامي وهم همهم إعادة الإمبراطورية الفارسيه والحوثيين يعتبرون أنفسهم جزء من إيران ولايتفاخرون بالعرب بل أعدائهم العرب فالذي حاربو فجر الإسلام لفتح فارس ضد الفرس والذي يحاربون بالحديده ضد الحوثي الشيعي الفارسي عرقيه واحده قديم وحديث وكل العالم يعرف عن الشيعة ومنهجها الخارج عن الإسلام

347581
[4] تعصب عنصري
السبت 10 نوفمبر 2018
عدني | عدن
فقط لأنه يافعي مثلك جعلته سيف من سيوف المسلمين ومش بعيد تقول عليه سيف الله المسلول ، يكفي أن تعرف أن من يقاتل ويموت في الساحل الغربي هم شباب مغرر بهم لا يعرفون حتى صورة ابو زرعة المحرمي بينما أبو زرعه مقره الرئيسي في مينا المخا مع القيادة الاماراتية في غرف مكيفة وينعمون بطيب العيش ..

347581
[5] التاريخ يعيد نفسه
السبت 10 نوفمبر 2018
عبدالله حسين ابو ماجد | جده
كلام جميل جدا... وكنت اتمنى من أكثر من كاتب أن يكتب عن هذا البطل المغوار، الذي لم يشق له غبار في ساحات الوغى. حيث وان هذا المقدام الذي شرف أبناء الجنوب في قيادته للمعارك من نصر إلى نصر بعون الله عز وجل. يأبى هذا القائد الظهور في وسائل الاعلام كما يتشدق الآخرون ...هذا القائد جعل من ميدان المعركه لسان حاله يتكلم ليقول :هذا ابو زرعه المحرمي وجنده وهذا فعلا ديدن وسلوك الابطال الذين يصنعون النصر الحقيقي بعيدا عن التزييف أو الانتقال من تبة إلى تبة ، من تبةالوهم إلى تبه نهم كما نسمع في وسائل إعلام الانتصارات الوهميه للاخونجيه.. عموما.... ليس مدحا ولا آطراء من الكاتب بن شعيله في قول الحقيقه عن ابو زرعه. ان كان قد عمل مقارنه تاريخيه فالتاريخ يعيد نفسه وان كان بطرق أخرى يختلف فيها الأجيال والزمان والمكان ... حتى وإن اختلفت مسببات الأحداث، الا ان معظم الأهداف تصب في قالب واحد رسمه ذالك العدو لكي يحقق من خلالها مبتغاة.... سلمت يداك ايه الكاتب ونطلع إلى مزيدا من تسليط الضؤ على قادتنا الميامين من أبناء الجنوب. الذين أثروا على أنفسهم وفضلو أن يكونو جنودا مجهولين في ساحات النصر والتضحية والفداء...



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
صحفي: عدن تقبل الجميع إلا واحد.. فمن هو؟
وصول قيادي حوثي إلى عدن "صورة"
عاجل : الكشف عن محاولة لاغتيال صلاح الشنفرة
الزبيدي يعود الى عدن عقب زيارة اسرية الى ابوظبي
عاجل:مليشيات الحوثي تقصف مدينة مارب
مقالات الرأي
في لقاء ودي اليوم جمعنا  مع الأخ د/عمر عيدروس السقاف رئيس الهيئة الشعبية الجنوبية والاخ د/نجيب الحميقاني
  المجلس الانتقالي الجنوبي يتمسك بمشروع الاستقلال ولم يتخلى عنه وحقق مكاسب إعلامية وسياسية وعسكرية واضحة
  تعيش بلادنا اوضاع متردية في شتى المجالات نتيجة الازمة السياسية التي عصفت بالبلاد واعقبتها الحرب الطاحنة
  بقلم د سالمين الجفري نشط في الهند في منتصف القرن السادس عشر طائفة تدعى «الخناقون» احترف أعضاؤها قطع
  تعرفت على الشهيد محمد صالح طمّاح عن قرب وتحديدا في العام 2010م وكانت البداية في منطقة القدمة بجبال يافع في
كان واضحا من ان تصريحات الاخ وزير الداخلية أحمد الميسري الذي أدلى بها في المؤتمر الصحفي الأخير له والذي ظهر
دعت الحكومة الألمانية أكثر من 10 دول كبرى وإقليمية ذات العلاقة بتقرير مستقبل اليمن لحضور مؤتمر هذا الشهر ولم
الهدف العام لرسالة حملة عدن لدعم العهد المدني لمدينة عدن .. كمفاوض مستقل ..امام اي جهة محلية سياسية او دولية
ــــــــــــــــــــــنبيل الصوفيـــــــــــــــــــــــ متفاجئ جداً أن الشهيد محمد طماح أصبح رئيساً
هناك مؤامرات اكتشفت في الجنوب تستهدف القيادات العسكرية الجنوبية وصلنا لمرحلة كسر العظم بصورة علنية بين
-
اتبعنا على فيسبوك