مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الثلاثاء 26 مارس 2019 11:54 صباحاً

  

عناوين اليوم
أخبار وتقارير

إخراج جثة مفقود بردفان عقب اعتراف قتلته

الجمعة 09 نوفمبر 2018 08:31 مساءً
ردفان (عدن الغد) خاص:

بعد أعترافات عن مكان دفن الجثة من قبل الجناة قامت الأجهزة الأمنية في مديرية ردفان , بأخراج جثة شخص مفقود منذ حوالي شهرين , مقتولاً في منطقة شعب الوطيف , عصر اليوم الجمعة .

وقال مصدر أمني أن جثة المواطن الشاب “مروان عبدالله صالح عثمان”، البالغ من العمر حوالي 29 عاما، حيث تمكنت اجهزة البحث والامن في القبض على بعض المتهمين لتتم اعترافات بقتل ودفن المجني عليه .

وباشرت اجهزة الامن بالنزول إلى الموقع الذي تم العثور فيه على جثة المجني عليه , ومازال التحقيق جار للحصول على تفاصيل أكثر ومعرفة دوافع إرتكاب الجريمة .


المزيد في أخبار وتقارير
هجوم مسلح يستهدف منزل قيادي في الحراك بالضالع
هاجم مسلحون مجهولون مساء امس منزل قيادي بارز في الحراك الجنوبي. ورمى المسلحون قنبلة يدوية استهدفت منزل القيادي رائد الجحافي بمنطقة الضالع. وقال سكان محليون لصحيفة
أبرز ما تناولته الصحف الخليجية في الشأن اليمني
أبرزت الصحف الخليجية، اليوم الثلاثاء، العديد من القضايا في الشأن اليمني، على كافة الأصعدة السياسية والعسكرية والإنسانية وغيرها.   وتحت عنوان "إشادات يمنية
لملس: عاصفة الحزم أوقفت المد الإيراني
قال وزير التربية والتعليم اليمني، عبدالله لملس، إن التحالف العربي أوقف المد الإيراني، وأعاد طهران إلى حجمها الطبيعي. وأشار الوزير اليمني، لموقع العين الاماراتي ،




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
رئيس المجلس السياسي للحوثيين يهاجم اللواء عيدروس الزبيدي
الكشف عن معلومات جديدة حول دفن جثمان علي عبدالله صالح 
البنك المركزي يسحب الدفعة رقم 19 من الوديعة السعودية
شيخ قبلي من شبوة يهاجم قوات النخبة
طلقة راجعة تسرق فرحة الطفلة منى المحضار من بين إخوانها بريمي عدن
مقالات الرأي
  تمر علينا اليوم الذكرى الرابعة لعاصفة الحزم التي قام بها التحالف العربي بقيادة المملكة العربية السعودية
هناك فجوة وحلقة مفقودة جعلت من البيت الجنوبي هدف لكل طامع وللاسف أن أرضية النقاش وطرح اشكاليات على طاولة خذ
قالت إيران إنها ستتحدث نيابة عن «الحوثيين» في حوار المجموعة الأوروبية، وستتصرف على هذا النحو قطعًا،
الحرب في الجنوب أفرزت معطيات جديدة بتغير وعي الداعم وولادة ثقافة دخيله غير مألوفة في الوسط الاجتماعي لذلك
  أمتشقت قلمي مراراً وتكراراً وأضطجع على أوراقي ليخط ماتيسر له عن الشيخ مختار الرباش،وكلما (هممت) بالكتابة
تمر البلاد (ولا أقول الوطن) بمرحلة حرجة جراء المخطط الاستخباري الذي أرهقها منذ 11 فبراير 2011م.. السيناريو مر
تحركت بعد ظهيرة يوم الأحد متجهاً صوب لودر، فمررت بزنجبار العاصمة، رأيت التشجير يزين ملامح طرقاتها، لم يلفت
نحتفل اليوم بأهم وأغلى حدث وهي الذكرى الرابعة لانطلاقة عاصفتي الحزم والأمل بقيادة المملكة العربية السعودية ,
كلام واضح وضوح الشمس ولا فيه اي لبس المجلس الانتقالي بهكذا كلام يعني أصبح حزب معارض في ساحة الجنوب وليس مكون
أيها الأمناء المحاسبون ، بل أيها الضالون المضلون ، أيها الفاسدون المفسدون ، شعبكم قد ضحى كثيراً ، وأعطى بلا
-
اتبعنا على فيسبوك