مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الأربعاء 16 يناير 2019 01:20 صباحاً

  

عناوين اليوم
أخبار وتقارير

فضل حسن يزور جبهة مريس دمت

الجمعة 09 نوفمبر 2018 08:34 مساءً
الضالع ((عدن الغد)) خاص:

 


اطلع قائد المنطقة العسكرية الرابعة اللواء فضل حسن محمد العمري على سير العمليات العسكرية بجبهة مريس التي شهدت انتصارات حاسمة تكللت بالسيطرة على مرتفعات جبلية ومناطق استراتيجية وصولا الى مداخل مدينة دمت

وكان في استقباله قائد محور اب العميد احمد البحش وقائد اللواء 83 مدفعية العميد عادل الشيبة ووكيل محافظة الضالع احمد البلعسي وقائد اللواء الرابع احتياط فضل القاضي وقائد الشرطة العسكرية فضل العقلة
وفي مستهل الزيارة تفقد اللواء فضل حسن المناطق التي تم تحريرها وتطهيرها من المليشيات الانقلابية الحوثية منها منطقة الحقب والعرفاف وكذا جبل ناصة والتهامي ويعيس وجميعها مناطق ومرتفعات جبلية تحيط بمدينة دمت .

وفي حديثه لابطال الجيش الوطني والمقاومة قال قائد المنطقة العسكرية الرابعة ان الانتصارات التي احرزت في جبهة مريس وانجزت تحرير تطهير اكثر من 12 كيلوا متر انطلاقا من القهرة ويعيس الى المداخل الرئيسية لمدينة دمت لهي استراتيجية بكل ما للاستراتيجية العسكرية من معنى خاصة وانها مفتتح الزحف الاكبر صوب العاصمة صنعاء

واضاف اللواء العمري : انني انقل لكم تحيات وتهاني فخامة رئيس الجمهورية القائد الاعلى للقوات المسلحة المشير عبدربه منصور هادي الذي تشرف عاليا بالانتصارات العظيمة التي حققتموها ببسالة فذة وبكل كفاءة واقتدار، " احيي معنوياتكم العالية وجسارة عقيدتكم القتالية فمزيدا من الصبر والجهد ومزيدا من الانتصارات فلقد تأكد للجميع ووفقا لمعطيات انجازاتكم العسكرية في جبهة مريس انكم قطار تحرير وتطهير للمليشيات الانقلابية الحوثية تتسارع خطاكم الوثابة يوما بعد يوم ومدينة بعد اخرى وجبل تلو الجبل وصولاً الى العاصمة صنعاء وها قد اقترب الوصل بها من كل اتجاهاتها "

وشدد قائد المنطقة العسكرية الرابعة على مواصلة الزحف بذات الوتيرة مواكبتاً للزحوفات من مختلف جبهات اليمن وعلى راسها جبهة الساحل الغربي داخل مدينة الحديدة وجبهة صعدة والبيضاء والشريجة الراهدة والقبيطة بلحج وغيرها من الجبهات المشتعلة التي قاربت الخناق على المليشيات الانقلابية الحوثية واصبح الخلاص النهائي منها ومن مشروعها الايراني قاب قوسين .

وفي السياق ذاته توجه اللواء العمري بالشكر والامتنان لدول التحالف العربي وعلى راسها المملكة العربية السعودية ودولة الامارات العربية المتحدة وقيادتها العسكرية الميدانية بالعاصمة المؤقتة عدن وذلك على جزيل دعمها واسنادها الكبيرين للجيش الوطني والمقاومة والجبهات.
رافقه في الزيارة ركن استطلاع المنطقة العسكرية الرابعة العميد محمد فريد القاضي وركن عمليات اللواء الثاني حزم وعدد من القيادات العسكرية بمحافظة الضالع والمنطقة العسكرية الرابعة .


المزيد في أخبار وتقارير
مديرة المرأة بوزارة الاعلام تلتقي بعدد من الاعلاميات في عدن
التقت مديرة عام المرأة بوزارة الإعلام الاستاذة/شهيره خالد..بعدد من إعلاميات قناة عدن واليمن واذاعة لحج في العاصمة عدن.وتحدث الحاضرين عن لقاء موظفي قناة عدن بوزير
نائب وزير السياحة يبعث برقية عزاء ومواساة لأسرة الشهيد طماح
بعث نائب وزير السياحة الأستاذ محمد حسين الدهبلي برقية عزاء ومواساة لاسرة فقيد الوطن اللواء الركن محمد صالح طماح رئيس هيئة الأستخبارات العسكرية والأستطلاع والذي
شرطة البساتين تقبض على عصابة مسلحة حاولت البسط على ارض خاصة بجعوله
في أطار جهودها الامنية الجبارة في مديرية دار سعد ، شرطة البساتين تتمكن من القبض على افراد عصابة مسلحة كانت تحاول البسط على ارض خاصة في الخط العام لمنطقة جعوله . وفي




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
قال ان مصدر مقرب من رئاسة الجمهورية كشف له ذلك.. كاتب جنوبي: هادي أمر بإلغاء حفل العند والمقدشي أصر على اقامته
عاجل : وزارة الداخلية تعلن ضبط خلية ارهابية تعمل لصالح الحوثيين في عدن ولحج
محام بارز بعدن يسخر من خبر الكشف عن خلية حوثية ويتحدى
عاجل: اشتباكات عنيفة بين قوات من الحزام الامني وعناصر من القاعدة بمودية
عاجل - مصدر بوزارة الداخلية : الخلية التي تم ضبطها لاصلة لها بهجوم قاعدة العند
مقالات الرأي
بين 13يناير 1986م و13 يناير 2019م، جرت مياه كثيرة، وأحداث مريرة، كان ضحاياها دائماً الجنوبيين..الأولى مزّقت النسيج
  فخامة الرئيس المؤقت هادي لا مجال للمناورة أو للابتزاز السياسي أو العسكري في هكذا ظرف حساس وخطير للغاية ,
الاحتشاد الجماهيري الكبير وغير، المسبوق، في تشييع القائد والمناضل الشهيد، محمد صالح طماح .يعطي دلالات جد
  لا يخفى على أحد أن الجزيرة العربية تتمتع بموقع إستراتيجي كبير والموقع الذي ميز الله به الجزيرة العربية لم
مما لاشك فيه ان حادثة تفجير المنصة يعتبر خرق امني خطير يتوجب عدم التغاضي عنه من قبل دول التحالف والشرعية ،
فرض الإرادات .. عقدة استحكمت عقولنا وسادت كثقافة فيما بيننا ساسة وقادة ونخب وغيرهم! أصبنا بها منذ عشية
ليس عندي الكثير من الكلام لأقوله حول ما ترشح عن المؤتمر الصحفي للمهندس أحمد الميسري وزير داخلية الشرعية بشأن
لايمكن التعويل علي ان تقوم الشرعية بأجراء تحقيق حول مقتل الشهيد محمد الطماح ولاشك تعلمون سعادة السفير ماثيو
كما كان الحال مع الشهيد جعفر والشهيد أحمد سيف اليافعي وقبلهم الكثيرون من الشرفاء ممن أغتالتهم أيادي الغدر (
العظماء هم فقط من يخلدون في ذاكرة الوطن والناس، وهم فصيلة نادرة في الأزمان، فهم أقسموا على أنفسهم أن يكونوا
-
اتبعنا على فيسبوك