مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الجمعة 14 ديسمبر 2018 01:21 مساءً

  

عناوين اليوم
اخبار المهجر اليمني

جالية عسير نماذج يحتذى به

السبت 10 نوفمبر 2018 11:11 مساءً
كتب /حنان فضل

 


الجالية اليمنية في عسير نماذج للنجاح
في البدء أقول ليس من عادتي أن امتدح شخص معين و لكنها شهادة حان الوقت لتقديمها لشخصية من الشخصيات التي قدمت الكثير بعيداً عن أضواء الشهرة و غيرها و لكن الآن نسلط الضوء على إحدى أهم الشخصيات و هو حسين المعمري رئيس الجالية اليمنية بمنطقة عسير .

لطالما كان الإنسان يعيش حالة من الغربة و الحنين إلى موطنه و لكن لكي يزيل عنه هذا الإحساس الدائم فيه يقرر أن يفتح يعيد الأمل إلى المغتربين الذين تواجههم الصعوبات التي يعيشها المغترب بعيدا عن موطنه و أهله ..تاركاً وراءه ماضيه و ذكرياته لكي يوفر لقمة العيش لأهله .الغربة لم تأتي من فراغ بل جاءت بسبب معاناة صدت جميع الحلول التي كانت أمامه ليكون السفر و البعد عن أرضه الحل الوحيد و لكن قليل ما نجد او نسمع عن أشخاص يقدمون المساعدة لهؤلاء المغتربين و يراعي أحوالهم و يقترب إليهم لكي يلامس و يوصل معاناتهم للجميع ...حيث اهملتهم الحياة بقسوة بعض ناسها .

لا تعتقد إن المغترب الباحث عن لقمة العيش يعيش حياة الرفاهية و السعادة بل يجد نفسه يحن إلى أرضه و يفكر بينه وبين نفسه ..كيف يعود إليهم دون فعل شيء .. و لهذا يطر أن يعمل و يثابر حتى يوفر المطلوب من الحياة ...و بنفس الوقت تجد بعض من يحملون الإنسانية في قلوبهم و يقدمون يد العون للجالية من بني جنسه ..و هذه الشخصية يسعى إلى تحقيق النجاح فكان النجاح ملازما له في أعماله و مسؤوليته ..و يصبح الإنسان محوره الأساسي و خاصة إن المغترب يواجه الكثير من التعقيدات على صعيد الإقامة و العمل و الأنظمة التي فرضت عليه و ضحايا صراع و معيشة صعبة ...

ولهذا السبب أصبح من المهم تشكيل الجالية وفق معايير تلبي حق المغترب اليمني و تعبر عن لسان حاله و هذا لا يكون إلا عن شخص يرأس و يتحمل مسؤولية في التواصل معهم و توصيل ما يحتاجه المغترب بأعتبارهم أسرة واحدة يمنيين وعرب و زرع الأمل و التفاؤل في نفوس المغتربين.

و لهذا غالباً ما نجد أصحاب البصمات الواضحة يتعرضون للانتهاكات اللفظية و الاتهامات الموجهة إليهم الغير صحيحة فقط من أجل تشويه صورته.

و حسين المعمري من أبناء منطقة يافع يسعى جاهداً في إخراج المواطن المغترب من حالة اليأس و الضياع إلى حال أفضل و كأنهم أسرة واحدة.

و هؤلاء الرجال لا يريدون بأعمالهم جزاء او مدح أو شكر بل وجدوا من فعل الخير يحصد من وراءه الإحترام من أفراد مجتمعه و التواضع أساس المحبة و النجاح.


المزيد في اخبار المهجر اليمني
كلية العلوم الاجتماعية والتطبيقية بجامعة عدن تدشن الدورة الامتحانية لطلاب الكلية في الكويت
  دشنت جامعة عدن ممثلة بكلية العلوم الاجتماعية والتطبيقية الدورة إلامتحانية لطلاب الكلية في دولة الكويت ايذانا ببدء العمل في فرع الكلية هناك برعاية ومتابعة
وكيل وزارة التعليم العالي "عرجاش" يمثل بلادنا في إجتماع إتحاد مجالس البحث العلمي بالخرطوم
  شاركت بلادنا في أعمال إجتماع إتحاد مجالس البحث العلمي العربية ، في دورتها الأربعين والتي انعقدت في العاصمة السودانية الخرطوم خلال فترة من 11_12 ديسمبر  الجاري
المستشار فهمان حمادة يلتقي الوفد اليمني المشارك في المنتدى العربي الأفريقي في القاهرة
التقى الاستاذ فهمان حمادة مستشار وزير شباب والرياضة لشؤون الشباب اليوم الخميس أعضاء الوفد المشارك في المنتدى العربي الأفريقي بالقاهرة لبحث الترتيبات




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
وفاة شبيه علي عبدالله صالح 
الميسري :اي يمني سيصدق سلام الحوثيين هو "حمار"
قال إن ‏دول التحالف لا تقف مع هادي.. مسؤول إماراتي بارز: التحالف العربي يهيئ لانتخابات قادمة في اليمن
النص الحرفي "لاتفاق ستوكهولم"
اول ظهور للزميل عادل اليافعي بقناة ابوظبي 
مقالات الرأي
لا يجوز ان ينزعج الاشقاء في المملكة العربية السعودية من حصول بعض اليمنيين على مكرمة جلالة السلطان قابوس بن
ــــ خلال الأسابيع الماضية عادت الحرب اليمنية، مرة أخرى، إلى الواجهة الدولية، لكنها حضرت بوصفها مأزقاً
  نتائج مفاوضات " ريمبو " حددت خارطة حل الازمة بتجزئة حلولها، كانت نتائجها لصالح الانقلاب والاعتراف
ما لفت انتباه الكثيرون من المتابعين السياسيون وغيرهم من المهتمين بالملف اليمني في العالم ودول الإقليم
أستبشرنا خيرآ عند سماعنا بدخول شركة جديدة للإتصال وخدمة النت في المحافظات الجنوبية والتي كان الحديث عنها منذ
  بحنجرته الذهبية أطرب الفنان الكبير أبوبكر سالم ملايين المتذوقين لفنه، وما أجمل أن يتمكن الفنان من زمام
ما حدث في السويد  هو شرعنه  للحوثيين، بعد الخسائر الكبيرة التي تلقوها خلال السنوات الثلاث الماضية، وبعد
تطالعنا بين الحين والاخر العديد من الصحف المحلية والمواقع الاخبارية بالشكي من سيطرة الاحمد الصغير وأتباعه
باختصار شديد ، هل يدرك قادة الحراك الجنوبي مدى خطورة المطالبة بحق تقرير المصير للشعب الجنوبي ؟! فالخطر لايكون
  لم تتوقف كافة الأدوات الإعلامية الممولة قطرياً للحظة واحدة عن الحديث المستمر حول قضية مقتل الصحفي جمال
-
اتبعنا على فيسبوك