مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الاثنين 17 يونيو 2019 07:50 مساءً

  

عناوين اليوم
أخبار وتقارير

أطباء بلا حدود : آلاف الألغام والمتفجرات تقتل وتشوه المدنيين في الحديدة

أرشيفية
الجمعة 11 يناير 2019 04:06 مساءً
(عدن الغد)متابعات خاصة:

أعلنت منظمة أطباء بلا حدود أن آلاف الألغام الأرضية والأجهزة المتفجرة تقتل وتشوه المدنيين في اليمن، فيما لا تزال منظمات إزالة الألغام المتخصصة تعمل لتفكيك الأجهزة المتفجرة من المناطق المدنية.

 

وذكرت في تقرير على موقعها الإلكتروني والرسمي أن "اشتداد القتال بين مليشيات الحوثي وقوات الجيش الوطني والتحالف المشترك، بالعام الماضي بالحديدة، دفع لزراعة الآلاف من المناجم والأجهزة المتفجرة المرتجلة عبر الطرق والحقول جنوب الحديدة في محاولة لمنع تقدم القوات البرية للجيش والتحالف المشترك.

 

وكشفت بأن الجهود الحالية لإزالة الألغام تدار في المنطقة من قبل الجيش، وتركز على الطرق والبنية التحتية الإستراتيجية، مع مراعاة القليل للمناطق المدنية مثل الحقول الزراعية، مؤكدة أن المدنيين هم الضحايا الرئيسيون للألغام والأجهزة المتفجرة في المنطقة، حيث يقتل أو يشوه الكثيرون مدى الحياة.

 

وأشارت إلى أن الألغام ستسبب على المدى البعيد بخلق أجيال من الأشخاص الذين سيكونون أكثر اعتمادًا على الآخرين وأكثر عزلة اجتماعيًا، بعد تعرضهم لتلك الألغام، مشيرة ألى أن الألالف سيتعرضون لخطر العبوات الناسفة في اليمن على مدى العقود القادمة.

 

وطالبت كلير ها-دونج رئيسة بعثة منظمة أطباء بلا حدود المنظمات بإزالة الألغام المتخصصة وحثت السلطات على تكثيف جهودها لتطهير المنطقة من أجل الحد من عدد الضحايا.

 

وتقول المنظمة إن فرقها الطبية بمدينة المخا بتعز عالجت أكثر من 150 شخصًا بسبب الألغام والأجهزة المتفجرة المرتجلة والذخائر غير المنفجرة ثلثهم من الأطفال الذين كانوا يلعبون في الحقول، خلال الفترة من اغسطس حتى ديسمبر العام الماضي.

 

وأشارت إلى أنه لا يكاد يمضي يوم دون وصول جرحى حرب يصلون إلى مشفاها المتواجد في الخطوط الأمامية بين تعز والحديدة، وهو المرفق الوحيد في المنطقة الذي يحتوي على غرفة العمليات وقادر على إجراء الجراحة.

 

وأشارت إلى أن المنطقة باتت خالية إلى حد كبير من الرعاية الطبية بسبب الحرب، وأقرب المرافق الطبية لها يقع في عدن، على بعد 6 إلى 8 ساعات بالسيارة، ولا يستطيع العديد من السكان المحليين تحمل نفقات النقل إلى عدن أو تكاليف العلاج هناك.


المزيد في أخبار وتقارير
الخارجية اليمنية تعلن عن وصول جوازات السفر
أعلنت السفارة اليمنية في القاهرة عن وصول دفاتر الجوازات للمواطنيين .وأكد ملحق شئون المغتربين بالسفارة اليمنية بالقاهرة إبراهيم الجهمي أن دفاتر الجوزات وصلت إلى
رسالة تحذير من برنامج الغذاء العالمي لميليشيات الحوثي
اتهمت رسالة من المدير التنفيذي لبرنامج الغذاء العالمي في صنعاء، الحوثيين بالتزوير والغش وسرقة طعام المحتاجين لإطعام ميليشياتهم.   وأمهلت المنظمة الإنسانية
مأرب.. ضبط شحنة حشيش كانت في طريقها لمناطق سيطرة الحوثي
ضبطت الأجهزة الأمنية بمحافظة مأرب، اليوم 99 كيلو جرام، كانت في طريقها لمناطق سيطرة ميليشيا الحوثي الانقلابية.   وأوضح مدير شرطة المحافظة العميد عبدالملك المداني




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
خبراء فرنسيون يحذرون من ترسانة صواريخ تمتلكها المليشيات الحوثية
عدن: احتجاز سيارة الكهرباء في خور مكسر عقب احتراق محول بسبب العشوائي
لقاء لقيادات عسكرية رفيعة المستوى من الشرعية والانتقالي يتفق على التهدئة
من عثمان بيه الى الشيخ عثمان (1)
خالد اليماني .. استقالة بطعم الإقالة !!
مقالات الرأي
قال سفيان الثوري رحمة الله: '' رايناهم يزهدون في الطعام والشراب فإذا نوزع أحدهم في الرئاسة ناطح عليها نطاح
  بقلم: العقيد المهزوم عوض علي حيدرة ‏أنا العقيد المهزوم، رجل سبعيني، مستقبلي ورائي، اكتب الى الإنسان
أهداني الأستاذ سعيد محمود بن يونس , رئيس جمعية شقرة الثقافية ديوان "حزام الطارفة" للشاعر احمد سعيد بلعيدي
مما لا شك فيه بان دول التحالف العربي التي تقود عاصفة الحزم بالتدخل العسكري في اليمن من اجل القضاء على
مقبل محمد القميشي الذي نراه ونسمعه اليوم من مماحكات على الساحة الجنوبية وخاصة عدن ، بين بعض الجهات الجنوبية
العمر  هو "هبة عظيمة من الله لاينبغى أن تهدر على من لا يستحق" . أن اعتمد على نفسي ولا اترك  أمورنا لغيرى
  توترت الأوضاع في عدن منذ أواخر شهر شعبان وطوال شهر رمضان بين المجلس الانتقالي الجنوبي وبين حكومة
تُغلب الفرحة على المسلمين في عيد الفطر المبارك ، عن ثمة مشاعر ، وما فرحتنا بالفطر إلا واحدة من فرحتين بشرنا
يتبجح الحوثيون بأفعالهم الإرهابية، بقصفهم أهداف مدينة مثلا في مطار أبها وأحيانًا في جازان، وأخرى استهدافهم
  الحقيقة المرة اخي العزيز صاحب القصة ومخرج الحبكة.  -هناك وفد أمريكي لتقصي الحقائق في طريقه الى
-
اتبعنا على فيسبوك