مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الخميس 21 مارس 2019 04:38 مساءً

  

عناوين اليوم
أدب وثقافة

رسالة واضحة(شعر)

الثلاثاء 12 مارس 2019 01:36 مساءً
كلمات/عبدالقادر زين بن جرادي:

القادري قال هذه قارحة

لا بكرة النوب من اجباح العسيل

ما شي معي منوبي ذي اسرحه

يرجع النوب بالشهر الفضيل

النوب طارة ونفسي ضابحة

والجسم مشلول ومن داخل عليل

أفكار بالرأس عندي سابحة

أحرمتني النوم بالليل الطويل

بتخيلش يا الطيور الجارحة

سرتي حمام وصوتش يا هديل

الناس تغنم مكاسب رابحة

من بعد حكم الإمامة والصميل

الشعب عاقل والقيادة راجحة

وأهل الوكالات بالميناء تكيل

حتى عدن جات عندي البارحة

بثوب أبيض بدل ملم وويل

تضحك معايا بضحكة شارحة

قالت على ويش تزعل يا خويل

بزعل على الناس ذي هيه سارحة

تجري وراء بنت شافر هنذويل

عذراء دويلة بُنية طايحة

من حضن لا حضن تبيت بالحبيل

شلة قليلة ذي هيه سايحة

تجري وراء الوهم والفكر الدويل

ترقص مع البنت بوسط الضاحية

ما شي التفت فكرهم نحوش قليل

بيفكروا كيف تبيتي نايحة

يا روح روحي يا جسمي النحيل

محد وقف منهم بالقارحة

وقت المدافع تدفع بالثقيل

كلن طلع فوق منصة مسرحة

بيمثل أنه قتل شاجع بكيل

ما شي أمل يا الكلاب النابحة

با تقلدي اليوم أسد طاهش وفيل

مهما كبرتي عيوبش فاضحة

بتغازلي الضيف ذي جانا دخيل

قلنا استحي لا تكوني مايحة

بعتي الدكانين في سوق الطويل

قالت عدن لي بلهجة قافحة

الحق على الناس ذي هم يا طبيل

بيطبلوا للبُنية السارحة

وأنته وغيرك تضلوا يا عويل

قم شل سيفك بخطوة ناجحة

من قبل لا يعقدوا بي للرذيل

هذه رسالة مني واضحة

لهل العقول ذي تعقلهم عقيل

المغفرة ما تجي من مسبحة

والفين صلوا على طه الخليل


المزيد في أدب وثقافة
"الشوارع الضالة" لوليد الزيادي
صدر عن دار العين للنشر المجموعة القصصية الأولى للكاتب اليمني وليد الزيادي، والمكونة من (98) صفحة ضمت بين دفتيها (20) قصة قصيرة والقصيرة جداً، كُتبت من عام (2012-2016)، تجسدت
قصة قصيرة.. ولادة العلم
في ليلة مظلمة حيث الأحلام الدامسة شعرت نرجس بآلام المخاض ،فذهب شقيقها مازن للعجوز التي تولد نساء القرية فوجدها طريحة الفراش ولا تقوى على الحراك بسبب المرض ولم يكن
لهفة وشوق
   أحتضن الرجاء كلما اويت لمضجعي .. وأتوسل للأله أن يطمني على احبتي .. يذيب شوقي مع صبري وتضجري .. وترتسم تحت عيناي ذبول ملامحي .. والليل الآهات ينتهي وينطوي




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
البخيتي: جماعة الحوثي منحتني فرصة جديدة لفضحها أمام العالم بمحاولة اقتحام "فلتي" بصنعاء
نجل صالح يوجه رسالة هامة للشعب اليمني
اغرب تصريح مرور في تاريخ اليمن صدر في عدن (وثيقة)
عاجل - السفير الامريكي يصل عدن ويؤكد : لا ندعم الجماعات التي تسعى إلى تقسيم اليمن
لواء تابع للجيش يعود الى عتق
مقالات الرأي
كم هي الايام كفيلة بأن تعود بوصلة الحق إلى وضعها الطبيعي بعد مرور سبع سنوات عجاف تجرعها الشعب اليمني بسبب هوس
هناك بعض الوقائع التي يسردها فتحي بن لزرق يراد بها باطل وليس للاستدلال من أجل الوصول للحقيقة , كنت أول
  الأم وهبها ربنا سبحانه وتعالى البيئة الحاضنة لبذرة الحياة وجعل في جوفها التربة الصالحة لنمو جذور تلك
برغم الألم الذي سببته المجزرة التي نفذها العلج الاسترالي بدوافع صليبية تاريخية دينية بحته وبعمل إرهابي
  خلال لقاءاتى فى بروكسل فى بداية شهر فبراير الماضى على هامش الاجتماعات التحضيرية الوزارية للقمة العربية -
يصيب كل شخص وطني حالة اكتئاب من تلك الكتابات التي تتجاوز حدود الخلاف مع قيادة المجلس الانتقالي أو من يدافعون
يصدمك بعض حمير السياسة الجنوبية بمزايداتهم السياسية المقرفة في شأننا الجنوبي وقضاياه   الوطنية
  حقيقةالصراع الذي يجري في الجنوب هو صراع مشاريع مناطقية،تتخذ من القضايا الوطنية دثارًا؛تتدثر به،لتحقيق
نصيحة للأخ عيد روس ان يعود لبلده ويعود الرجال الصادقين ويترك الإعلام والأوهام ويعود لقضية الوطن الكبرى بعيدا
أحيانا تتحدث الصورة بلغة بليغة تعجز عن مجاراتها الحروف والكلمات والمعاني . مجرد صورة تنقل مشهدا يغني عن عشرات
-
اتبعنا على فيسبوك