مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الخميس 21 مارس 2019 04:44 مساءً

  

عناوين اليوم
آراء واتجاهات
الخميس 14 مارس 2019 09:12 مساءً

لعنات الأجيال ومزبلة التاريخ للمتخاذلين عن تحرير اليمن

في الحروب المصيرية تصبح الألعاب السياسية في رقعة شطرنج الصراع قيوداً قاتلة للأهداف المركزية. ‏ويخسر اللاعبون بالتدريج، ويجدون أنفسهم في مزبلة التاريخ، بلا معنى ولا قيمة، وخسارة خالصة ولعنات تلاحقهم أين ما حلوا.

 

‏معركتنا تضحية وإخلاص من أجل بلادنا، من أجل مستقبل الأجيال، من أجل هويتنا الحرة.

 

ستلعننا الأجيال.. أما اليمن فسينتصر ولن تحكمه ولاية اللصوص، اليمن ستلد جحيمها في وجه الجريمة الكهنوتية اللصوصية.

 

سيلعننا التاريخ إن لم ننجز مهمة التحرير، واستعادة جمهوريتنا، بما يخفف وطأة المأساة ويطيل المعركة ليستمر اللصوص في هدم بلادنا..

إنها معركة واحدة من المهرة إلى صعدة.

 

الجميع لابد أن يتعظ مما جرى،

وكل ما يعيق المعركة باطل،

وكل كلام خارج تحقيق الأهداف المركزية نذالة وخذلان.

 

يد واحدة وصف متكامل باتجاه مركز لهزيمة العدوان الحوثي الإيراني.. لنتحرك بكل بسالة وتضحية وأينما كان الفرد منا، فاليوم الأرض كلها قرية واحدة وبإمكان حركة التحرير الوطني أن تكون صفاً واحداً ملتحماً، ومجالات المعركة مفتوحة في كافة التخصصات.

 

المسألة تحتاج من كل واحد أن يقف مع نفسه، ليراجع ويقرر فلا خيار،

إما أن نكون كتلة واحدة نحمي بعضنا ونثق بكل ببعضنا ونركز على هدفنا المركزي، أو هي الخيانة مهما تعددت المبررات، أما الشعب فلن يترك معركته.

 

ونتحدث هنا عن النخب التي أكلتنا في صراعاتها العبثية.. كونوا على يقين أن الحوثية ستسقط سقوطا مريعا، فقط لابد من تخفيف تكاليف السقوط على شعبنا والأمر بأيدينا،

وملعون من خرج من صف جمهوريتنا.

 

أما ‏الرعاية الأممية وبإسناد دول أخرى للإرهاب الحوثي، فيمثل استهدافاً للشعب اليمني، واستهدافاً لأمن الدول والشعوب العربية وتلاعباً بالأمن والسلم الدوليين في رقعة شطرنج المصالح القذرة.

 

‏اليمنيون أمام خيار وحيد، المواجهة الشاملة والتضحية لإسقاط سطو الحوثية واجتثاثها فليست إلا جرثومة عدوانية للتدمير.

 



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
البخيتي: جماعة الحوثي منحتني فرصة جديدة لفضحها أمام العالم بمحاولة اقتحام "فلتي" بصنعاء
نجل صالح يوجه رسالة هامة للشعب اليمني
اغرب تصريح مرور في تاريخ اليمن صدر في عدن (وثيقة)
عاجل - السفير الامريكي يصل عدن ويؤكد : لا ندعم الجماعات التي تسعى إلى تقسيم اليمن
لواء تابع للجيش يعود الى عتق
مقالات الرأي
كم هي الايام كفيلة بأن تعود بوصلة الحق إلى وضعها الطبيعي بعد مرور سبع سنوات عجاف تجرعها الشعب اليمني بسبب هوس
هناك بعض الوقائع التي يسردها فتحي بن لزرق يراد بها باطل وليس للاستدلال من أجل الوصول للحقيقة , كنت أول
  الأم وهبها ربنا سبحانه وتعالى البيئة الحاضنة لبذرة الحياة وجعل في جوفها التربة الصالحة لنمو جذور تلك
برغم الألم الذي سببته المجزرة التي نفذها العلج الاسترالي بدوافع صليبية تاريخية دينية بحته وبعمل إرهابي
  خلال لقاءاتى فى بروكسل فى بداية شهر فبراير الماضى على هامش الاجتماعات التحضيرية الوزارية للقمة العربية -
يصيب كل شخص وطني حالة اكتئاب من تلك الكتابات التي تتجاوز حدود الخلاف مع قيادة المجلس الانتقالي أو من يدافعون
يصدمك بعض حمير السياسة الجنوبية بمزايداتهم السياسية المقرفة في شأننا الجنوبي وقضاياه   الوطنية
  حقيقةالصراع الذي يجري في الجنوب هو صراع مشاريع مناطقية،تتخذ من القضايا الوطنية دثارًا؛تتدثر به،لتحقيق
نصيحة للأخ عيد روس ان يعود لبلده ويعود الرجال الصادقين ويترك الإعلام والأوهام ويعود لقضية الوطن الكبرى بعيدا
أحيانا تتحدث الصورة بلغة بليغة تعجز عن مجاراتها الحروف والكلمات والمعاني . مجرد صورة تنقل مشهدا يغني عن عشرات
-
اتبعنا على فيسبوك