مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع السبت 20 أبريل 2019 04:57 صباحاً

  

عناوين اليوم
احوال العرب

عوض بن عوف ”يقتلع“ حكم البشير.. فمن هو؟

الخميس 11 أبريل 2019 03:53 مساءً
(عدن الغد) وكالات:

أعلن الفريق أول عوض بن عوف وزير الدفاع، إنهاء حكم رفيق دربه الرئيس عمر البشير، وتعطيل الدستور وتشكيل مجلس عسكري يعلن عن أعضائه لاحقًا.

وتم تداول اسم بن عوف مبكرًا في السودان لرئاسة المجلس العسكري الانتقالي مع الأنباء عن إطاحة الجيش المرتقبة بالرئيس، في وقت تفيد مصادر برفض شعبي له؛ كونه جزءًا من النظام، وافتقاره للإدارة السياسية.

ولد بن عوف في إحدى قرى منطقة ”قري“، شمالي العاصمة الخرطوم، والتحق بالكلية الحربية، ليتخرج منها برتبة ملازم، ضمن صفوف الدفعة 23، ونال بعدها تدريبًا عسكريًا في مصر، وعمل بسلاح المدفعية، كما عمل مدرسًا بكلية القادة والأركان.

بن عوف المحسوب على الحركة الإسلامية، كان قريبًا من انقلاب البشير عام 1989 ضد حكومة ”الصادق المهدي“، ما أتاح له الفرصة للترقي والتدرج في المناصب العسكرية، ليعمل مديرًا لجهاز الأمن، ومديرًا لهيئة الاستخبارات العسكرية.

كما عمل نائبًا لهيئة أركان الجيش السوداني، وتقاعد من العمل العسكري عام 2010، وعين سفيرًا بعدها في وزارة الخارجية، حيث تولى منصب مدير إدارة الأزمات، قبل أن يصبح قنصلًا عامًا للسودان في القاهرة، ثم سفيرًا للخرطوم لدى سلطنة عمان.

وعاد بن عوف إلى المؤسسة العسكرية بعد 5 سنوات من الابتعاد عنها، عندما تولى منصب وزير الدفاع الوطني عام 2015، بمرسوم جمهوري صدر من البشير، بعد الانتخابات الرئاسية التي جرت في نفس العام.

وخلال عمله وزيرًا للدفاع، عمل على تقوية تسليح الجيش السوداني بالأسلحة الحديثة والنوعية، وعرف عنه دعمه لمشاركة قوات بلاده في عملية ”عاصفة الحزم“، التي يقودها التحالف العربي في اليمن.

وفي 23 فبراير/ شباط الماضي، عين البشير وزير دفاعه بن عوف نائبًا أوّل له، مع احتفاظه بمنصب وزير الدفاع، وكانت سابقة أولى يلجأ لها الرئيس المعزول في حكوماته التي أنشأها منذ انقلابه قبل 30 عامًا، بأن يجمع نائبه منصبًا وزاريًا، وذلك تحت وطأة ضغط الحراك الشعبي، ومحاولة عسكرة الحكومة.

وحسب مراقبين، لم يمارس بن عوف القيادة إلا على مستوى الفروع الأمنية والأسلحة، وليست لديه الخبرة السياسية الكافية لقيادة البلاد، كما أن تطابق الرؤى ووجهات النظر بينه وبين البشير، جعل الأخير يقربه منه، وهو القرب الذي أدى إلى ما سماه بن عوف ”اقتلاع“ رأس النظام.


المزيد في احوال العرب
المزيد من المحتجين يتدفقون على الاعتصام بالسودان للمطالبة بحكم مدني
توافد مئات الآلاف من المحتجين المطالبين بإنهاء الحكم العسكري في السودان على الاعتصام خارج مقر وزارة الدفاع بالخرطوم يوم الجمعة لمطالبة المجلس العسكري الذي أطاح
وزارة الصحة الكويتية تنفي اخبار عن سرقة أعضاء ميت في أحدى المستشفيات
نفت وزارة الصحة الكويتية، اليوم الخميس، ما تم تداوله عبر مواقع التواصل الاجتماعي عن سرقة أعضاء وافد متوفى في منطقة الصباح الطبية. وقالت الوزارة، إن مثل هذه الأخبار
رئيس وزراء العراق يجتمع مع ولي عهد السعودية في الرياض
قال مكتب رئيس الوزراء العراقي عادل عبد المهدي يوم الخميس إن رئيس الوزراء التقى ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان، خلال أول زيارة رسمية يقوم بها إلى المملكة




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

آراء العرب
  السودان دولة إفريقية مرت بمراحل مهمة منذ تأسيسها وكانت كثيرة الانقلابات والحروب الأهلية التي استمر
التغيير المستحيل في السودان صار، ومع هذا أجد من الصعب الحكم على الأحداث من الوجوه والوعود. تشكيكي ربما مبالغ
ما عاشته الجزائر في فترة الاحتجاجات ضد الرئيس بوتفليقة، واستمراره بالحكم رَفَضه وأيده الجزائريون بكافة
عصر الوضوح ، في السودان مجروح ،  الكلام عن السبب لدى "سلطة أخر زمن" غير مسموح ، ولو كُتب في الحين خيَّرت
لم يتغيّر شيء في اليمن كي ينفّذ الحوثيون (أنصار الله) الجانب المتعلّق بهم من اتفاق ستوكهولم. من يعتقد أن اتفاق
    قال جبران باسيل وزير خارجية لبنان، تعليقاً على القمة الاقتصادية العربية ببيروت، التي لم يحضرها من
ربما لم ينتبه أحد من المحللين والسياسيين، ومنذ اليوم الأول للحراك الشعبي وإلى أن وصل الوضع في سوريا إلى هذه
  لم تَعرف حضارة ظهرت على وجه الأرض بأنها حضارة لا تهتم بالفنون والموسيقى والطرب، بما فيها الحضارة
-
اتبعنا على فيسبوك