مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الاثنين 19 أغسطس 2019 11:45 صباحاً

  

عناوين اليوم
أخبار وتقارير

مجلس كلية التربية الضالع يعقد اجتماعه الدوري ويعلق الدراسة نتيجة قصف الحوثيين لمحيط الكلية

الأربعاء 24 أبريل 2019 02:03 صباحاً
الضالع /مشتاق الشعيبي

 

عقد مجلس كلية التربية الضالع صباح أمس الثلاثاء 23/4/2019 اجتماعه الدوري في دورته الثالثة لشهري مارس وإبريل برئاسة عميد الكلية الدكتور خالد عبده الحميدي.

واستعرض الاجتماع عدد من القضايا الأكاديمية والإدارية والطلابية التي تتطلب وقوف مجلس الكلية أمامها بالإضافة إلى الوقوف على مختلف الصعوبات التي تواجه سير العملية التعليمية في الكلية.

ورحب عميد الكلية الدكتور خالد الحميدي بأعضاء المجلس ثم استعرض أمامهم القضايا المدرجة ضمن خطة المجلس لشهري مارس وإبريل 2019 م ليبدأ أعضاء المجلس بالوقوف على المحضر السابق لمجلس الكلية ومناقشته وإقراره، ثم انتقل المجلس إلى القضايا المطروحة أمامه وأهمها: الوقوف أمام نتائج الدور الثاني الفصل الأول للعام الجامعي ٢٠١٩/٢٠١٨ م ومعالجة كل ما ظهر من معوقات وإشكالات وأقر المجلس نتائج الدور الثاني الفصل الأول للعام الجامعي ٢٠١٩/٢٠١٨ م بصورتها النهائية .

كما وقف المجلس أمام القصف الصاروخي الذي شنته القوى الظلامية الحوثية على الضالع دون أدنى مراعاة لحرمة للحياة المدنية ولا للحياة الدراسية ومن باب استشعار المجلس بالمسؤولية ناقش ما تعرضت له قاعات كلية التربية والمباني المجاورة لها من من أضرار إثر انفجار الصاروخ البالستي بجانب سور الكلية وبعد مناقشة مستفيضة للموضوع لاحظ المجلس أنه لم يتبق على انتهاء الفصل الدراسي الثاني بحسب التقويم الجامعي إلا أسبوعا واحدا لكن مواصلة الدراسة فيه محفوفة بالمخاطر مما جعل المجلس يقر بتوقيف الدراسة هذا الأسبوع وأكد على تعويض هذا الأسبوع بأسبوعين دراسيين ابتداء من الثامن من شوال وذلك قبل بدء امتحانات الدور الأول للفصل الثاني .

هذا وانتقل المجلس إلى استعراض نسبة الإنجاز للفصل الثاني للعام الجامعي ٢٠١٩/٢٠١٨م المقدمة من رؤساء الأقسام العلمية ومناقشتها ولاحظ أن نسبة تنفيذ المقررات الدراسية للفصل الثاني بلغت بين ٨٥٪ إلى ٩٠٪ مشيرا إلى استكمال أي نقص خلال الأسبوعين المحددين قبل الامتحانات.

وكان المجلس قد استمع إلى تقرير موجز مقدم من أمين الكلية عن مدى انضباط موظفي الكلية ولاحظ أن الكلية تعاني من نقص حاد في عدد الهيئة الوظيفية للكلية ورغم النقص فقد راى المجلس تهاونا من بعض الموظفين متخذا بعض الإجراءات بحق المتهاونين وشدد على أهمية التزام موظفي التسجيل والمكتبة والمختبرات وطالب المجلس الجامعة بتثبيت موظفين جدد كبدائل عن المتوفين وعددهم اثنان، والمعينين أعضاء هيئة تعليمية في الكلية وعددهم أربعة، والمحولين أعضاء هيئة تعليمية في الكليات الأخرى وعددهم اثنان.

كما ناقش المجلس الاستعدادات لامتحانات الدور الأول الفصل الثاني ٢٠١٩/٢٠١٨م وكذا القضايا المقدمة إليه ومنها القضايا الطلابية واتخذ بخصوصها المعالجات والقرارات اللازمة .

واختتم عميد الكلية الاجتماع بكلمة من خلالها شكر أعضاء المجلس على ما أبدوه من حرص واهتمام في كل ما يؤدي إلى رقي الكلية والنهوض بها .


المزيد في أخبار وتقارير
الربيزي: الجنوبيون اسقطوا المشروع القطري التخريبي في عدن
قال القيادي الجنوبي أحمد الربيزي  أن المشروع القطري التخريبي كما سقط في مصر والسودان، والمملكة والإمارات فقد أسقطه الجنوبيون في عدن، مستنكراً من يصر في الشرعية
«الانتقالي» يؤكد استمرار تسليم المواقع ويعلن جهوزية فريقه التفاوضي
أكد المجلس الانتقالي الجنوبي استمرار عملية تسليم المرافق الخدمية والمؤسسات الحكومية في العاصمة المؤقتة عدن للجنة السعودية الإماراتية، حتى يتم تأمينها وتحييدها،
حقوقية عدنية تدعو الشعب الى رفض ايقاف مؤسسات الدولة عن العمل.. لهذا السبب !
دعت حقوقية عدنية الشعب في الجنوب الى رفض إيقاف مؤسسات الدولة عن العمل. وقالت المحامية هبة العيدروس في تغريدة :"يجب أن تبقى مؤسسات الدولة تعمل تحت أي ظرف ، وعلى الشعب




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
عاجل: مسؤول كبير في الحكومة الشرعية يغادر عدن
عاجل: تكليف قائد للواء الأول دعم وإسناد بديلا للشهيد "أبو اليمامة"
صورة الشاب الذي اغتاله مسلحون بالمنصورة
عاجل: قوة امنية تداهم منزل مدير المؤسسة الاقتصادية وتقوم باعتقال حراسته وتنهب المنزل
صحيفة إماراتية: المجلس الانتقالي سيشارك في حكومة جديدة يتم التشاور بشأنها
مقالات الرأي
في لحظة مخيفة مضت الأسبوع الماضي وجدنا أنفسنا أمام أزمة خطيرة أخرى في المنطقة، وربما حرب أهلية أعنف في جنوب
  تحصل المجلس الانتقالي (الذي يمتلك قاعدة شعبية كبيرة في الجنوب) على "منحة" (إقليمية ودولية) بتمكينه من
  كما يبدو للجميع بأن حلم المجلس الانتقالي قد تحقق و أصبح الحاكم الفعلي لعدن بعد فرض شرعيته بقوة السلاح
كتب/ جمال حيدرة لن نزخرف الكلمات ولن ننمق الحروف وسنتحدث من القلب، فليس لدينا وقت كافٍ للبحث عن المحسنات
التقيت، الليلة، في العاصمة المصرية القاهرة، بعض جرحى المقاومة والجيش الوطني المنتمين لمحافظة تعز. أخبروني
  بقلم/ عبدالفتاح الحكيمي. يبدو إن عدوى التشكي والهروب من مواجهة الاستحقاقات التي نذر التحالف نفسه من اجلها
الجنوب لن يسلم إلى أي مكون مهما كانت قوته أو تواجده في الساحات او توفرت إمكاناته المادية والمعنوية المرتبطة
انقلبوا على الوطن وبيعوه في أسواق النخاسة السياسية, دمِروه, مارسوا هوايتكم في القتل والتدمير و السلب والنهب,
الوحدة الاندماجية انتهت.. ومن لا يستوعب ذلك عليه إعادة قراءة التاريخ بعيدا عن العاطفة والصراخ على اللبن
مروان الغفوري--------- بعد يومين من وصول لجنة عسكرية سعودية إلى عدن استمر قادة المجلس الانتقالي في الحديث إلى
-
اتبعنا على فيسبوك