مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الثلاثاء 23 يوليو 2019 10:05 صباحاً

  

عناوين اليوم
آراء واتجاهات
الجمعة 03 مايو 2019 09:31 مساءً

دلالة 4 مايو

 

ليلة 4 مايو الذكرى الثانية للإعلان عن تشكيل المجلس المجلس الانتقالي الجنوبي وتفويض الجماهير الجنوبية القائد عيدروس الزبيدي باختيار قيادته
يكفي أن نقول إنه لولا تشكيل المجلس الانتقالي الجنوبي لظل الجنوبيون حتى اليوم بلا رأس ولا قيادة ولا تنظيم مؤسسي يعبّر عن إرادتهم ولظلت القوى في الشرعية وخارج الشرعية تتقاسم مكونات الحراك الجنوبي ، وتزيّف إرادة الجنوبيين وتقوم بتفريخ المكونات الجنوبية مع طلوع شمس كل يوم جديد ، ولظلت القوى والمؤسسات الإقليمية والدولية تكرر خطابها بدعوة الجنوبيين الى تنظيم أنفسهم وتوحيد مطالبهم .
هذا الإنجاز يكفي لوحده لكي ندرك كجنوبيين أهمية وجود المجلس الانتقالي الجنوبي ، ولكي نتضافر معه ونلتف حوله وندعم مسيرته لإيجاد حل جذري للقضية الجنوبية واستعادة دولة الجنوب .
قد يأتي من يضع علامة استفهام أو تعجب هنا أو هناك حول بعض طرق الأداء وتفاصيل مختلفة من مسيرة عامين من العمل والتشكيل ، وهذا أمر طبيعي ، وقد قلنا مرارا أن من في المجلس وقيادته ليسوا ملائكة ولا أنبياء معصومين من الأخطاء والهفوات والاخفاقات ففي كل عمل إنساني ثمة نواقص وأخطاء غير أن ما يعطي الأمل ويعزز الثقة في المجلس وقيادته أن الأمور الكبرى والعناوين الرئيسة لنشاط المجلس الانتقالي الجنوبي جيدة وتتحسن باستمرار وتبعث على الاطمئنان ، وأن المشروع الجنوبي خلال العامين الماضيين قد كسب كثيرا بتشكيل المجلس الانتقالي الجنوبي ونشاطه ، وسيكسب كثيرا إن شاء الله في قادم الأيام .
وعلى الجنوبيين ... علينا كلنا أن نحسن الظن ، وننظر بواقعية الى حالنا ، ونتأمل وضعنا قبل تشكيل المجلس وبعد تشكيله لنكتشف الحقيقة ، ونشعر بالفارق ، وننصف المجلس الانتقالي الجنوبي وقيادته .
خذوا هذا الرأي من رجل لا تربطه بالمجلس الانتقالي صلة عضوية ولا صلة مصالح ولا حاجة شخصية له يريد منهم قضاءها .

تعليقات القراء
383840
[1] ماينفع الناس يبقى اما الزبد فيذهب
الجمعة 03 مايو 2019
مواطن | الجنوب -ج ي د ش
ممتاز المقال اعلاه . الانتقالي متميز في نشاطاته المحلية والاقليمية والدولية وهو يتللآ قالقناديل .. اما الزنابيل معروف مكانها.. حيث هدفها الاتحادية و الركوع لاسيادها في باب اليمن الذين دمروا الجنوب انسانا وارضا واقتصادا ومنشآتا - اقرؤا مآسي حروب الغزاة المعتدين على الجنوب منذ 90 و 94 و2015 بالارقام .

383840
[2] يا فانوس كذبت في انكارك
السبت 04 مايو 2019
واحد من الناس | اقليم حضرموت المستقل
يا فانوس كذبت في انكارك علاقتك العضوية مع مجلس الفوانيس. من يوم تعاملتم مع جماعة الضاحية الجنوبية ببيروت (ضاحية حزب الله) تعلمتم مبدأ التقية من الشيعة



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
قوات سعودية في طريقها الى عدن والمكلا
الشعيبي يهاجم احمد مساعد حسين ويصفه بالمجرم الدموي وقاتل اهله
أكاديمي معلقا على سحل جثة شيخ قبلي: المنظر على بشاعته يمثل نذير شؤم على الحوثة
تناقض أممي حول تمويل معسكر لتوطين الأفارقة في إب
ما الذي حدث ويحدث في أروقة مطار عدن؟
مقالات الرأي
  *حضرموت اﻷصالة والحضارة واﻷمانة والعلم والقوة والتسامح والريادة والتاريخ والعلماء واﻷدباء والشعراء
  ظل اليمنيون لعقود يطالبون دول مجلس التعاون الخليجي قبول اليمن في عضويةالمجلس املا بمساعدة بلادنا وايجاد
كل ما جاء في ردكم المؤرخ في تاريخ 20-7-2019 المنشور في عدن الغد  على رسالة الوالي إن كان منها معقول أو غير معقول
 تكثر سهام الغدر والخذلان والهجوم على الشرعية اليمنية برمزها فخامة الرئيس هادي، وتحالفها وعلى رأسه
  عملت جولة قصيرة على منصات التواصل الاجتماعي، فوجدت غضب شعبي عارم جراء قيام الحوثه بقتل وسحل أحد
  فضيحة جديدة للمليشيات الانقلابية .. وهذا ما حدث بالضبط , فأثناء مقابلة مهدي المشاط ومحمد علي الحوثي لمارتن
  في أيِّ بلد، وفي أيِّ ملّة أو مدينة أو حتى قبيلة، كثيرًا ما تبدأ الحرب بكلمة وتنتهي بكلمة، وفيما بينهما
لم تعد هناك دعوى من دعاوى الأخلاق التي يتشدق بها الحوثيون ليل نهار؛ إلا وسقطت سقوطاً مدويا. مقطع الفيديو
شكل مقتل القيادي الحوثي " مجاهد قشيرة " على يد جماعة الحوثي التي ينتمي لها، ومن ثم التنكيل بجثته ونشر ذلك على
الإنسحاب الإماراتي العسكري من اليمن دخل حيز التنفيذ العملي والميداني , كتبت بمقال نشر من سابق ويحمل عنوان :
-
اتبعنا على فيسبوك