مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الأحد 25 أغسطس 2019 11:09 مساءً

  

عناوين اليوم
شكاوى الناس

ياسر الكازمي يناشد رئيس الجمهورية ووزير الدفاع بإنصاف مقاومة الدفاع الساحلي

الثلاثاء 14 مايو 2019 12:34 صباحاً
عدن(عدن الغد)خاص:

في مناشدة وجهها صباح اليوم أحد قيادات المقاومة وقائد أكبر مجموعة من المقاومة في لواء الدفاع الساحلي ومندوب مركز الملك سلمان لجرحى محافظتي أبين وشبوة القائد ياسر سالمين الكازمي ناشد فيه فخامة المشير الركن عبدربه منصور هادي رئيس الجمهورية ووزير الدفاع بانصافهم من ظلم 4 سنوات من قبل قائد الدفاع الساحلي العميد زكي الحاج الذي همشنا حقوقنا وحقوق اكثر من 3000 فرد من المقاومة المنتسبين للدفاع الساحلي.

 

 

 

وجاء في المناشدة :

 

 

 

المشير الركن/ عبدربه منصور هادي .. رئيس الجمهورية القائد الأعلى للقوات المسلحة والأمن

 

الفريق الركن / محمد علي المقدشي رئيس وزير الدفاع

 

 

 

حفظكم الله ورعاكم..

 

 

 

تحية طيبة وبعد..

 

 

 

نناشدكم ونرفع اليكم الظلم والتهميش الذي يمارس علينا من قبل قائد الدفاع الساحلي العميد زكي الحاج حيث تم حرماننا من الترقيات وحقوقنا التي وجهتم بها فخامتكم وتعامل معنا بعنصرية ورفض قيادات المقاومة والكوادر العسكرية القديمة في الدفاع الساحلي واستغنى عن خدماتهم دون أي سبب وقام بتشكيل عصابة تابعة له ولحزبه ومنحهم الترقيات والمناصب.

 

 

 

حيث تعتبر القوة البشرية للمقاومة التابعة لمعسكر الصوفي السلفي من لواء الدفاع الساحلي 3000الف فرد وهذه القوة وقيادة المقاومة في الدفاع الساحلي لا تستطيع العمل في هذا اللواء الذي زرع فيه قائده العنصرية والكراهية بين أفراد اللواء وقياداته.

 

 

 

ونطالب فخامتكم يا رئيس الجمهورية بفصل القوة البشرية للمقاومة التابعة لمعسكر الصوفي السلفي من لواء الدفاع الساحلي ونرجو منكم اتخاذ القرار الذي سيعيد لنا حقوقنا التي سلبت علينا لمدة 4 سنوات والتزمنا الصمت بسبب الظروف التي تمر بها البلاد وفترة بناء الدولة ودعماً للأمن والاستقرار و للقيادة السياسية ممثلة بفخامتكم الكريمة وحان الوقت للمطالبة بحقوقنا بعد صبر لن يطول، فأملنا بكم كبير لاستعادة حقوقنا..

 

 

 

وفي الأخير نتمنى لكم دوام الصحة والعافية وحفظكم الله ورعاكم وسدد خطاكم في حكم البلاد ونحن خلف قيادتكم الحكيمة لاستعادة الدولة من ميليشيات الحوثي الانقلابية..

 

 

 

 

 

قائد مقاومة معسكر الصوفي

 

ياسر سعيد سالمين الكازمي


المزيد في شكاوى الناس
مواطنو عتق يناشدون الانتقالي والشرعية بتجنيب مساكنهم الحرب
ناشد مواطنو مدينة عتق مساء اليوم السبت، قوات المجلس الانتقالي وقوات الشرعية بتجنيب مساكنهم من القتتال الدائر. وأضافوا لصحيفة ”عدن الغد“ نناشد الجميع الإطراف
مواطنون بالمحفد يطالبون بحملة رقابة على محلات المواد الغذائية
طالب مواطنون بنزول حمله رقابة على محلات المواد الغذائيه في مديرية المحفد بمحافظة ابين  وقالوا ان المواد الغذائيه المنتهية تشكل خطوره على حياة المواطن وطالبوا
مدير عام مكتب مصلحة الهجره والجوازات فرع سقطرى يوضح ” سبب تأخر جوازات المواطنين
أوضح مدير عام مكتب مصلحة الهجرة والجوازات فرع محافظة أرخبيل سقطرى الملازم "فايز سالم موسى الشطهي" أن سبب تأخر الجوازات يعود الى قلة رحلات الطيران و التي تأتي في




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
عاجل :اول تعليق رسمي إماراتي على أنباء إنهاء دورهم من التحالف العربي
عاجل: قوات الجيش بابين تقطع الطريق الدولية وتحاصر معسكرا للحزام الامني
عاجل: سقوط نقطة العكف شرق عتق والجيش يزحف صوب مفرق الصعيد
عاجل : طائرة سعودية تنقل مسئولين حكوميين إلى عتق على رأسهم رئيس الوزراء
دوي انفجار واطلاق نار بالقرب من دار سعد
مقالات الرأي
‏‎ ✅ما بانيمنن قط مهما حاولوا وغيرروا من مشاريعهم ، سنقاومهم بكل ما نملك ولو خذلنا العالم كله ولو جاؤوا
ليس خلافهم مع المجلس الانتقالي الجنوبي فقط، ولن يكتفوا برأسه لو أُتيحت لهم الفرصة،بل مع أي قوة جنوبية تتمتع
خوفا من مجيء عبد الناصر يحل محلهم, ونكاية بأبناء عدن الذين ساعدهم على تحرير المدينة, خرج الانجليز من عدن عام
مؤسف ما يحدث في اليمن من فرقة وصراع بين الشركاء بشكل يصب في صالح عدوهم الأول الحوثي، مؤسف لأن هذا الوقت الحرج
  بعد فشل الحوثي في الوصول إلى مضيق باب المندب وعدن والهيمنة على بحر العرب واكمال المثلث الشيعي على
لا يصح فرض الإنفصال بالقوة ، ولا يصح فرض الوحدة بالقوة ابتداء ، لكن الحفاظ على وحدة أي بلد موحد مثل اليمن، أمر
من خلال الأحداث الدائرة هذه الأيام نقرأ منها بأن الإخوة في الشمال ليس لديهم نية حقيقية لتحرير مناطقهم
عندما خرج أبناء الجنوب صفا واحدا من المهرة إلى باب المندب حققوا انتصارات عظيمة لا يستطيع أحد إنكارها
على مر تاريخ اليمن الحديث والقديم، كانت الحروب والصراعات بمختلف أطرافها ومراحلها على قضيتين رئيسيتين. الحكم
معركة جديدة أخرى، ذات حسابات ضيقة، دارت رحاها اليومين الماضيين في مدينة عتق عاصمة محافظة شبوة (شرق اليمن) بين
-
اتبعنا على فيسبوك