مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الأربعاء 19 يونيو 2019 03:39 مساءً

  

عناوين اليوم
آراء واتجاهات
الخميس 23 مايو 2019 03:44 صباحاً

ذكرى رحيل ابن بار

 

 

 

الخد يعلم ما في الدمع من حرق *** وليس تعلم ما فيه المناديل

 

ان البكاء على قدر الشعور  **

 فكم تبكي الرجال ، ولا تبكي التماثيل

 

اربعة أعوام مرت على استشهاد ولدي سعيد محمد الدويل ...اعوام غالبتنا فيها الحياة وصار ضجيجها ومشاغلها وهمومها تحتل الصدارة في يومياتنا...لكن تظل ذكرى سعيد الابن البار الحبيب تتملك صدارة ومركز المشاعر و الاحاسيس ، تزداد اشتعالا ولظى كلما ازف الثالث والعشرون من مايو من كل عام يزف لنا ذكرى مؤلمة.. ذكرى فراقه مع انه استشهاد لكنه فراق مؤلم يفتت سويداء الكبد ، اااح لو انه له فداء لفديناها بكل غال نملكه ..لكن هيهات فالاقدار لاتساوم بل نافذة مهما كانت الامنيات ومهما كان الغلا 

 

رحل سعيد ونحن اليوم نتذكر مرور اعوام اربعة على رحيله .. هي في الزمن اربعة اعوام مضت كر فيها الليل والنهار ، لكنها بمعايير الفقد والحرقة والالم كأنه رحل امس ، فشاغره في مشاعر اهله هو شاغره ، شاغر لا تبليه الايام... ولا تنسيه السنون .

رحمك الله ياولدي يا سعيد فقد كنت شعلة وقادة في حياة كل من عرفك وعايشك وتعامل معك فكيف حال من رباك وتعهدك حتى استلمتك الأقدار وهو ضنين بك عليها ، لكنها اقدار اختارتك وسرتها وسنسيرها ذات يوم .. انت رحلت في يوم من أيام البطولة في ميادين الشرف في ملاحم الجنوب مدافعا عن الأرض والعرض ، كنت مقداما شجاعا صادقا وفيا حتى وانت تستقبل لحظة استشهادك وهذا عزاؤنا فيك.

اسال الله ان يغفر لك ويرفع منزلتك وان يجعلك شفيعا مشفعا لنا في يوم "تبلغ فيه القلوب الحناجر " ، ف"يفر المرء من أخيه وامه وابيه "

 

        

تعليقات القراء
387173
[1] الجنوب لنجعلها خاليه من الاصلاح والدحابشه
الخميس 23 مايو 2019
عدن تنتصر | الجنوب العربي
الله يرحمه ويرحم شهداء الجنوب وينتقم من الظالمين الغازين وكل من عاونهم وشاركهم بغزو الجنوب وتدمير انتقام عزيز مقتدر



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
أقوى بيان..الخارجية السعودية تحدد موقفها من الأخوان المسلمين
عاجل: اندلاع اشتباكات مسلحة بين قوات الجيش والحزام الامني بسقطرى وإصابة قائد الحزام
السلطة المحلية توضح أخر التطورات العسكرية في سقطرى
الكشف عن أسباب زيارة الرئيس هادي للولايات المتحدة
موجات حر غير مسبوق تشتد مع الإقتراب من أطول نهار تنتظره اليمن ((تفاصيل))
مقالات الرأي
ربما سيكون فهم المُفردات"غيرِ مقآصِد الكاتب "وأنا مسؤول عن ما أفْهم وأكتبُ ولستُ مسؤولاً عن فهم
سوء الأدب واضمحلال وانعدام الأخلاق وتحلل القيم في التعبير عن المواقف والآراء باتت ظاهرة الظواهر في محيطنا
اذكر في 22 مايو 2007م احتضنت حضرموت فعالية للحراك االسلمي الجنوبي شارك فيها قيادات وشخصيات جنوبية أبرزهم
  لم يعد الجنوبيون يبحثون عن خبر هامشي في صحيفة مغمورة أو قناة أرضية ، كما لم يعد حلمهم مقصورا بالتقاط قيادي
  غرد السياسي والصحفي الكويتي الشهير احمد الجار الله رئيس تحرير صحيفة السياسه الكويتيه ناصحاً في التغريده
القوة هي أن تعمل على البناء، بناء نفسك وبناء محيطك.. لا أن تمضي وقتك، وتهدر جهدك في هدم وإضعاف الآخر... إضعاف
  علي سالم بن يحيى " من الأوبئة الكثيرة التي يلعنها الإنسان فإن الطغيان هو أسوأها""دانيال ديفو" ما إن انتهت
لا أدري هل البعض معهم عقول أم ملوخية برؤسهم ، ولا أدري كيف يفكرون من تفكير . حملات شعبية للمطالبة بعودة الرئيس
خرجت المؤسسة العامة للكهرباء لابسة وجهاً غير وجهها المليء ببثور التشوه والأعاقة الذي يحتاج إلى أكثر من عملية
يعيش اليمن منذ نحو 150 سنة في دوامة القلاقل بين الجنوب والشمال، ولم تكن مكوناته في يوم من الأيام متفقة على موقف
-
اتبعنا على فيسبوك