مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الاثنين 22 يوليو 2019 04:46 صباحاً

  

عناوين اليوم
آراء واتجاهات
الأحد 16 يونيو 2019 09:23 مساءً

حقيقة الصراع في عدن وكيف يُدار في الواقع 

 

توترت الأوضاع في عدن منذ أواخر شهر شعبان وطوال شهر رمضان بين المجلس الانتقالي الجنوبي وبين حكومة الشرعية، وبلغت ذروتها هذا الأسبوع، لتنذر بوقوع حرب بشعة بين الأشقاء الذين تحتويهم المدينة الجميلة، وتربطهم أواصر الدم، ويجمعهم هدفٌ سامٍ لا يجوز تلطيخه بتلك المهاترات ولا بمزيدٍ من تأزيم الأوضاع التي لن يستفيد منها أحد سوى العدو المشترك (الحوثي)، الذي حشد جحافله عند أن بلغته أخبار التوتر في عدن، نحو مدينة الضالع التي كادت تسقط في يديه بين عشيةٍ أو ضحاها، بعد أن توالى سقوط المناطق الهامة في يده، بدءاً من العود ومريس ومروراً بالفاخر وحتى مدينة قعطبة التي سقطت بالكامل في يده بسهولة ويُسر. 

 

والحق نقول أنه لولا بسالة وشجاعة أبناء الضالع في الدرجة الأساس، والتفاف قوات الحزام الأمني، ومشاركة الألوية الرئاسية، ما كان لقعطبة أن تتحرر ولا للزحف الحوثي أن يتوقف.  

 

نحن هنا نناشد العقل والمنطق لدى جميع الأطراف التي تصنع التوتر في عدن، ليلتفتوا إلى العدو المشترك المتمثل بمليشيا الحوثي الانقلابية، وليدركوا كيف كانت ستسقط الضالع ومن بعدها بقية المناطق الجنوبية بيد هذه المليشيا لو كان -لا قدر الله- قد انفجر الوضع بينهم داخل عدن وانشغلوا به عن جبهة الضالع!! 

 

الأمر جد خطير، والحوثي لن ينفذ إليكم مادامت كلمتكم موحدة، ومادمتم تقدمون مصلحة عدن على ما سواها. 

 

يا هؤلاء عدن وهبتكم كل شيء فلا تبخلوا عليها بالأمن والسكينة والطمأنينة. 

دعوها تعيش في سلام، وبادلوها الحب الذي وهبتكم إياه دون مقابل، وأعطتكموه دون مَنًّ ولا أذى. 

 

أعيروها السمع واصغوا لمخاوفها وهي تعيش مخاوف لا حصر لها وتئن خشية اندلاع الحرب التي يذهب ضحيتها الأبرياء وتقطف أرواح خيرة أبنائنا. 

 

تنافسوا.. ولكن لأجل عدن.

 تواجهوا.. ولكن في ساحات المحبة والإخاء. 

تزاحموا.. ولكن على خدمة عدن وتنميتها. 

 

نحن نتوق لليوم الذي نراكم تتنافسون في كل شارع، من سيقدم خدمات أفضل لعدن الحبيبة. 

 

نشتاق كثيراً للحظة نرى الانتقالي يسفلت شوارع المعلا والتواهي، والحكومة تسفلت شوارع كريتر والشيخ عثمان وخورمكسر. 

 

نشتاق لرؤيتكم معاً وأنتم تعالجون طفح المجاري في المنصورة، وتؤمنون طرقات دار سعد والبريقة. 

 

نشتاق للحظة لا تنطفئ فيها الكهرباء، بعد أن توفروا قيمة الأسلحة ونفقات الحشد، واعتمادات الإعلام، لشراء الطاقة من أجل القضاء على لهيب الصيف الحارق والخانق الذي يحتوي به كل سكان عدن!! 

 

نشتاق لرؤيتكم في مصلى واحد تبتهلون إلى الله بقلب رجلٍ واحد ليمن علينا بالخير والسعادة والأمن والرخاء.  

 

وختاماً أقول لكم جميعاً:

 

قليلاً من عقل.. قليلاً من ضمير.

تعليقات القراء
391174
[1] الجنوب لنجعلها خاليه من الاصلاح والدحابشه
الأحد 16 يونيو 2019
عدن تنتصر | الجنوب العربي
الحكومه المشرعنه يمثلها الاصلاح وهو من يريد ويسعى لعمل عسكري بعدن بعد ان فشلت الخطه الاولى مع الحوثي لاسقاط الضالع ثم عدن والان الخطه رقم 2 هو اشعال عدن بالفتنه كي تسقط الضالع والجنوب عن اي شرعيه تتحدثين الشرعيه مسروقه من قبل حزب الاصلاح الاصلاح يخطط لمؤامره قدره اتجاه الجنوب لاعادة السيطره عليه لكن نقولهم صاحين لكم ولن تصبح الجنوب ساحة قتال وسينقلب السحر على الساحر

391174
[2] نبتهل الى الله بذلك
الأحد 16 يونيو 2019
ابن الجنوب | الوطن الجريح
دكتوره رشا نسال الله ان يهدي الجميع ويصرف عنهم خداع الاخونج اصحاب المصلحه الحقيقيه اذا اشتعلت عدن وبعون الله وتوفيقه لن يحصل ما يتمناه الأعداء ونحن قد كبرنا على ان يخدعنا احد وسننفذ وصية الشهداء الذي ضحوا بأنفسهم لأجل الوطن وكانت الوصيه تاكيد التآخي الجنوبي وان دم الجنوبي على الجنوبي حرام،

391174
[3] تقصد يا ابن الجنوب
الاثنين 17 يونيو 2019
واحد من الناس | اقليم حضرموت المستقل
تقصد يا ابن الجنوب أن ((دم الجنوبي على الجنوبي حلال)) ولكن خانك التعبير و قلت بدون وعي (( دم الجنوبي على الجنوبي حرام))

391174
[4] ايش لك منهم
الاثنين 17 يونيو 2019
ابتهال لطفي | عدن
وبعدين ايش لك أنتي منهم كل واحد أخس من التاني يتقاتلوا لما ينزلوا حطب بس برع من عدن

391174
[5] كلام سليم
الاثنين 17 يونيو 2019
عابر سبيل | اليمن
فعلا كلامك عداه العيب بس من يوعى ويسمع الاطراف المتنا حرة هي دفع مسبق لحساب اجندات اقليمية تكم الشروالحقد والبغض للجنوبيين وكذلك للجنس العربي لذلك ترين اجندتهم تدمير الشعوب االعربية ببعضها ومن داخلها وبأيدي ابناؤها ويكون دورها امداد الوكلاء عنهم بالمال والتدريب والسلاح والتحريض وزرع الفتن هدم المجتمع لابناؤه فحسبنا الله ونعم الوكيل ربنا انا نعوذ بك من شرورهم ويحفظظ ربنا جنوبنا وبالاخص عدننا وكل بلاد المسلمين

391174
[6] فهل يعقلون ومن اكله كله عدمه كله
الاثنين 17 يونيو 2019
شملان | شعب الصبيحه
الصراع صنع توريد دبي والرياض عملوها على نار هادءه لالتام المناطق المحرره ثم حدث مالم يكن في الحسبان قوي الحوثي ولا اقدروا عليه الان هم امام خيار واحد فقط لانقاذ انفسهم توحيد الجنوبيين الي بالشرعيه والانتقالي لسيطره على الجنوب سيطره حقيقيه حتى لايعطى فرصه للحوثي ان يدخل الجنوب ..... اما اذا لازالو في عقليتهم المقلقه ان يسيطروا على الجنوب ليس ببعيد ان تطلع مقاومه جنوبيه ضد التحالف العربي نفسه وهنا الكارثه والانزلاق سوف يستقل الحوثي ذالك ويدخل الجنوب وان دخل الجنوب معناه انتهت السعوديه والامارات فهل تعقل السعوديه والامارات وتاءخذ بالخيار الاول وهو توحيد شرعية الجنوب والانتقالي لسيطره على الجنوب سيطره حقيقه ليكون قوه لهم ضد الحوثي فهل يعقلون ويتركون تصرف المجانيين التي سوف تؤدي الا هزيمه



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
فضيحة مالية بالبنك المركزي اليمني
بالصورة: هكذا كان اليمن الجنوبي واليمن الشمالي في سنة 1977
الفنان/ عبدالكريم توفيق حالة مرضية تكشف هشاشة الواقع السياسي ..
من هو صاحب الشخصية الحكيمة الذي أشار له غريفيث في إفادته الأخيرة؟!!
صحفي جنوبي:الرئيس علي ناصر تنازل عن مشروعه الجنوبي ويسعى ان يكون بديلاً لـ(هادي)
مقالات الرأي
  وصلتني رسالة الى ماسنجر صفحتي الفيسبوكية من شخص لا أعرفه وليس من أصدقاء صفحتي . وبعد اطّلاعي على صفحته
اللواء/ أحمد مساعد حسين يكتب عن التحشيد العسكري في شبوة بينما كنت في طريقي الى مقر الهيئة الشعبية بمدينة عتق
  علي منصور مقراط رئيس تحرير صحيفة الجيش، والسكرتير الإعلامي لوزارة الدفاع، لا أعرفه شخصياً، ولم أتشرف
في رد الرئيس الجنوبي السابق علي ناصر محمد لموضوع الدكتور الوالي، أعاد ابو جمال مبادرة مؤتمر القاهرة و التي هي
  د. رشا الفقيه أربعة أعوام منذ تحررت مدينة عدن من قبضة مليشيا الحوثي الانقلابية ومازالت تعاني الأمرين،
  يطالب المجتمع في الجنوب بدولة نظام وقانون ومؤسسات .وبكفاءات وطنية مؤهلة تدير تلك المؤسسات تملك من
قد نطر الى تناول بعض الأمور ليس من باب الاحباط أو اليأس و انما للتوعية من مخاطر تلك الأمور على  أهم واقوى
 هناك العديد من تجار الكباش (البرابر) الموسميين الذين اعتادوا انتظار قدوم العيد الكبير بفارغ الصبر ليضربوا
تطالعنا العديد من المواقع كل يوم بكذبه للنيل من قوة الرئيس هادي، وشرعيته، وتماسك قواته، وثباته، ولكنهم سرعان
هناك مقولة شهيرة تقول (إن سر النجاح أن تكتب هدفك أمامك، وتضل تردد اسمه، وتحلم بيوم تحقيقه) والكيانات الجنوبية
-
اتبعنا على فيسبوك