مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الاثنين 22 يوليو 2019 04:46 صباحاً

  

عناوين اليوم
آراء واتجاهات
الأحد 16 يونيو 2019 09:32 مساءً

الرحلة القصيرة أوشكت على الانتهاء

العمر  هو "هبة عظيمة من الله لاينبغى أن تهدر على من لا يستحق" .

أن اعتمد على نفسي ولا اترك  أمورنا لغيرى لانه سيخذلونى فى النهاية،انهض بنفسي وأرمم روحي من الطعنات الغادرة.أن ‏كثرة النظر إلى الوراء .. ستزيد العقوبات فى مسيرة حياتى للأمامى . أن استفيد من تجاربى والموقف الذى لم أتعلم منه درس .. فلا أضيفه  لتجارب حياتي تعلمت أن اجعل علاقاتى مع الجميع كأوراق الشجر من يبقى يثمر ومن سقط لن يعود.

وأن الصفات الحقيقية لشخصية الإنسان تظهر دائماً في قمة حزنه. عندما تصل لمثل ذلك الشعور راقِب أفكارك وتصرفاتك ومشاعرك نحوها ثم عالجها...

عرفت أخيرا ..متى اصمت وأتجاهل بثقة حين لايروق لنا أن نرد على سخافات الأقوال والأفعال الاخرين .

و‏كلما زاد تركيزى على ما احب .. زاد تعزيز وجوده في حياتي  وأحلى مافي الكون إنسان صادق مخلص يعزك فيبحث عنك يشتاق لك فيدعو لك ولا ينساك مهما كثرت مهامه ويذكرك بالله

ف‏الحب الكبير الذي احمله في قلبى لشريك حياتى.. تعلمت أن لا فائدة منه إذا لم أظهره في : أقول وأفعال"

‏أسوأ من تكذب عليه .. هو نفسك .

لاتتوهم القوة وأنت ضعيف

ولا تبرر أفعالك وأنت مذنب

أعترف لنفسك بخطاك هو أول طريق لراحة النفسية والتخلص من تأنيب الضمير .

عندما أموت سيحبني الجميع فجأة  سيعلمون كم كنت جميلًا ولكن بعد فوات الأوان " .

أصبحت بشرا أجمل بما ايقنته.. وأذكى من أن تخدعني حكايات ومشاعر مزيفه  وسأمضى نحو الأجمل دائما بما تعلمته .



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
فضيحة مالية بالبنك المركزي اليمني
بالصورة: هكذا كان اليمن الجنوبي واليمن الشمالي في سنة 1977
الفنان/ عبدالكريم توفيق حالة مرضية تكشف هشاشة الواقع السياسي ..
من هو صاحب الشخصية الحكيمة الذي أشار له غريفيث في إفادته الأخيرة؟!!
صحفي جنوبي:الرئيس علي ناصر تنازل عن مشروعه الجنوبي ويسعى ان يكون بديلاً لـ(هادي)
مقالات الرأي
  وصلتني رسالة الى ماسنجر صفحتي الفيسبوكية من شخص لا أعرفه وليس من أصدقاء صفحتي . وبعد اطّلاعي على صفحته
اللواء/ أحمد مساعد حسين يكتب عن التحشيد العسكري في شبوة بينما كنت في طريقي الى مقر الهيئة الشعبية بمدينة عتق
  علي منصور مقراط رئيس تحرير صحيفة الجيش، والسكرتير الإعلامي لوزارة الدفاع، لا أعرفه شخصياً، ولم أتشرف
في رد الرئيس الجنوبي السابق علي ناصر محمد لموضوع الدكتور الوالي، أعاد ابو جمال مبادرة مؤتمر القاهرة و التي هي
  د. رشا الفقيه أربعة أعوام منذ تحررت مدينة عدن من قبضة مليشيا الحوثي الانقلابية ومازالت تعاني الأمرين،
  يطالب المجتمع في الجنوب بدولة نظام وقانون ومؤسسات .وبكفاءات وطنية مؤهلة تدير تلك المؤسسات تملك من
قد نطر الى تناول بعض الأمور ليس من باب الاحباط أو اليأس و انما للتوعية من مخاطر تلك الأمور على  أهم واقوى
 هناك العديد من تجار الكباش (البرابر) الموسميين الذين اعتادوا انتظار قدوم العيد الكبير بفارغ الصبر ليضربوا
تطالعنا العديد من المواقع كل يوم بكذبه للنيل من قوة الرئيس هادي، وشرعيته، وتماسك قواته، وثباته، ولكنهم سرعان
هناك مقولة شهيرة تقول (إن سر النجاح أن تكتب هدفك أمامك، وتضل تردد اسمه، وتحلم بيوم تحقيقه) والكيانات الجنوبية
-
اتبعنا على فيسبوك