مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الاثنين 09 ديسمبر 2019 03:32 صباحاً

ncc   

عناوين اليوم
ملفات وتحقيقات

تقرير: كيف يعيش اللاجئون اليمنيون في الصومال؟

السبت 20 يوليو 2019 09:58 مساءً

 

مقديشو- يتواجد في العاصمة الصومالية مقديشو كثير من اللاجئين اليمنيين المدونة اسماؤهم بسجلات الهيئة الوطنية للاجئين (NCRA) ومكتب المفوضية السامية لشؤون اللاجئين (UNHCR) .

وأكد عدد من اللاجئين للصومال الجديد بأنّ الهيئات العاملة في مجال الاغاثة والانسانية باتت تستخدم اللاجئين اليمنيين في مقديشو مصدرا للارتزاق والكسب اللامشروع .

وأشاروا الي انه مضى على وجودهم بمقديشو زهاء 4 سنوات دون أن يستلموا أية إعانة بشكل دوري أو حتى توفير سكن أو منح مبلغ مقابل ايجار سكن، حيث إنهم يعيشون في ظروف صعبة وأصبح حالهم كالمستجير من الرمضاء بالنار.

واتجه عدد من اللاجئين اليمنيين الي ضواحي مقديشو حيث افترشوا الأرض والتحفوا السماء عقب عجزهم عن دفع ايجارات المساكن في المدينة، ويتواجد من تسمح لهم الظروف بالبقاء داخل العاصمة بمديرية “شبس” بنسبة كبيرة وفي مديريات أخرى بأعداد قليلة .

والهيئة الوطنية للاجئين والنازحين هي الجهة الحكومية المسؤولة عن اللاجئين لمتابعة حقوقهم لدى الهيئات الاّ أنّ هذه الهيئة الحكومية لم تكلف نفسها بالقيام بمهامها، كما أن مكتب المفوضية السامية التابعة للأمم المتحدة مقصر جدا بعمله بحجة الأوضاع الأمنية .

ويأتي هذا في الوقت الذي يتسلم فيه اللاجئون اليمنيون في بونت لاند وأرض الصومال معونات شهرية وبشكل دوري إلي جانب دور برنامج الغذاء العالمي (WFB) الذي يعطي اللاجئين هناك بطاقة غدائية شهرية وهو ما لم يحصل عليه اللاجئون في مقديشو .

في ذات السياق أكد اللاجئون في مقديشو أن هناك مشاريع مقدمة من المفوضية السامية للاجئين اليمنيين يشوبها الكثير من الغموض، وذكروا أنهم يتمتعون فقط بشيئين هما الصحة والتعليم مع وجود منغصات وتقصير في الأداء.

وقدم اليمنيون شكرهم إلى الصومال حكومة وشعبا وأوضحوا أنهم لا يعتبرون أنفسهم أجانب في الصومال بل يعتقدون أنهم في وطنهم وبين أهلهم، وأشاروا إلى أن مشكلتهم مع الهيئات الإنسانية وناشدوا قيادة الحكومة الفيدرالية الصومالية التدخل في ملف اللاجئين وإنقاذهم من فساد الهيئات.


المزيد في ملفات وتحقيقات
سوق الحيمة الشعبي بمضاربة لحج.. تزايد النشاط التجاري وانعدام الخدمات والتنظيم
تقرير: بلال الشوتري يعتبر مركز سوق الحيمة الشعبي الواقع اقصى شمال مديرية المضاربة بمحافظة لحج من أهم اﻷسواق في تلك المناطق والذي يعتبر رافدا مهما بالإحتياجات
عدن الغد تزور جمعية الرحمة لرعاية الطفل ذهنيا بالمعلا وتلتقي إدارتها
 زارت صحيفة عدن الغد يوم الأحد  جمعية الرحمة لرعاية الطفل ذهنيا الكائن في المعلا محافظة عدن . وكان في استقبالنا في مكتبها الأستاذة القديرة ومؤسسه الجمعية رحيمة
عودة مسلسل الاغتيالات إلى الواجهة من جديد في عدن
تنفس المواطنين في عدن الصعداء في الفترة الماضية بعد ان تحسنت الأوضاع الأمنية وتراجعت الاغتيالات بصورة عامة مما أوجد حالة من الطمأنينة في أوساط المجتمع، بيد أن ظهور


تعليقات القراء
398579
[1] عنصرية
الأحد 21 يوليو 2019
فاعل خير | عدن
الصومال في عدن عائيشين ولا تقول إلا هم أصحاب الارض ونحن اللاجئين عندهم ناقص يحكموا عدن ولكن اليمنيين في الصومال بعضهم تهان كرامته للاسف.فين العنصرية إذن؟ والمضحك لما يجي الصومالي وانت في عدن ويغني لك ( إرجع لحولك ) هزلت .



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
عاجل : مقتل زوج وزوجته في ظروف غامضة بحي انماء
مواطنون يمنعون امراة من الانتحار بعدن عقب قيام ابنها بقتل والده
عاجل : شركة القطيبي تعلن الغاء الاتفاق لصرف مرتبات وزارة الداخلية
عاجل :اندلاع اشتباكات مسلحة بين جنود من النخبة الشبوانية بعدن
شاب جنوبي من بين ضحايا الشمراني بفلوريدا
مقالات الرأي
صديق الطيار إذا كانت الحملة الأمنية التي وجهت بها قيادة التحالف العربي اليوم جميع التشكيلات والقوات الأمنية
للأسف ان الدعوة التي وجهها اليوم المستشار الرئاسي ورئيس الوزراء السابق د.أحمد عبيد بن دغر والتي حاول من
بما إن العاصمة الجنوبية عدن القبلة السياسية لكل الجنوبيين و نموذج تقتدي بها كافة المحافظات الجنوبية الأخرى
من الصعب قياس معدلات النمو الاقتصادي لبلد ما على المدى الطويل على مستوى من الدقة فالاقتصادي قد يتنبا ولكن قد
  تشهد المناطق الجنوبية هذه الايام قلق وتوتر واشتباكات مسلحة وتحشيد نتيجة اصرار الحكومة الشرعية في الدفع
هكذا سلوك وقناعه وطبع وقلة ايمان وشطاره.. توارث عقل المسئول اليمني فكرة ان السلطة والمسؤولية تمنح المال
‏اذا كان القائد اللواء عيدوس الزبيدي رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي لايدرك من هو الرفيق مراد الحالمي وزير
  لسنا شامتين ولا من الذين يتشفون .. في مصائب اوطانهم ..ولا حتى فيمن يعارضنا الرأي… فنحن جيلا جبلنا عن
  في ١٩٩٢ اجتمعت شخصيات في تعز للتفكير في كيفية معالجة الاوضاع الخدمية فيها والإهمال المتعمد من صنعاء
أحمد عثمان من الوفاء للشهيد القائد عدنان الحمادي وكافة الشهداء ولتعز وتضحيات أبنائها وللوطن كله أن يعمل
-
اتبعنا على فيسبوك