مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الأحد 15 ديسمبر 2019 10:14 مساءً

ncc   

عناوين اليوم
ملفات وتحقيقات

قصة من عدن : "النقطة"

الاثنين 22 يوليو 2019 05:29 مساءً
عدن ((عدن الغد)) خاص:

يقع مكتبه يساراً في منتصف ردهة يكسوها الغبار كما هو الحال في جميع المرافق الحكومية، التزمتُ دوري بأدب، وجلستُ في أحد المقاعد الفارغة، ليس بيني وبينه الكثير من المراجعين، لكنه لا يبدي اهتماماً في إنهاء معاملاتهم أو الإجابة على أسئلتهم، يتحدث في الهاتف أحياناً ويصغي أحياناً أخرى إلى ثرثرات رمضانية تلقيها زميلته في المكتب المجاور في ظاهرة مسائية تبدأ طقوسها عقب أذان المغرب حين ينفجر الكبت الذي يفرضه الصيام على عشاق النميمة.

لم أحتمل صمت المراجعين في الطابور أمامي، قفزت إلى المقدمة وصرخت في وجهه أن ما يفعله يخالف ضمير المهنة، نظر إلي من بين أكوام الملفات على يمينه ويساره وطلب مني ببرود أن أعود إلى مكاني في الطابور فطلبت منه أن يعود إلى عمله وسط إعجاب المراجعين المستسلمين لقدرهم، تحرك الطابور قليلاً ثم جاء دوري، أخبرته أنني أريد فقط تحويل النقطة الخاصة باشتراك الانترنت من رقم هاتف إلى رقم هاتف آخر، أخذ أوراقي بصمت ووضعها فوق كومة من الملفات تشمل قوائم طالبي نقاط الانترنت في ثلاث مديريات، لكنني شرحت له مرة أخرى أنني لا أريد نقطة جديدة "أنا أمتلك نقطة وأريد فقط نقلها إلى رقم الهاتف الجديد، هذا أمر بسيط أنا لا أبحث عن نقطة جديدة"، أجابني ببرود "لا فرق"، سألته "ماذا تعني؟"، رد ومن دون أن ينظر "يعني أننا سنضع اسمك ضمن القائمة"، صرخت أنا "لماذا؟ أنت لا تفهم، أنا أريد فقط نقل نقطتي من رقمي القديم إلى رقمي الجديد ضمن سنترال واحد"، أعاد كلامه مؤكداً أنني أنا الذي لا أفهم.

أدركت أن المسألة أصبحت شخصية وأن مصير "النقطة" بيده، تمالكت أعصابي هذه المرة واستنفرت جميع الخلايا الدماغية لإفراز أكبر قدر ممكن من هرمون الأندورفين لأرسم ابتسامة صفراء على شفتي وسألته وعلى وجهي ترتسم براءة العالم "لا بأس، كم يستغرق هذا؟"، نظر إلي من أعلى نظارته وبذات النظرة الباردة: "سنة".

أخذت أوراقي بعنف ومضيت، همس لي أحدهم في أذني ناصحاً بالذهاب إلى غرفة الفنيين لاختصار الطريق، الشخص المسؤول لا يوجد في الغرفة المليئة بالأسلاك والمشابك، لكن الشخص الآخر الذي سمعت اسمه في أذني يتناول القات في زاوية الغرفة بعد أن دلني عليه أحدهم، أخبرته أنني أريد فقط نقل "النقطة"، نظر إلى أوراقي بسرعة وقال إنني بحاجة لدفع رسوم التحويل، شرحت له أن الرسوم مدفوعة وأن سند التحصيل موجود ضمن الأوراق، أشرت إلى السند بيدي، نظر إليه "هذا سند تسديد فاتورة استهلاك الانترنت"، أجبته بسرعة "عفواً أنت مخطئ، اقرأ جيداً هذا سند رسوم نقل النقطة، مكتوب هنا بوضوح، اقرأ جيداً لو سمحت"، أعاد النظر سريعاً، "صحيح، لكن الشخص المسؤول غير موجود"، شعرت للحظات أنني أرغب في لكمه على خده المنتفخ بعصارة القات، لكنني استدركت "لا مشكلة، أريد فقط أن أسالك...."، قاطعني وبسرعة "أنا فاضي أخزن ولا فاضي أجاوبك على أسئلتك"، صرخت "هذا عملك"، لكن أثر القات في جسده لم يسمح له بإظهار انفعال مشابه، استدرت متجهاً صوب الباب، شدني أحدهم، أخذ الأوراق من يدي وانهمك في البحث عن إحداثيات النقطة بين كومة الأسلاك.

انيس البارق 


المزيد في ملفات وتحقيقات
تقرير مترجم يكشف عن تحرك صيني نحو مؤانى عدن.. عيون التنين الصيني على عدن
ترجمة: د. احمد محمد سميح*   نشرت صحيفة نيزافيسيمايا الروسية يوم أمس الأول مقال صحفي لكبير محرري الشؤون الدولية في الصحيفة ايجور سوبوتين تحت عنوان " الجميع ينتظر من
اختلاف طقوس الزواج من مكان إلى أخر .. فهل تصب جميعها في إطار واحد وهو التعبير عن الفرح
(عدن الغد) تنفرد بنشر مذكرات  ( الطريق إلى عدن ) الرئيس علي ناصر :  الحلقة ( الثامنة عشر ) متابعة وترتيب / الخضر عبدالله :    اختلاف الأعراس من مكان
استطلاع : معاناة مؤسسة المياه بطورالباحة.. العمال يشكون غياب المستحقات المالية واهمال المعدات
 تنقلت كاميرات "صحيفة عدن الغد" امس في أروقة إدارة مؤسسة المياه والصرف الصحي فرع طورالباحة ومن خلال دخولنا مقر الإدارة بمنطقة الهاجرية في عاصمة المديرية.  حيث




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
محامي صالح: الانتقالي يعرقل عملية السلام وعلى الإمارات سحب سلاحها منهم
"المقرحي" اركان اللواء الأول دعم وإسناد بقرار من قيادة الدعم والاسناد
قيادة نقابة المعلمين الجنوبيين تصل حضرموت وتؤكد ان الاضراب شامل الفصل الثاني
استطلاع : معاناة مؤسسة المياه بطورالباحة.. العمال يشكون غياب المستحقات المالية واهمال المعدات
جابر: لهذا السبب تأخر تعيين محافظ ومدير لأمن عدن؟
مقالات الرأي
كذب الخبر العيان وان الخبر لكاذب وان العيان لأصدق .. وليس الخبر كالعيان ,على أنغام صوت عندليب أبين "عيدروس
في لحظة تكريم ايوب التي اقل مايقال عنها انها رد اعتبار للحالمة و لليمن ... وقف  الصرح التعزي الشامخ ( ايوب
عدن مربط الفرس فإن تم تجاوز الصعاب بوضع اليد اولاً على مكامن الخلل والشروع في تشخيص الحالة ووضع المعالجات
في البداية أود الإشارة إلى أن هذا المقال التنويري ليس موجها لأي شخص أو حاكم ولكنه ضمن بعض المتفرقات التنويرية
انتهت الفترة الزمنية المحددة في اتفاقية الرياض لتعيين مدير أمن ومحافظ لعدن وكذا انتهت فترة عودة القوات إلى
من خلال حواراتي مع أعضاء وقيادات الأحزاب السياسية المختلفة وخصوصا التجمع اليمني للإصلاح، دائما ما نتوصل
4قد لا يعرفه الكثيرون الشيخ محسن السليماني رئيس السلطة المحلية للمجلس الانتقالي الجنوبي في شبوة ، ومن لا
كان شعبنا في الجنوب يتطلع إلى حل جذري لقضيته وكان يعتقد بأن قد حط ثقته في كيان المجلس الانتقالي مستفيدا من
لربع قرن ظل الباحثون الأسلاميون في أقطار عربيه شتى مشغولون حول تداعيات قضية ومفهوم "الحاكمية" في الأسلام ..
المواقف السياسية عرضة للتغيير حسب مقتضيات لحظتها الراهنة , بينما المواقف العقائدية ليست كذلك , لأن السياسي
-
اتبعنا على فيسبوك