مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الثلاثاء 21 يناير 2020 02:12 صباحاً

ncc   

عناوين اليوم
آراء واتجاهات
الأحد 25 أغسطس 2019 06:47 مساءً

برعاية قطر توحيد أهداف الإخوان المسلمين والحوثيين ضد الخليج.

 

بعد فشل الحوثي في الوصول إلى مضيق باب المندب وعدن والهيمنة على بحر العرب واكمال المثلث الشيعي على السعودية والخليج .

هاهي قطر تحرك ذراعها العسكري الثاني في اليمن الإخوان المسلمين لمساندة عبدالملك الحوثي واكمال المهمة التي فشل عن تحقيقها عسكريا وهو منفرد..

قطر تلك الدولة التي لا تكاد ترى على الخارطة تمتلك رجال مخابرات دهاه اعترف انهم تفوقوا في العب بالمتناقضات وتكييف المحيط لصالحهم .

قطر ادركت مبكرا ان الشرعية اليمنية في الرياض والتي اغلب رموزها ينتمون للإخوان المسلمين ليسوا مع هادي ولا مع السعودية ضد إيران إنما هم تنظيم دولي لهم ادولجيتهم واهداف ثابته واهداف متجدده ومنها تأديب أعدائهم الذين وقفوا ضد مرسي في مصر واتتزعوا منهم حكم اكبر دولة عربية وطبعا الرياض في نضر الإخوان احد اهم اهدافهم لموقف السعودية المبكر مع السيسي ...

وجدت جماعة الاخوان المسلمين نفسها في الرياض عام ٢٠١٤ وتوفرت لها كل الإمكانيات وكانت تستغل كل الأموال والمساعدات المتخصصة من دول التحالف لإعادة الشرعية لخدمة جماعتها ومناصريها .

جماعة الإخوان يجيدون الكذب في الإعلام ولديهم قدرة على اقناع الاخرين والتلون بلون الدين والوطن وهذا مكنهم في السيطرة على كل مفاصل الشرعية وتجميع مليشاتهم إلى مأرب وتسليحها والحياد بها عن معارك الحوثي ..مستغلين بذلك رغبة وصدق السعودية في محاربة الحوثي واجادوا محاكاة أهداف السعودية ودول التحالف.

ضلت هذه القوات الاخوانية على الحياد واتخذت من الإمارات العربية المتحدة الشقيقة عدوها الأول وهذا لا يحتاج إلى تفسير معروف عن الإمارات مناهضتها للإخوان المسلمين وهذا ما دفع شرعية الرياض الإخوان المسلمين إلى معادات الامارات والسبب الاخر هي تصميم الإمارات على حرب الحوثيين وحرب داعش والقاعدة ودعمها الصادق للجنوبيين لبناء قوات مسلحة وهذا القوات الجنوبية وقفت سندا منيعا امام مشروع إيران في الوصول إلى باب المندب وعدن الذي تشرف على انجازة دولة قطر .

بعض رموز الإخوان المسلمين في اليمن ذهبوا قطر وتقاسموا الأدوار بينهم وبين جماعة الرياض..

وبعد اربع سنوات عندما تاكد لايران وقطر عجز جماعة الحوثي الوصول إلى باب المندب وعدن والمكلا بعد أن وقفت لهم دولة الإمارات العربية المتحدة وابناء الجنوب سدا منيعا. هاهم يدشنون حربا جديدة ضد شعب الجنوب وضد الإمارات هدفهم واحد مع مليشيات الحوثي تنفيذ مشروع إيران في المنطقة وتاديب دول الخليج.. وكل من تامر على الجماعة التي بات غير مرحب بها عند معظم الأنظمة باستثناء قطر وطهران.

علي شايف الحريري
٢٥ غسطس



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
عاجل: مقتل شخصين بحي الدرين برصاص مسلحين
العميد مهران القباطي يصدر بيانا حول مجزرة مارب
تفاصيل جديدة عن قتيلين برصاص مجهولين بحي الدرين
بن بريك يتحدث عن تحرير محافظة صنعاء.. ماذا قال؟
عاجل : طارق صالح يعلن دعم ومساندة جبهة نهم
مقالات الرأي
قد يرى البعض إني سوف أبالغ في توصيف مشهدين يُكادا يكُونا مُتشابهين في الفعل ولكن مُختلفين في التوقيت, غير إن
الدماء الجنوبية التي تسفك والأرواح التي تزهق يتحمل مسؤوليتها الجميع وخاصة الجهات الجنوبية التي أصبحت تعمل
  الأول إجرام ودموية الحوثي الذي دأب منذ بداية الحرب في استهداف التجمعات لإيقاع أكبر عدد من القتلى دون أن
  م. قائد راشد أنعم لقد سرنا معا طيلة السنوات الماضية قيادة وعمال صندوق النظافة والتحسين في عدن في بناء هذا
ينتابني حزنٌ عميق لما جرى لأفراد اللواء الرابع حماية رئاسية يوم أمس في مأرب، مثل ذلك الذي أحسست به يوم قصف
  للسلطة مذاق مميت، هي هكذا في «اليمن» منذ مئة عام تقريبًا؛ قُتل خمسة حكام من أصل سبعة، الاثنان
  في نهاية عام 1989م قام الفنان الاستاذ ( سالم علي سالم الملقب ابوليزا) بعمل تماثيل من مجسمات خرسانية في مدينة
البلاد مقلوبةٌ على فلذات أكبادها في مأرب بينما تعجزون حتى عن الكلام!ارتفاع عدد شهداء مأرب إلى 111 شهيدًاثمة
  :::::::::::::::::::"   مائة وأحد عشر جندي تفحمت جثثهم وتناثرت أشلائهم في صحراء مأرب في حادث إجرامي أليم .   بأي
في زمن فات وانقضى، وفي عمر لم يعد يرى، او قابل كما كان في الورى، قابل للتجدد لا يشيخ ولا يبزغ متأخرا. تتعاورهما
-
اتبعنا على فيسبوك