مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع السبت 19 أكتوبر 2019 02:55 صباحاً

  

عناوين اليوم
رياضة

رونالدو في مهمة كسر عقدة "ظهره" مع يوفنتوس

الأحد 15 سبتمبر 2019 09:57 صباحاً
(عدن الغد)متابعات:

ألقى كريستيانو رونالدو 9 سنوات خلف ظهره، حقق خلالها كل ما يحلم به أي لاعب كرة قدم من ألقاب محلية وقارية وعالمية وأرقام قياسية بقميص ريال مدريد الإسباني.
وفي صيف 2018، غادر رونالدو جدران النادي الملكي من الباب الكبير، بعدما ساهم في فوزه بلقب دوري أبطال أوروبا للمرة الثالثة على التوالي ورقم 13 في تاريخه.
خلع كريستيانو الرداء الأبيض، وانتقل إلى تورينو الإيطالية، ليرتدي قميص عملاق آخر، بصفقة كلفت خزينة نادي يوفنتوس أكثر من 100 مليون يورو.
حلم مسؤولو السيدة العجوز بأن ينقل كريستيانو (34 عاما) تميمة نجاحه الأوروبي لقلعة السيدة العجوز، حيث بدأ مسيرته في إيطاليا محتفظا بقميصه الشهير الذي يحمل الرقم 7.
إلا أن هذا الرقم يحمل أيضا ذكريات سيئة للنادي الإيطالي في مشواره الطويل نحو السعي للتتويج بالكأس ذات الأذنين، والتي نالها في مناسبتين فقط عامي 1985 و1996.
في المقابل، خسر اليوفي بأجياله المختلفة المباراة النهائية لدوري الأبطال 7 مرات، أعوام 1973 و1983 و1997 و1998 و2003 و2015 و2017.
المثير أيضا أن كريستيانو رونالدو كان شريكا أساسيا في الجرح الأخير الذي طال جسد السيدة العجوز، حيث سجل ثنائية ساهمت في فوز ريال مدريد على اليوفي 4-1 بنهائي دوري الأبطال قبل عامين
وسيكون الأسطورة البرتغالي في مهمة لكسر عقدة اليوفي، والتي تظهر ملامحها على ظهر قميصه.
كما يتطلع "الدون" أيضا لتعويض موسمه الأول المخيب قاريا مع عملاق تورينو، حيث سجل 6 أهداف في 9 مباريات، لكنها لم تكن كافية لزعيم إيطاليا الأوحد في السنوات الأخيرة، ليعبر عقبة أياكس أمستردام في دور الثمانية للموسم الماضي.
وما يفتح شهية رونالدو أن يوفنتوس سوف يستهل مشواره الأوروبي هذا الموسم بمواجهة أتلتيكو مدريد، تلك الضحية المفضلة للنجم البرتغالي الذي زار شباكه بسبعة أهداف في 8 ديربيات مدريدية بدوري الأبطال.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 


المزيد في رياضة
بلوك 12 يتوج بطلاً لبطولة شهداء المنصورة للناشئين
توج فريق بلوك 12 ببطولة شهداء المنصورة للناشئين بعد فوزه على فريق ناشئي العطيري في المباراة النهائية بنتيجة هدف دون رد ، في اللقاء الذي جمعهما عصر اليوم الجمعة على
تقنية جديدة للكشف عن المشجعين العنصريين في إيطاليا
أكد رئيس الاتحاد الإيطالي، غابرييلي غرافينا، أن كرة القدم المحلية والحكومة يجب أن يتحركا ضد العنصرية في الملاعب، حتى لو تورط مشجع واحد، مضيفاً أن نظاماً شبيها
التلال يتوج بكأس أربعينية الفقيد مصطفى البيشي بالضالع
توج فريق نادي التلال الرياضي بكأس الفقيد عقيد طيار /مصطفى البيشي وذلك بعد تغلبه بهدفين نظيفين على منتخب الضالع في المباراة التي جمعتهم عصر أمس الخميس على ملعب نادي




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

آراء رياضية
  بانسحاب بلادنا من المشاركة في بطولة كأس الخليج ال ٢٤ التي تستضيفها دولة قطر نهاية نوفمبر القادم وان لم
لا يهم من هو ؟ ومن أين هو ؟ ولكن المهم والأهم ماذا سيقدم ؟ ومامدى قدرته على أحداث التغيير الايجابي في آروقة
ثمة حراك (تميز) منقطع النظير بات يرافق نادي وحدة عدن في جميع مناشطه الرياضية خلال السنوات الأخيرة ، يمكن
صورة حية للباخرة  كريتيكا  وهي ترسو في ميناء الحاويات بعدن أثناء تفريغها للعشب الاصطناعي الخاص بملعب
الإرادة دائما تصنع المعجزات والطموح الكبير هو من يقلب الموازين دائما. هذا تمام كان شعار نادي الميناء الرياضي
منتخب الشباب والمعسكر الخارجي!.. × بهدوء تام وبعيدا عن الأضواء يمضي  منتخبنا الوطني للشباب لكرة القدم في
الثالثة من عصر الجمعة 11 أكتوبر 2019م موعدي مع معتز عبدان دهيس للانطلاق صوب الوهط ، الحاضرة الثقافية لسلطنة
استهل الاتحاد اليمني  للاعلام الرياضي  أولى أنشطته وبرامجه التطويرية باقامة دورات تدريبية للإعلاميين
-
اتبعنا على فيسبوك