مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الخميس 28 مايو 2020 05:35 مساءً

ncc   

عناوين اليوم
آراء واتجاهات
الخميس 17 أكتوبر 2019 11:14 مساءً

الجنوب والشرعية والصِّدام المؤجّــل

تفجُّـــــرُ الأزمة والصدام العسكري بين القوى الجنوبية وبين السلطة اليمنية المسماة بالشرعية كان متوقع الحدوث منذ اليوم الأول لهذه الحرب، بل ومنطقي أن يحدث ، كون الشراكة التي ضمّــتْ الطرفين هي شراكة آنية

لحظية وليس تحالفا استراتيجيا. فالطرفين جمعهما هدف واحد مرتبط بزمن وظروف محددين، وهو الخصم المشترك لهما: الحركة الحوثية وقوات وحزب المؤتمر الشعبي العام، جنباً الى جنب مع الضغوطات التي ظلت تمارسها

السعودية والإمارات" التحالف" على كل الأطراف لئلا تنفرط حبّات عُــقد هذه الشراكة" الهجين" وتفشل الحرب مبكرا. أمّا ما دون ذلك فما يفرقهما أكثر بكثير مما يجمعهما، فيكفي أن نعرف أن للطرفين مشروعين سياسيين

متصادمين ،تجلّى هذا التصادم بما شاهدناه مؤخرا بمجرد أن انتفت الظروف التي جمعتهما أو توشك أن تنتفي, وبعد أن فقد التحالف جزء من هيبته وقوته أمام شركائها وبعد أن دبَّ الخلاف الصامت بين طرفيه: السعودية والإمارات.

...لا نستغرب من تفجر هذه الأزمة- التي كان وما زال الجنوب هو ساحتها-،فهي كما أسلفنا متوقعة الحدوث منذ اللحظة الأولى لإخراج قوات الحوثي وصالح من الجنوب صيف 2015م وسيطرتهما على الجنوب،لولا أن التحالف"

ظل ضاغطا على غطاء المرجل تحاشيا للانفجار الذي حدث في نهاية المطاف.

اُسّاس الخلاف هو سياسي متراكم منذ ربع قرن على الأقل. فالشرعية –وحزب الإصلاح- بالذات سعتْ منذ ذلك الحين أي منذ خروج قوات الحوثيين وصالح من الجنوب الى تنفيذ مشروعها القديم" مخرجات حوار صنعاء،مشرع الدولة من ستة

اقاليم-،وهو المشروع المرفوض جنوبيا- في وقت تؤكد فيه هذه السلطة المسماة بالشرعية ظاهرياً على ضرورة تأجيل الحديث والبت عن \ وبــ القضايا السياسية بما فيها القضية الجنوبية إلى بعد اسقاط من تصفهم بالإنقلابيين

في صنعاء، في ذات الوقت الذي كانت كانت ما تزال تكرّس دون هوادة لمشروعها السياسي ,ويتعاطى إعلامها مع ما تصفها بالأقاليم مأرب وحضرموت والجند وتهامة وغيرها مما تسميها بالأقاليم وكأنها قائمة فعليا وأن على الجميع

أن يتقبل ذلك بخضوع وإذعان. ومثل هذا التصرف مثّــلَ تحديا سافرا لباقي القوى التي ترفض هذا المشروع بل وحتى تلك القوى التي تتحفظ على بعض بنوده وترى أن وقت فرضه عنوة على الآخرين يعتبر حماقة واستفزاز مدمّــر.

فهذا الاستفزاز المتعجرف والبلطجة السياسية السافرة هي من أوصل الأمور الى هكذا وضع مأزوم ومعقد, حيث اضطرت القوى الجنوبية والذات الملتزمة بنصرة القضية الجنوبية من أن تفعل الشيء ذاته من تكريس مشروعها من باب

التعامل بالمثل.

..لا نقول أن القوى الجنوبية كانت أكثر انضباطا ومثالية من الشرعية بعدم تكريس مشروع الجنوب الاستقلالي، ولكنها على الأقل لم تكن البادئة في ذلك، وظلت ملتزمة أطول فترة -ربما بفعل الضغوطات والرفض السعودي- إلى أن تجاوز

الطرف الآخر كل الحدود.

تعليقات القراء
416403
[1] هناك يا صلاح السقلدي/ بندقيتين في توابع التحالف الثنأئي!!!!!!!
الجمعة 18 أكتوبر 2019
حنظله العولقي/ الشبواني | مغترب في دياره!!!!!!
يجب ان يفهم الباقون بأن هناك في الجنوب بندقتين الأولى في يد الاصلاح الاخوانجي متدثر بالشرعيه المزيفه، والاخرى في يد/ المجلس الانتقالي الجنوبي ممثلاً بعيدروس وتابعيه، وهذان البندقيتان زناد الاطلاق او ما هو معروف عندنا المقص، في يد التحالف، ولا يمكن اطلاق طلقه واحده او حركه غير عاديه الا بأمر الدولتين، الراعيتين لهذا الكم من الاختلاف، فالجرز لا زال مصمم على اسطوانة عبد المطلب: اليمن الموحد: ويرفع به ان ثقل عليه الحمل علي بلسن واليدومي وحلفائهم المستترين في دهاليز التحالف, وعيدروس يعمل وفق توجيه مباشر في كل شئ في المحافظات الجنوبيه، احداث اغسطس19م كانت بتوجيه من الامارات وغض الطرف من الاخ الكبير نوعاً ما، في رسالتين الاولى جس نبض قوات الاصلاح ومدى فاعليتها باتجاه الجنوب في ظل شعار الشرعيه، وقد ثبت للتحالف بان قوات المقدشي وعلي محسن هي الاسرع والانشط في التقدم العسكري اذا كانت العمليات هي البسط والاستيلاء على اي منطقه جنوبيه، وهي ان توجهت الى اليمن تلقاء صنعاء ، تتقدم خطوه وتتراجع خطوتين، ولها اسبابها التي كانت واضحه للتحالف, وعندما عرف التحالف بالخيانه واسبابها قامت الامارات وضربت تلك القوة وهي تعلم انها قوات ميليشيات مارب اهل الفيد والنهب وقد ظهروا بها امام الجميع، اما الرساله الثانيه فقد فعلتها الامارات بالتستر بالانتقالي لتقول لعبدربه نحن من اذا اردنا طردك فعلنا ولدينا الادوات التي تراها! مش مهم ما يقوله احمد سعيد بن بريك الذي هو نصف اليوم غائب عن الوعي، لكن المهم الذي نحن نفعله ك اماراتيين!!!! فأوقفت الزحف الاخوانجي في مكان هم حددوه له، شقره،، ومكان في الاتجاه الآخر، الشيخ سالم من جهة زنجبار!! الى هناء!! قف) بعيداً عن الهدير ، الصراع المسلح لن يحدث بين الطرفين الا بتصريح مسبق من التحالف وظني انه لن يحدث لان زناد الاطلاق ليس تحت اي اصبع يمنيه لكل الاطراف، هناك امر مهم يجب ان يفهمه الانتقالي ومن لف لفيفه، وهو ان الاصلاح والحوثي والدواعش في تفاهم واستراتيجيه موحده لغزوا الجنوب والسيطره عليه من جديد كما صار في 1994م واننا ك جنوبيون اليوم كلنا بما فينا من مكونات وتجمعات وأئتلافات الخ......؟غير قادرين عن الدفاع واحراز نصر عسكري عليهم او دفعهم عسكرياً عن احتلال الجنوب ما لم يكن التحالف العربي معنا والى جانبنا وخاصه الغطاء الجوي، وهذا لابد ان يكون مفهوم واحداث اغسطس 19م تؤكد هذا، والحليم تكفيه اللكمه الاولى!! من يمنع احتلالنا من جديد هم اخوتنا السعوديه/ والامارات، بعد ان اصبح الجنوب في سجن كبير على كل الصعد،، وقد سمعنا وقرأنا في السياسيه انها ( فن الممكن) ونحن في هذه الاوضاع فلاء تضيعوا الهدف/ حنظله العولقي الشبواني اكتوبر17

416403
[2] دولة الجنوب العربي الفيدرالية تحققت على الواقع رغم أنف المحتل اليمني البغيض المتخلف.
الجمعة 18 أكتوبر 2019
جنوبي حر | دولة الجنوب العربي الفيدرالية
قال الكاتب والمحلل السياسي اليمني الدكتور محمد جميح أن انقلاب جماعة الحوثي هو من جلب الحرب إلى اليمن واضاف جميح في تغريدة له على تويتر بالقول : من شرد الإصلاحيين هو الحوثي، اقرأ المزيد من عدن الغد | محمد جميح: هؤلاء هم من جلب الحرب إلى اليمن http://adengad.net/news/416367/#ixzz62gbooE2x



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
انفجار عبوة ناسفة في سيارة مسئول عسكري بعدن (فيديو)
وفاة شقيق الزنداني بوباء كورونا ونجل الاخير يثير سخرية اليمنيين
وفاة الشيخ انور الصبيحي
قيادة إدارة أمن أبين تصدر بياناً هاماً بشأن الأحداث الأخيرة في مديرية المحفد
وفاة اقدم مصور بعدن رافق الملكة اليزبيت ملكة بريطانية اتناء زيارتها لعدن .
مقالات الرأي
للحرب والأماكن قصص وحكايات غاية في الأهمية والدروس ، في انتصارات الحروب وانتكاساتها دائماً ما تكون رديف
  كثرت أحاديث وبيانات ومنشورات التباكي والنواح على عدن جراء استفحال فيروس كورونا وتنامي عدد الوفيات
-------------------------------بقلم : عفراء خالد الحريري ماهذا بحق السماء ؟ أينتهي بنا الأمر إلى ذلك الاعتراف بأننا عجزنا عن
    مسيرة الفرار من واقع إلى واقع اسوأ والتي تلتزمون بها منذ العام 86م لن تفضي إلى وطن كما تحاولون
  على مر التاريخِ كان اليمانيون ، تاريخاً وهويةً ، يجمعهم الانتماءُ المُكَرمُ ( اليمن ) ، مهما باعدت بينهم
شركات الإدارة شركات عالمية ضخمة وأصبح كثير من القطاعات تدار من قبل شركات متخصصة وخاصة فيما يتعلق بشركات
عرف الصعلوك في اغلب المعاجم العربية على انه الفقير الذي لا يملك شيء وهو المتسكع الذي يعيش على الهامش وهو
  ترددت كثيراً عن نشر هذا المقال ولكن وجب قول ما أظنه في خاطر أبناء عـــدن وفي كل المراحل فالمعاناة تلازم
  أحمد سعيد كرامة هذه هي الكمية الضئيلة التي منحتها السعودية عبر قائد قواتها في عدن لمحطات توليد الكهرباء
      للأسف أصبح العصر الذي نعيش فيه مرعى لذوي العاهات النفسية و القتلة و المجرمين..   أصبح هؤلاء
-
اتبعنا على فيسبوك