مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الجمعة 22 نوفمبر 2019 06:20 مساءً

ncc   

عناوين اليوم
آراء واتجاهات
السبت 09 نوفمبر 2019 01:36 صباحاً

مصر هِبةُ النيل! 


لايجب أن تُترك مصر لوحدها في موضوع سد النهضة الأثيوبي
هذه أخطر قضية تواجهها مصر منذ وُجِدت على هذه الأرض!
وسبب ذلك أنه لايوجد بلد في العالم يعتمد بقاؤه على وجود نهر مثل اعتماد مصر على النيل منذ عشرات الآلاف من السنين حتى لكأن النيل يجري في سِحنة كل مصري نراه .. بل إنني أشعر أن النيل يضحك في وجه كل مصري ويضج في عروق ذراعيه!
لانهرَ آخر في العالم طبع شعبًا وحضارةً كما هو النيل في مصر
ولذلك لخّص المؤرخ اليوناني الشهير هيرودوتس هذه الحقيقة في كلمة واحدة" مصر هِبةُ النيل "
لكنني سأضيف بالقول أن " النيل هِبةُ المصريين " أيضًا ، فقد صنع الشعب المصري واحدةً من أعظم وأقدم حضارات الدنيا كلها .. وكان النيل أوّل أسباب هذه الحضارة الإنسانية الفريدة الكبيرة

ولذلك سنتساءل ببساطة ..أيهما أهم:
توليد كهرباء أثيوبيا أم موت الشعب المصري عطشا!
مصر في النهاية مصبٌ للنيل وهي لاتتحكم في منابعه ولا مصادره ولا أمطاره
ولذلك فإن سد أثيوبيا سيصبح حنفية موت مصر عطشا
حياة مصر أهم من كهرباء أثيوبيا!
لايجوز أن تصبح حياة مصر وشعبها رهينة حنفيّة سد النهضة الذي يمكن أن تغلقه أثيوبيا في أيّة لحظة!
مصر لا تملك موارد مائية سوى النيل
كما أن الأمطار في مصر قليلة ونادرة وذلك عكس أمطار أثيوبيا الموسمية .. أثيوبيا بجبالها وسهولها ووديانها

العرب معنيون جميعا بالحوار مع أثيوبيا ويمكن أن يحلّوا مشكلة كهربائها!
حياة مصر أهم من توليد كهرباء!
وربما وجبت مشاركة مصر في إدارة السد والإشراف عليه طوال الوقت!
يجب أن تنتبه مصر للدور الإسرائيلي
كما يجب أن يهتم العرب بأثيوبيا ومنع شرودها صوب إسرائيل!



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
تفاصيل هجوم مسلح استهدف منزل قائد الحزام الأمني بعدن
ظهور جديد لاحمد علي عبدالله صالح برفقة طارق محمد صالح
عاجل: قتيل وعدد من الجرحى في اشتباكات مسلحة بالممدارة (مصحح)
الصيادي: الحرب في اليمن ستتوقف خلال أسابيع
المستشار جباري يكشف تفاصيل جديدة من عمان ويحدد صيغة السلام المقبلة
مقالات الرأي
من كان نفسه كريمة وبيته مفتوح ويحمل هم وطن يستحق كل الشكر والتقدير  دوما وكعادته وفي زيارتنا له اليوم
جاء اتفاق الرياض كضرورة ملحة للظروف والمشهد السياسي في المناطق المحررة ليلبي حاجة المشهد والموقف السياسي
اذا كانت هناك من كلمة حق وإنصاف وتحية شكر وتقدير فيجب أن تتوجه إلى كل من العميد الركن عبدالله عبدربه ناجي مدير
العميد الخضر الشاجري، يخجلك بتواضعه الجم، فعندما تجلس مع هذا الرجل تجده موسوعة في كل شيء، فلو جلست معه، فيجب
مما لا شك فيه بأن السلطة الشرعية اليمنية المعترف بها دوليا كانت شرعية (منفية) على الأراضي السعودية و لا نفوذ
كثيرة هي الشخصيات الجنوبية التي أفرزتها المرحلة و اصبح لها شأن و تمتع بالشهرة الواسعة في أوساط الجنوبيين
الاتفاق وما ادراكما الاتفاق.. عظموه  وعصدوه ومتنوه، بينما هو مجرد خطوة لاختبار الإرادات وأحداث بوابات أو
من غير المنطقي ان يسمح لبيوت الفيد التجارية الشمالية ان تعود لتستولي على اقتصاد وثروات وموارد  الجنوب بحجة
    عبدالجبار ثابت الشهابي عمال النظافة في مدينة التواهي الآمنة المسالمة كغيرهم من عمال النظافة في
سياسة الدولة المتعلقة بالمرأة يعتمد مضمونها وفعاليتها على فهم جوهر القضية النسائية والأيديولوجية المتعلقة
-
اتبعنا على فيسبوك