مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع السبت 07 ديسمبر 2019 12:41 صباحاً

ncc   

عناوين اليوم
آراء واتجاهات
الأربعاء 13 نوفمبر 2019 11:31 صباحاً

عرفات مدابش نجم صحفي لامع


عبد الباري طاهر

 

عرفات مدابش صحفي محترف. انغمس في الصحافة منذ البدء. بدأ مشواره بالعمل في صحيفة الثوري الناطقة بلسان الحزب الاشتراكي، وارتبط بكتابة المقالة السياسية الناقدة، وامتد نشاطه الصحفي الاحترافي، ليشمل استطلاعاته الاستقصائية الجريئة، ومقالاته الموضوعية والحصيفة.

واصل مشواره الصحفي إلى الصحف الخليجية؛ فكتب وعمل مراسلاً لعدة صحف خليجية منها: صحيفة «العرب»، و«الراية» القطرية. عمل في إذاعة «صوت أمريكا»، و«إذاعة مونت كارلو» كمراسل، وكان له حضور لافت في مجال الاستطلاعات الاستقصائية، وتتبع الأخبار، والتعليق عليها، واهتم بالتحليل السياسي، والمقابلات مع الشخصيات العامة ورموز العمل الوطني.

لم يقتصر نشاطه وحضوره على الصحافة الوطنية؛ فقد أصبح في زمن قياسي نجماً من نجوم الصحافة العربية في اليمن، وكان عمله في صحف الخليج، وبالأخص في «الشرق الأوسط» الذائعة الصيت، والواسعة الانتشار نقلةً نوعية في أدائه الصحفي، وشهرته المهنية.

ما يميز كفاح هذا الصحفي حبه للعمل الصحفي، وإتقانه سر المهنة، واحترامه ودأبه في حق الحصول على المعلومة كمعلومة موضوعية أمينة وصادقة، وتحرره في القراءة والتناول.

تعرض عرفات للاعتقال والمضايقات، حد التهديد بالقتل، أكثر من مرة؛ بسبب نشاطه الصحفي، خصوصاً بعد حرب 94؛ فقد اضطلع بدور شجاع ومشهود في نقل جرائم الحرب على الجنوب، وقمع الحريات العامة والديمقراطية، وحالات التدمير والنهب التي طالت الجنوب – كل الجنوب-، ورغم عمره الحياتي والصحفي القصير إلا أنه ترك بصمات لا تنسى في الحياة الصحفية يمنياً وعربياً.

حصل على جائزة ديفيد برك الأمريكية في العام 2016. عرفات مدابش صحفي ذكي ومقتدر اكتسب في زمن قياسي شهرة واسعة، وقد مكنه عمله الإعلامي في تبوء منصب وكيل الإعلام.

التهامي الأسمر غادر الحياة باكراً؛ فقد رحل في العام 2017، وترك أثراً عميقاً في العمل الصحفي والإعلامي، وإحياءً لذكراه تصبح التحية واجبة لإنسان رائع دافع عن القضية الجنوبية، ومظلومية أبناء اليمن – كل أبناء اليمن – ، وبالأخص في تهامة؛ فله الخلود، ولأسرته وأهله وزملائه الصحفيين السلامة والانتصار.



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
وثيقة: التحالف هدد بقصف قوات هادي في شقرة
عاجل:طيران حربي يلقي قنابل ضوئية في سماء عدن
تعز : قتل طفلة في التاسعة من عمرها بثلاثين طلقة نارية في شرعب
ظهور رواية جديدة حول مقتل العميد عدنان الحمّادي.. ما الذي حدث خلال الدقائق الاخيرة؟
معلومات شحيحة عن واقعة إطلاق نار بجولة فندق عدن خلفت قتيلين (تفاصيل)
مقالات الرأي
يصر بعض حمقى حزب الإصلاح وإعلاميه وناشطيه بتعز على محاولة إقناعنا برواية تبريرية سخيفة لاغتيال القائد عدنان
ما هذا الذي أراه ؟! ... وما هذا الذي أقرؤه وأسمعه ؟! تساءلتُ بذهول لا حدود له وأنا أرى وأسمع وأقرأ كل ذلك الحزن
كعادة هرطقات خالد الرويشان الوزير السابق في حكومات المخلوع (عفاش) خرج علينا اليوم بحلقة جديدة من سلسلة
سأبدأ معك أيها القارئ، إن الحياة التي نعيشها تنقسم الى حياة واقعية وحياة وهمية,  فلا أدرى الى متى يستمر
      ✅‏ذكر انجرامس وهو مندوب سام انجليزي انه بعد اتفاقية ١٩٣٤م لرسم حدود الجنوب العربي بين بريطانيا
الصحافة مهنة مهمة للغاية وموهبة وامانه لقول الحقيقة والإبلاغ ويمكن اعتبارها إتقان ورغبة في التواصل مع ما
عادت الحكومة الشرعية إلى العاصمة المؤقتة عدن لتسيير الأعمال المتعثرة منذ مغادرتها في شهر أغسطس المنصرم..
  كما يعلم الجميع نص اتفاق الرياض الموقع بين حكومة الرئيس الشرعي عبد ربه منصور والمجلس الانتقالي الجنوبي
  لا يضاعف الشعور بالمرارة والحسرة في أعماق النفوس مِــن إبقاء الوضع في عدن كما هو على حاله من دمار المباني
كم رئيسا التقاهم الرئيس هادي خلال 2019 ..السنة التي توشك أن تلفظ أنفاسها؟كم سفيرًا قابله؟ وكم وزيرًا أجنبيا
-
اتبعنا على فيسبوك