مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الخميس 12 ديسمبر 2019 10:53 مساءً

ncc   

عناوين اليوم
آراء واتجاهات
الاثنين 02 ديسمبر 2019 10:53 مساءً

باشريف شخصية فذة تتحلى بكل صفات الإنسانية والنبل

 


قيل كن بسيطاً تكن أجمل، ومن تواضع لله رفعه، فالكِبر يقتل صاحبه ويجعله مكروهاً مذموماً بين بني البشر، والكِبَر يؤدي للنفور ويخلق مجتمع الكراهية، فما أجمل التواضع وما أقبح الغرور والكبر التواضع أعظم النعم الربانية على العبد، التواضع يجعل الناس يتصرفون بتلقائية وعفوية دون تجمل أو ذرة من كبر، نعم هكذا عندما تلتقي بالمهندس لطفي باشريف تشعر بكمية السعادة والابتسامة نتيحة تواضعه وبساطتة وما يمتلكة من الحكمة والحنكة والفطنة والدهاء .

وزير الاتصالات لطفي باشريف رجل وقور، شهم، متواضع، صادق، وإداري صارم، وفيه تجمعت كل صفات القيادة المحنك والانسان النبيل والاصيل والنقي الذي لا يكن لاحد اية ضغائن او أحقاد .. وهذه ليست مجاملة او مدح جزافي كما قد يتصور البعض ولكنها الحقيقة والشهادة التي يقولها فيه كل من عرفه او التقى به، وحقيقة نقولها للجميع هناك بعض الأشخاص يفرضون علينا احترامهم فلا نجد حرجاً في أن ننصفهم ونقول فيهم كلمة الحق التي يستحقونها.

بمواقفة وحنكته السياسية ودوره الحافل بالعطاء والانجازات يستحق منا وبجدارة كل الشكر والإشادة لما قدمه ويقدمه للوطن وما يقدمه ويحققه كل يوم، فهو شخصية فذة تتحلى بكل صفات الإنسانية والنبل يملك فكرا وطنيا متقدما، نزيه ويعامل الناس بشكل كسواسية وبعيدا عن الفرز والتصنيف السياسي او العنصرية او الطائفي، ووجوده في بالشرعية يعيد إلينا الأمل بأنه لا يزال لدينا قامات وطنية حريصة على مصالح الوطن وتعمل بصدق وجد وتفاني في سبيل نهضة المجتمع اليمني وانتشاله من واقع الخراب والتخلف والفساد والفشل والمحسوبية التي تعصف به على كافة الأصعدة.

لقد عرفت الكثيرين ممن عملوا مع هذا القامة الوطنية الاستثنائية .. والحق يقال جميعهم يؤكدون انهم لم يجدوه سوى جاداً ومثابرا في عمله، عندما يتحدَّث يشعرك بتفاعله مع الحدث فيبتعد عن الكلمات الجارحة والمؤثرة، يراعي أحوال الناس جميعا، وعما يتحدث يتحدث بكل شفافية ووضوح .. يقترب من الجميع ويصغي لهم ويتفاني في حلحلة مشاكلهم .. لذلك فإن ما يستحقه منا هذا الرجل الانموذج الوفي لدينه ووطنه ومجتمعه.

تعليقات القراء
426750
[1] النبي عليه الصلاة والسلام قال لا تطروني كما طرت بني اسرائيل عيسى ابن مريم
الاثنين 02 ديسمبر 2019
عادك صغير ياابني قدك تكيل كل هذا الاطراء والمدح لشخص تعرفه اولا تعرفه !!! | نسمه عدن
ابدا حياتك صح وخليك مع حكومة الشباب واهتم بالطلاب في الخارج المظلومين وموظفي السفارة في لهيهم يعمهون كل يقول نفسي واهلي واصحابي والباقي طز والامل فيكم بعد الله سبحانه ان تنصفوا المظلومين عاد قلوبكم نظيفه طاهرة بحكم سنكم فلا تدخل نفسك في شؤون الكبار قد قلوبهم مليئه بالحقد وضمائرهم ميته الا من رحم ربي

426750
[2] وزير لابس طاقيه الاخفاء
الأربعاء 04 ديسمبر 2019
عارف | عدن
محجوب



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
مدير إدارة الميزانية بوزارة الداخلية يرفع مذكرة إلى الميسري ويكشف تعرضه لتهديد
محافظ شبوة يرفع بلاغ إلى رئيس الجمهورية بشأن القوات الاماراتية في بلحاف
تقرير خاص لرويترز- مسؤولون سابقون بالبيت الأبيض ساعدوا دولة خليجية على تأسيس وحدة تجسس
عدن : أمن ميناء المعلا يضبط مهربات
الشيخ حمود المخلافي يربك حسابات الجميع في تعز
مقالات الرأي
في الواقع لست مندهشا كثيرا للإشارات الإيجابية التي أرسلتها قطر مؤخرا صوب أجهزة الاستقبال السعودية كبادرة
في القريب العاجل سنرى إحداث كبيرة متميزة ومثيرو للجدل في  منطقة الخليج والجزيرة العربية تلفت النظر وتوقد
  ليست رغبة طفولية للحنين، للأب الذي غادرنا قبل فوات الأوان، للقائد الذي رحل عنا فجأة دونما سابق إنذار، بل
    جرّب اليمنيون منذُ أكثر من خمس سنوات كيفية العيش خارج كنف الدولة ومؤسساتها المدنية والأمنية
بعد خمس سنين من الحرب وانقلاب مليشيات الحوثي على مؤسسات الدولة في صنعاء واعلان التمرد في البلاد بهدف خلط
فخامة الرئيس القائد المشير عبدربه منصور هادي  والسلطة عبارة عن درساً بليغاً لن يذهب من الذاكرة, وملحمة
.شارعنا يتحول بعد العصر إلى ساحة للعشاق يتجمع الشباب في ركنه أمام عمارتها مركزين أنظارهم على نافذة غرفتها
‏قيل لي: كنت قاس جداً وموغل في الخصومة مع محافظ البنك المركزي الأسبق محمد زمام، وظلمته كثيراً في تعاطيك
سيئون الطويلة  لم تعد حاضرة وادي حضرموت فقط بل هي حاضرة الوطن جميعا حافظت على مركز الدولة ومسمى الدولة بعد
كان لي الشرف الكبير أن أقول شيئاً في الذكرى (48) لتأسيس دولة الإمارات العربية المتحدة عندما اتصلت بي إذاعة عدن
-
اتبعنا على فيسبوك